خالد صلاح

الحكم على الجدة المتهمة بتعذيب حفيدتها الطفلة أمانى بالحبس 3 سنوات

السبت، 12 أكتوبر 2019 02:00 م
الحكم على الجدة المتهمة بتعذيب حفيدتها الطفلة أمانى بالحبس 3 سنوات حبس - ارشيفية
الدقهلية - سارة الباز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أصدرت محكمة جنح شربين منذ قليل حكمها في القضية رقم 15098 لسنة 2019 جنح شربين، بالحبس 3 ثلاث سنوات مع الشغل والنفاذ على المتهمة صفاء عبد اللطيف، 40 عاما، الجدة المتهمة بتعذيب الطفلة أماني، 6 سنوات، بالكي والحرق في مناطق عفتها ومناطق أخرى متفرقة من جسدها بقرية بساط كريم الدين.
 
وأكد إبراهيم قدوس نقيب محامين شربين، حاضر كممثل عن نقابة المحامين في الدقهلية في تصريح خاص لليوم السابع بأن هذا الحكم يعد واحدا من أسرع الأحكام في قضايا الجنح.
 
جدير بالذكر أن الطفلة أماني أكدت خلال تحقيقات النيابة أن جدتها قد قامت بتعذيبها هي وأختها المتوفاة جنة بالكي والحرق، وبتوقيع الكشف الطبى على الطفلتين، أكدت التقارير الطبية صحة اعترافات الطفلة وتطابقها مع الإصابات بالجسد، فقرر المستشار خالد خضر، المحامى العام لنيابات شمال المنصورة إحالة القضية للمحاكمة العاجلة.
 
وقد باشرت الدائرة السادسة جنايات بمحكمة جنايات المنصورة برئاسة المستشار نسيم بيومى رئيس المحكمة، الأسبوع الماضي نظر قضية الطفلة جنة المتوفاة جراء التعذيب، وتقدمت هيئة الدفاع عن الجدة بطلب بعرض الجدة للكشف الطبي لتبين سلامة قواها العقلية، وقرر القاضى تأجيل جلسة محاكمتها إلى الأول من ديسمبر المقبل، لحين ورود تقرير مستشفى العباسية للأمراض النفسية، والإطلاع لبيان مدى سلامة قواها العقلية.
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

رانيا محمود عطيفي

الحكم علي الجده المتهمه في قضيه تعذيب حفيدتها بالسجن ثلاث سنوات

كنت أتمني تنفيذ عقوبه اكبر من ذلك علي شخصيه أقل وصف لها بالتوحش وفقدان الانسانيه

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد فوزي

تهريج

دا تهريج وإستهانة بروح بريئة ذهبت بسبب تلك القاتلة الفاجرة شئ مؤسف أن يكون هذا هو الحكم الذي سمحت به العدالة المصرية ... كان لابد من إعدامها

عدد الردود 0

بواسطة:

sawsanselem

الحكم على جده جنه

كنت اتمنى ان يكون الحكم اكثر من ثلاث سنوات لانها عزبت طفله لا تقدر على الدفاع عن نفسها حتى اذهقت روحها الطاهره

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة