خالد صلاح

النيابة تستعين بكاميرات المراقبة لكشف لغز سرقة حقيبة وطبنجة من سيارة بالتجمع

الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 03:00 ص
النيابة تستعين بكاميرات المراقبة لكشف لغز سرقة حقيبة وطبنجة من سيارة بالتجمع سرقة،ارشيفية
كتب أحمد حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طلبت نيابة القاهرة الجديدة، تحريات الأجهزة الأمنية، فى واقعة ضبط المتهمين بسرقة حقيبة وطبنجة من سيارة مستشار بالتجمع الأول، كما أمرت النيابة بتفريغ كاميرات المراقبة.

وتلقى اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة، إخطارا من الرائد تامر عبد الشافى رئيس مباحث قسم شرطة التجمع الأول، مفاده تلقيه بلاغا من مستشار بمحكمة، باكتشافه كسر زجاج السيارة ملكه، وسرقة حقيبة بداخلها أوراق، ومتعلقات شخصية وطبنجة ماركة براوننج والمرخصة له، وبداخلهما 10 طلقات من داخلها اثناء توقفها بمنطقة المستثمرين الشمالية ـ دائرة القسم، ولم يتهم أو يشتبه فى احد بارتكاب الواقعة.

وبإجراء التحريات، وفحص الكاميرات، أمكن تحديد السيارة المستخدمة فى ارتكاب الواقعة، وبالكشف الفنى عن السيارة تبين انها باسم "طارق. ع. م" 39 سنة، ومن خلال فحص تسلسل ملكية السيارة، أمكن التوصل إلى أنها حيازة "محمود. ع"، 35 سنة، سائق ومقيم الوراق / جيزة، والسابق اتهامه فى 8 قضايا أخرهم 27938 لسنة 2017م البساتين " سرقة "، وأنه وراء ارتكاب الواقعة بالاشتراك مع "إسلام. ع"، 27 سنة، عاطل ومقيم إمبابة/ جيزة، والسابق اتهامه فى 3 قضايا أخرهم 27938 لسنة 2017م البساتين " سرقة ".

وعلى الفور تم إعداد الأكمنة اللازمة بأماكن ترددهما، تمكن ضباط مباحث القسم، من ضبطهما، أثناء استقلالهما السيارة، والمستخدمة فى ارتكاب الواقعة، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة، بأسلوب " كسر الزجاج " تم بإرشادهما ضبط الطبنجة المستولى عليها و2 خزينة، وبداخلهما 10 طلقات لدى عمليهما "سيء النية " رضا. خ. ح"، 51 سنة، سائق ومقيم وراق العرب / جيزة والسابق اتهامه فى قضيتين أخرهما8525 لسنة 2008م الوراق/ جيزة "مخدرات "، والمطلوب التنفيذ عليه فى 5 حكم حبس جزئى " تبديد، فض أختام، سرقة تيار كهربائى، سرقة"، بإجمالى حبس 3 سنوات و3 شهور، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتولت النيابة العامة التحقيق، وجارى تطوير مناقشتهما عما ارتكباه من حوادث أخرى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة