خالد صلاح

فى ذكرى رحيله الثالثة.. رفيع بك ورامى قشوع شخصيات برع فيها ممدوح عبد العليم

السبت، 05 يناير 2019 12:35 م
فى ذكرى رحيله الثالثة.. رفيع بك ورامى قشوع شخصيات برع فيها ممدوح عبد العليم الفنان الراحل ممدوح عبد العليم
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ثلاثة أعوام بالتمام والكمال مرت على رحيل الفنان ممدوح عبد العليم، الذى توفى فى 5 يناير عام 2016 أثناء ممارسة التمارين الرياضية فى صالة الجيم بنادى الجزيرة فى القاهرة، نتيجة تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة.

استطاع الفنان الراحل أن يحفر لنفسه اسما فى عالم الفن امتد لأكثر من 40 عاما، قدم خلالها العديد من الأدوار والشخصيات التى مازالت عالقة فى الأذهان، لعل أشهرها شخصية "رفيع العزايزى" فى مسلسل الضوء الشارد، وشخصية "رامى قشوع" فى فيلم بطل من ورق مع النجمة آثار الحكيم.

 

على البدرى فى "ليالى الحلمية"

بزغت نجومية عبد العليم فى المسلسلات والدراما التليفزيونية، لعل الشخصية الأبرز هو دور "على البدرى" فى مسلسل ليالى الحلمية، الذى قدم دوره فى 4 أجزاء وفى الجزء السادس والأخير، لم يمهله القدر وتوفى قبل بدء التصوير، لكن وبحسب المقربين منه فكان يستعد جيدا ويحضر لأداء الشخصية.

و"على البدرى" هو الشاب الذى تربى فى الحلمية رغم أن والده سليم البدرى الثرى والسياسى المعروف فى الأربعينيات والخمسينيات، ليكبر "على البدرى" على مجموعة من المبادئ حتى يخرج من الجامعة وهو ملىء بحيوية الشباب والرغبة فى التغير والتحول للأفضل، مرورًا بتحوله إلى رجل أعمال وشخص ذى نفوز قوى مع الجوانب الإنسانية والرومانسية فى الشخصية.

 

رفيع بك فى "الضوء الشارد"

قدم ممدوح عبد العليم فى المسلسل شخصية "رفيع بك العزايزى" التى تحتل مكانة كبيرة لدى الجمهور، حيث ما زالت تلك الشخصية بتركيبتها التى جمعت بين القسوة والحنان، والقوة والضعف، عالقة فى أذهان الناس، وتحول "رفيع بك" من مجرد شخصية درامية على الشاشة لفارس أحلام جيل كامل من الفتيات، وأصبحت الأسر فى صعيد مصر تطلق على المواليد اسمه حبًا فى شخصيته التى اتخذ منها مؤلف العمل رمزًا للعدل فى الدنيا.

 

حربى فى "خالتى صفية والدير"

من ضمن أدوار الفنان الراحل الذى مازال عالقا فى أذهان المشاهدين، شخصية "حربى" فى مسلسل "خالتى صفية والدير"، تدور أحداثه فى صعيد مصر من خلال قصة حب مثيرة وانتقام مدمر بين صفية الفتاة الجميلة التى تعشق حربى الشاب القوى والوسيم، لكنه لا يشعر بحبها بل ويتوسط فى زواجها من الباشا، فلا تغفر له صفية ذلك وتقرر الانتقام منه وتتوالى الأحداث.

 

رامى قشوع فى "بطل من ورق"

وفى السينما استطاع عبد العليم أن يقدم أدوارا مميزة مازالت فى أذهان المشاهدين، لعل أبرزها شخصية "رامى قشوع" فى فيلم بطل من ورق، التى تدور أحداثه حول السيناريست الساذج رامى قشوع التى تميزه لهجته القروية، يقوم بكتابة سيناريو فيلم جريمة متكاملة من قتل وتفجير مقابل طلب مبلغ من المال من قبل الحكومة، لكن لسوء الحظ يقع سيناريو الفيلم بأيدى كاتب آلة كاتبة يدعى مجدى، وهو مضطرب نفسياً تعجبه فكرة الفيلم ويحاول تطبيقها فى الواقع للاستيلاء على المبلغ كما قرأ فى القصة، ومن ثم يقوم مجدى بتنفيذ وقائع السيناريو، ولكن بالحقيقة مما يتبعه الكثير من المطاردات الكوميدية.

 

رمزى فى "سوبر ماركت"

تعتبر شخصية "رمزى" التى قدمها الفنان الراحل فى فيلم "سوبر ماركت" واحدة من أهم البطولات السينمائية لممدوح عبد العليم، فيلم محمد خان الرائع عن أزمة الفنان فى عالم استهلاكى ومادى، وتدور أحداثه حول رمزى الذى يعمل عازفا على البيانو فى فندق سياحى، حيث إنه خريج معهد الكونسرفتوار، ويكشف المخرج الخلاف الدائم مع أخت زوجته التى يعيش فى منزلها والتى لا تطيق الموسيقى، ثم يلجأ لوالدته ليعيش معها، هنا نتعرف على جارته أميرة "نجلاء فتحى" والتى يرتبط معها بعلاقة صداقة جميلة منذ أيام الدراسة، الفيلم إنتاج سنة 1990 يشارك فى العمل، الفنان عادل أدهم، نجلاء فتحى، نبيل الحلفاوى، محمد توفيق.

 

حمص فى "سمع هس"

فى هذا الفيلم تحديدا، خاض الفنان الراحل مغامرة الإنتاج الخاص به بهدف دعم سينما جديدة فى بداية تسعينيات القرن الماضى، وتعاون فيه مع السيناريست ماهر عواد والمخرج شريف عرفة، وتدور أحداثه فى إطار كوميدى حول الزوجين حمص وحلاوة اللذان يقدمان استعراضاتهما فى الشوارع والساحات، يعجب بأدائهما صاحب شركة تسجيل وإنتاج الشرائط ويسجل لهما الأغنية، ليجدا مطرب شهير يسرق لحنهما ويستبدل الكلمات بأخرى وبتوزيع جديد، فيقرران الوقوف له وعدم التفريط فى حقهما ويحاولان طوال الفيلم إثبات أحقيتهما فى اللحن.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة