خالد صلاح

بشرى سارة للفئات الأكثر احتياجا.. دخول 134 ألف أسرة جديدة ضمن برامج "تكافل وكرامة".. وصرف 1.4 مليار جنيه للمستفيدين من برامج الدعم النقدى شهريا.. والانتهاء من تحويل المستفيدين من الضمان لتكافل وكرامة ديسمبر

الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 10:00 ص
بشرى سارة للفئات الأكثر احتياجا.. دخول 134 ألف أسرة جديدة ضمن برامج "تكافل وكرامة".. وصرف 1.4 مليار جنيه للمستفيدين من برامج الدعم النقدى شهريا.. والانتهاء من تحويل المستفيدين من الضمان لتكافل وكرامة ديسمبر تكافل وكرامة تصل إلى 134 ألف أسرة جديدة
كتب مدحت وهبة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تواصل الحكومة والممثلة فى وزارة التضامن الاجتماعى التوسع فى مظلة الحماية الاجتماعية من خلال مساعدات الدعم النقدى "تكافل وكرامة"، والضمان الاجتماعى للأسر الأكثر احتياجا والفئات الأولى بالرعاية فى مختف المحافظات خاصة الوجه القبلى بهدف تحسين مستوى معيشة الأسر الفقيرة تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بالتوسع فى تنفيذ برامج لحماية الأسر الأكثر فقرا.

 

وكشف تقرير لوزارة التضامن الاجتماعى عن دخول 134 ألفا أسرة جديدة ضمن برنامج الدعم النقدى "تكافل وكرامة" ويتم حاليا صرف المساعدات النقدية لهم اعتبارا من شهر أكتوبر الجارى فى إطار تنفيذ الوزارة برامج الحماية الاجتماعية للأسر الاولى بالرعاية ومن مستحقى الدعم النقدي، بجانب أيضا تنفيذ العديد من البرامج الأخرى لتمكين الأسر اقتصاديا وتحسين مستوى معيشتهم ، وأنه يتم صرف مساعدات نقدية للأسر الفقيرة من كبار السن وكذلك ذوى الاحتياجات الخاصة ومن لديه أبناء فى الدراسة وينطبق عليه شروط "تكافل وكرامة".

 وتقوم وزارة التضامن الاجتماعى بمراجعة بيانات المستفيدين من الضمان الاجتماعى وتحويلهم الى تكافل وكرامة بهدف زيادة الدعم النقدى المخصص لهم، وأنه من المقرر الانتهاء من تحويل كافة المستفيدين من الضمان الى تكافل وكرامة مع صدور القانون الجديد للدعم النقدى موحد نهاية ديسمبر المقبل ، وأن من ضمن الفئات التى يتم تحويلها حاليا من "الضمان الاجتماعى" إلى "تكافل وكرامة" بعد ثبوت استحقاقها، هى الأسر التى لديها أطفال "18-0 سنة" على أن يكون الأطفال 6-18 سنة فى المدارس تكافل، وكذلك أسر مطلقات وأرامل ومهجورات لديهن أطفال "0-18 سنة يتم تحويلهم ضمن محور "تكافل"، بالإضافة إلى أسر مسجونين أكثر من ثلاث سنوات وأسر مجندين لحين انتهاء التجنيد" تكافل" ومسنين 65 سنة فأكثر يتم تحويلهم إلى محور "كرامة" من البرنامج، وكذلك ذوى الإعاقة الذى يثبت تقرير إعاقتهم الصادر من اللجان الطبية المتخصصة أنهم غير قادرين على العمل يتم تحويلهم الى محور "كرامة" وأيتام الأبوين أو من تزوجت أمه يتم تحويله إلى "كرامة" ونساء بلغن 50 عاما وليس لديهن عائل ولا مصدر دخل يتم تحويلهن لـ"كرامة".

 

أكد التقرير أن أجمالى ما يتم أنفاقه حاليا فى برامج الدعم النقدى "الضمان الاجتماعى وتكافل وكرامة" يصل الى 1.4 مليار جنيه، ومن المتوقع زيادة هذه المخصصات أيضا بعد الانتهاء من تحويل المستفيدين من الضمان الاجتماعى إلى تكافل وكرامة، حيث إن ذلك يهدف الى زيادة المخصصات المالية لمن سيتم تحويلهم من الضمان الى تكافل وكرامة.

 

كما تحرص وزارة التضامن على تكثيف جهود برنامج تكافل وكرامة على محافظات الوجه القبلى، وتوجيه أكثر من 63% من مساعدات البرنامج للصعيد نظرا لارتفاع الفقر فى هذه المحافظات كما أن 88% من المستفيدات سيدات خاصة وان كثير من هؤلاء السيدات يعيلون الأسر، حيث يكون لهم النصيب الأكبر فى الحصول على الدعم النقدى، حيث بدأ تنفيذ البرنامج منذ عام 2015 هو أول برنامج دعم نقدى مشروط يقدم للأسر الاكثر احتياجا ولديها أطفالا دون سن 18 عاما والفئات الأكثر فقرا من المسنين وذوى الاحتياجات الخاصة، حيث نجح البرنامج خلال هذه الفترة بزيادة عدد المستفيدين من برامج الدعم النقدى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة