خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

أسقف أسيوط عن تحدث البابا من مسجد الفتاح: "هى دى روح الشعب المصرى الحقيقية"

الثلاثاء، 08 يناير 2019 12:13 ص
أسقف أسيوط عن تحدث البابا من مسجد الفتاح: "هى دى روح الشعب المصرى الحقيقية" أسقف أسيوط
أسيوط - محمود عجمى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استقبل الأنبا يؤانس أسقف أسيوط للأقباط الأرثوذكس، جموع المهنئين بعيد الميلاد المجيد فى أول مناسبة له، بعد مضى 30 يوماً على تعرضه لحادث مرورى بسيارته بالطريق الدائرى بالقاهرة أثناء توجه لترأس تسبحة كهيك السنوية بكنيسة السيدة العذراء مريم بأرض الجولف، مما نتج عنه إجراء جراحة في الفخد وفى القدم اليسرى.

أكد الأنبا يؤانس أسقف أسيوط وتوابعها، للأقباط الأرثوذكس، لـ"اليوم السابع": أن عام 2019 عاما مميزا لا سيما بعد افتتاح مسجد الفتاح العليم، وكاتدرائية ميلاد السيد المسيح، بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية وقداسة البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف".

أسقف أسيوط  (1)

 

وقال الأنبا يؤانس أسقف أسيوط وتوابعها،:" أن يرى العالم كله البابا تواضروس الثاني، يتحدث من داخل مسجد الفتاح العليم عقب افتتاحه وأيضا الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، يعطي كلمة خلال افتتاح كاتدرائية ميلاد المسيح، لهو شيء عظيم وحاجة جميلة جدا وهي دي روح الشعب المصري الحقيقية وربنا يساعد أن هذه الروح الجميلة تنتشر في كل إرجاء محافظات مصر".

وتابع:" ندعو ربنا أن يديم علينا المحبة والمودة بين أطياف المجتمع المصري مسلمين ومسيحيين، لأنه علينا جميعا ان يقوم كل واحد فينا من مكانه العمل علي إرساء وتعميق روح المودة والمحبة بيننا بمختلف الاعمار والاتجاهات والأماكن وربنا يبارك ويحفظ مصر وشعبها".

وأشار الأنبا يؤانس، إلي لأول مرة تنظيم احتفالية بمناسبة عيد الميلاد المجيدة وذلك ببيت القديسة مريم أمام دير السيدة العذراء بدير درنكة، تحت رعاية اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط وبمشاركة ولفيف من القيادات الأمنية والدينية والشعبية والتنفيذية، وان المبادرة تنظمها وزارة الثقافة وذلك في إطار الترويج لمحطات مسار رحلة العائلة المقدسة بالمحافظة ومن ضمنها دير السيدة العذراء مريم بالجبل الغربي بدير درنكه.

أسقف أسيوط  (3)

 

وحول الحالة الصحية للأنبا يؤانس أسقف أسيوط، قال:" نشكر ربنا أنا صليت قداس عيد الميلاد المجيد هذا العام كمثل غيره من الأعوام الماضية باختلاف اني كنت جالس علي كرسي وذلك بعد بعد تعرضه لحادث سيارة مما نتج عنه إجراء جراحة في الفخد وفي القدم اليسرى؛ مطمئنا جميع الشعب القبطي والمحبين بأن الحالة الصحية جيدة وهتاخد وقتها المحدد من قبل الأطباء وحاليا مرحلة العلاج الطبيعي بعد اجراء العملية الجراحية، وأشكر محبة الناس العميقة".

واستطرد أسقف أسيوط، قائلا:" أن الحادث المرورى الذي تعرض له اثناء سيره بسيارته بالطريق "الإقليمي" بالقاهرة أثناء التوجه لترأس تسبحة كهيك السنوية بكنيسة السيدة العذراء مريم بأرض الجولف، بعدها خرجت من السيارة برفقة السائق الذي كان يرافقني وبعدها حاولنا الاتصال بسيارة الإسعاف ولكن كانت لا توجد تغطية لشبكات الهاتف المحمول، وبعدها توقفت سيارة ونزل منها شخصين وتعرفوا علينا بعدها توجه احدهم لكي يأتي بسيارة الإسعاف والتي كانت تبعد عن الحادث مسافة 25 كيلو متر".

وتابع:" اشكر الأخوة المسعفين لأنهم كانوا علي درجة عالية من المهنية وتعاملوا مع الحادث بتقنية عالية وبعد اجراء الاسعافات الأولية تأكدوا من تعرضي لكسر في القدم اليسري؛ مؤكدا أن هذه الحادثة هي الثالثة حيث تعرض لحادثتين من قبل كانت الأولي في سنة 1994، والثانية سنة 2011".

وأكد الأنبا يؤانس أسقف أسيوط وتوابعها، أن أكثر موقف تأثرت به بعد تعرضه لحادث السيارة،  هو محبة الناس بمختلف أعمارهم وأتذكر أن احد الأولاد في الصف الأول الاعدادي وهو من احدي قري مركز البداري بأسيوط، قال لوالده انا عاوذ أسافر القاهرة للإطمئنان علي حالة سيدنا الانبا يؤانس، وبالفعل زاروني وتحدثوا معي قائلين:" أول ما وصلنا القاهرة نزلت علي كنيسة العذراء بالزيتون وصليت لك سيدنا وطلبت من أمّنا العذراء بأن تمد يداها اليك بالشفاء".

 
أسقف أسيوط  (5)
 
أسقف أسيوط  (6)
 
أسقف أسيوط  (7)
 
أسقف أسيوط  (8)
 
أسقف أسيوط  (13)
 
أسقف أسيوط  (15)
 
أسقف أسيوط  (17)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة