خالد صلاح

ننشر التسلسل الزمنى لقرارات الرئيس السيسى بالإفراج عن المسجونين بموجب العفو الرئاسى منذ 2014 .. وكيف استفاد المحبوسون من مبادرة الرئاسة "سجون بلا غارمين".. وكيفية انتصار لجنة العفو الرئاسى للشباب

الجمعة، 18 أكتوبر 2019 12:00 ص
ننشر التسلسل الزمنى لقرارات الرئيس السيسى بالإفراج عن المسجونين بموجب العفو الرئاسى منذ 2014 .. وكيف استفاد المحبوسون من مبادرة الرئاسة "سجون بلا غارمين".. وكيفية انتصار لجنة العفو الرئاسى للشباب الافراج عن المساجين -صورة أرشيفية
كتب محمد صبحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

منحت المادة 155 من الدستور المصرى رئيس الجمهورية الحق فى إصدار قرارات بالعفو الرئاسى المسجونين بأحكام نهائية ، اذ تنص المادة على "لرئيس الجمهورية بعد اخذ رأى مجلس الوزراء العفو عن العقوبة، أو تخفيفها.

ولا يكون العفو الشامل إلا بقانون، يُقر بموافقة أغلبية أعضاء مجلس النواب، وينشر القانون المتضمن قرار العفو بالجريدة الرسمية.

ومنذ وصول الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى حكم البلاد فى عام 2014 ، أصدر العديد من القرارات التى تضمن العفو الرئاسى عن بعض المحكوم عليهم ، وذلك فى إطار الصلاحيات الممنوحة له بموجب الدستور المصرى ، وفضلا عن قرارات العفو التى يصدرها الرئيس السيسى فى المناسبات المختلفة ، أصدر الرئيس قرارا بتشكيل لجنة العفو الرئاسى التى تتولى إعداد قوائم بترشيح أسماء معينة وتقديمها لمؤسسة الرئاسة بشأن إصدار عفو رئاسى للأسماء التى تضمها القائمة.

وفى 27 أكتوبر من عام 2017 ، أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسى تشكيل اللجنة الخماسية ، كأحد توصيات المؤتمر الأول للشباب الذى استضافته مدينة شرم الشيخ ، وذلك للعفو عن الشباب ، والتى توسعت فى العمل لإعداد قوائم تضم المحبوسين على ذمة قضايا ولم يصدر بشأنهم أحكام.

برلمانيون:السيسى أول من بادر بفتح ملف المحبوسين وقوائم العفو حق دستورى

ويقول النائب محمد الغول عضو لجنة حقوق الانسان بمجلس النواب، إن الرئيس عبد الفتاح السيسى أول من بادر بفتح ملف المحبوسين وذلك خلال أول مؤتمر شباب نظم تحت رعايته ، اذ أطلق مبادرة وتم تشكيل لجنة من المختصين بحقوق الانسان ، وتم الإفراج عن مئات الأشخاص ، نتاج عمل لجنة العفو الرئاسى .

وتابع عضو لجنة حقوق الانسان ، أن قيام الرئيس السيسى بإصدار قوائم بالعفو الرئاسى حق دستورى له كرئيس دولة ، سواء فى المناسبات المختلفة والاحتفالات بالانتصارات ، أو غير ذلك بما يؤكد أنه استعمال للحق الدستورى وبالتالى تم الإفراج عن آلاف المحبوسين من قبل الرئيس.

واستطرد النائب محمد الغول ، أن الافراج عن المحبوسين يأتى نتيجة للقانون الذى اعده مجلس النواب التى تتيح العفو بعد قضاء نصف مدة الحبس ، وقيام الرئيس السيسى بذلك يعتبر ظاهرة صحية لم تكن تحدث من قبل على مدى عصور مضت.

النائب محمد الغول

وبدوره قال النائب عاطف مخاليف عضو مجلس النواب، إنه منذ تولى الرئيس السيسى شئون الدولة فى عام 2014 ، كان لديه نظرة مختلفة فى ملف العفو الرئاسى، وبدأ يلتفت لهذا الأمر من خلال استخدام حقه الدستورى فى الإفراج وكذلك بتشكيل لجنة العفو الرئاسى ، بجانب توجيه لجنة حقوق الانسان بالبرلمان للقيام بنفس الدور من خلال تقديم كشوف بالقوائم والشكاوى الواردة لها .

وأضاف مخاليف، أن قوائم العفو الرئاسى التى اصدرها الرئيس السيسى كانت فى غاية الأهمية وتم استخدام الحق الدستورى فى كافة المناسبات وغيرها مما ادخل الفرحة على الأسر المصرية، مؤكدا ان العفو لم يشمل أى سجين لا يستحق العفو على الإطلاق.

النائب عاطف مخاليف

وذكر عضو مجلس النواب، أن قوائم العفو الرئاسى عن المسجونين كانت ظاهرة صحية ، وأبلغ رد على المنظمات المأجورة والممولة التى كانت تتصيد مصر وتشن تقارير مشبوهة ومسيسة ضد الدولة المصرية فيما يخص ملف حقوق الانسان.

سجون بلا غارمين جسدت التكافل الإجتماعى واستفاد منها 18 ألف سجين

وفى تصريحات سابقة للواء زكريا العمري، مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون، أطلقها فى نهاية عام 2018 ، أكد خلالها أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أطلق مبادرة فريدة من نوعها «سجون بلا غارمين» جسدت التكافل الاجتماعي ليستفيد منها 18 ألف سجين.

ويرصد " اليوم السابع" فى هذا التقرير، أعداد المفرج عنهم تقريبا بموجب قرارات العفو الرئاسى من الرئيس عبد الفتاح السيسى منذ عام 2014 وحتى الآن .

الرئيس عبد الفتاح السيسى

 

السيسى يصدر قرارا بالعفو الرئاسى عن 354 سجينا فى 2014 بمناسبة عيد الفطر المبارك

وفى 28 يوليو 2014 تم الإفراج عن 354 سجينًا وذلك بمناسبة الاحتفال بعيد الفطر المبارك.

الإفراج عن 401 سجينا بأكتوبر 2014 بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبر.

كما أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى قرارا بالإفراج عن 401 سجينا ، فى شهر أكتوبر من عام 2014 وذلك بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك من نفس العام وذكرى انتصارات أكتوبر.

الإفراج عن 140 سجينا فى يونيه 2015 بموجب العفو الرئاسى

وفى مايو 2015 تم خروج 140 نزيلا من السجون بمناسبة ذكرى تحرير سيناء.

 

الافراج عن الغارمين والغارمات

وفى يونيو من عام 2015 أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى قرارا بالإفراج عن 165 سجينا من الشباب والطلاب ممن صدرت ضدهم أحكام نهائية بتهمة خرق قانون التظاهر، وذلك بالتزامن مع حلول شهر رمضان من نفس العام.

وفى يوليو ، أصدر الرئيس السيسى قرارا بالعفو عن 525 من مستحقى الإفراج بالعفو عن باقى مدة العقوبة.

وفى سبتمبر من عام 2015 ،  تم الإفراج عن 100 ، من المدانين بأحكام حبس نهائية فى تهم غالبيتها خرق قانون التظاهر، من ضمنهم 16 فتاة.

وفى يناير من عام 2016 بلغ عدد المفرج عنهم بمناسبة الاحتفال بعيد الشرطة وذكرى ثورة 25 يناير 584 سجينا.

وفى أبريل من عام 2016 ، تم الإفراج عن 859 سجينا بمناسبة الاحتفال بعيد تحرير سيناء.

وفى نفس السياق ، تنفس  596 سجينًا  الهواء بعد خروجهم من السجون على مستوى الجمهورية،  بمناسبة الاحتفال بذكرى ثورة 23 يوليو.

كما تم الإفراج عن حوالى 600 سجينا ، من مصلحة السجون فى شهر سبتمبر من عام 2016 بمناسبة عيد الأضحى المبارك وذكرى انتصارات السادس من أكتوبر من نفس العام.

كما افرج قطاع مصلحة السجون بوزارة الداخلية عن أكثر من ٧٠٠ سجين بموجب عفو الرئيس، حتى يتمكنوا من قضاء العيد مع ذويهم.

 الإفراج عن 171 سجينا بمناسبة الاحتفال بذكرى انتصارات أكتوبر، وكذلك 160 سجينا كدفعة ثانية تنفيذا لقرار العفو احتفالا بذكرى انتصارات أكتوبر، كما تم خروج 185 سجينا بمناسبة شهر انتصارات أكتوبر ، وفى مطلع نوفمبر تم الإفراج عن 193 نزيلا بالسجون بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبر أيضا.

وفى نوفمبر من عام 2016  تم الإفراج عن 82 شابا كأولى ثمار لجنة العفو الرئاسى التى شكلها الرئيس كأحد توصيات مؤتمر الشباب الأول.

الافراج عن المساجين

ومع بداية عام 2017 ، تم الإفراج عن 109 نزيلا من قبل مصلحة السجون بمناسبة الإحتفال بعيد الشرطة وثورة يناير .

وفى سياق متصل ، خرجت القائمة الثانية فى 13 مارس من عام 2017  بإصدار الرئيس قرارًا بالعفو عن 203 شباب، والتى تأتى ضمن ثمار لجنة العفو الرئاسى التى شكلت كأحد توصيات مؤتمر الشباب الأول.

وفى 7 يونيه 2017 تم الإفراج عن 224 سجينا ما بين معفى عنه ومفرج عنه إفراج شرطى .

وفى 23 يونيو من عام 2017 ،  أصدر الرئيس قرارًا بالعفو عن 502 محبوس بمناسبة عيد الفطر المبارك، من بينهم 175 شابًا من حالات لجنة العفو لتكون القائمة الثالثة للجنة العفو الرئاسى .

ومع حلول ذكرى ثورة 23 يوليو فى عام 2017 ،  خرج 596 سجينًا من أبواب سجون طرة وباقى السجون على مستوى الجمهورية بموجب عفو رئاسى بمناسبة ذكرى ثورة 23 يوليو.

وبموجب دفعات متتالية وتنفيذا للقرار الرئاسى بشأن العفو الرئاسى بمناسبة عيد الأضحى المبارك خرج من السجن،حوالى 1000 سجينا.

 فيما تم الإفراج عن 717 سجينا بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبر.

ومع انطلاق عام 2018 ، أفرج قطاع مصلحة السجون عن 1647 سجينا السجون بموجب عفو رئاسى بمناسبة الاحتفال بعيد الشرطة وعيد ثورة يناير

كما خرج 4003 سجناء بموجب عفو رئاسى بمناسبة الاحتفال بعيد تحرير سيناء 25 أبريل لعام 2018 ، كما تم الإفراج أيضا عن 677 فى 19 أبريل من عام 2018 بموجب عفو رئاسى، كما تم الإفراج عن 1004 كدفعة ثانية و1071 كدفعة ثالثة.

وفى مايو من عام 2018 ، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى قرارا بالإفراج عن 331 سجينا بموجب العفو الرئاسى بناء على توصيات لجنة العفو الرئاسى.

كما تم الإفراج عن 920 سجينا بمناسبة عيد تحرير سيناء.

و بلغ عدد المفرج عنهم فى شهر يونيه 2110 سجناء بعفو رئاسي، و677 إفراج شرطي، كما تم سداد ديون 690 غارمين وغارمات .

وبمناسبة عيد الفطر تم الإفراج عن  712 سجينا.

 كما أفرج قطاع السجون عن 1626 سجين تنفيذا لقرار الرئيس عبد الفتاح السيسى بشأن الإفراج عن السجناء بمناسبة ذكرى ثورة 23 يوليو .

وفى سياق متصل ، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، فى أغسطس 2018 بالعفو الرئاسى وبلغ عددهم 66 مسجوناً.

 بينما بلغ عدد المفرج عنهم بمناسبة انتصارات اكتوبر حوالى 817 سجينا.

وبلغ عدد المفرج عنهم فى شهر أبريل من عام 2019 بمناسبة ذكرى تحرير سيناء ، حوالى 3094 سجينا .

2002 سجينا حصيلة المفرج عنهم بمناسبة عيد الفطر فى عام 2019

وفى مايو من عام 2019 أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى قرارا بالإفراج عن حوالى 560 سجينا

وبمناسبة عيد الفطر المبارك من نفس العام تم الإفراج عن 2002 من السجناء بموجب عفو رئاسى وشرطى.

 كما تم الإفراج عن 587 سجينا بعفو رئاسى وشَرطى بمناسة عيد الأضحى وذلك فى شهر سبتمبر .

وودع 817 سجين الزنازين بعفو رئاسى ، بمناسبة الاحتفال بعيد السادس من أكتوبر، وفى دفعة ثانية تم الإفراج عن 712 سجينا، كما تم الإفراج عن 399 سجينا بمناسبة انتصارات أكتوبر أيضا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة