خالد صلاح

صدمة البتر.. الاستغناء عن أحد أطرافك للبقاء على قيد الحياة.. متى تصبح الجراحة الحل الوحيد؟.. خطوات طبية تتوقف عليها العملية منها التخدير النصفى أحيانا.. والأطراف الصناعية ليست متاحة للكل لهذه الأسباب

الإثنين، 28 يناير 2019 05:00 م
صدمة البتر.. الاستغناء عن أحد أطرافك للبقاء على قيد الحياة.. متى تصبح الجراحة الحل الوحيد؟.. خطوات طبية تتوقف عليها العملية منها التخدير النصفى أحيانا.. والأطراف الصناعية ليست متاحة للكل لهذه الأسباب البتر
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أصعب شيء أن يتم بتر جزء من جسم الإنسان وهو على قيد الحياة، فقد يضطر للاستغناء عن جزء من جسده فى سبيل أن يبقى على قيد الحياة!
 
البتر هو الاستئصال الجراحي لجزء من الجسم، مثل الذراع أو الساق أو غيره من الأجزاء التى يصعب وصول الدم لها أو تزيد بها العدوى فيكون الحل قطعها قبل أن تنشر المشكلة لباقى الجسم وتقضى على الإنسان، وهنا نتحدث عن تفاصيل طبية مهمة عن هذه الجراحة الصعبة جسمانيا ونفسيا.
 
البتر 3
البتر 

لماذا قد يكون هناك حاجة للبتر؟

 

وفقا لما ذكره موقع الخدمات الصحية البريطانى " NHS"، قد يكون هناك حاجة للبتر إذا كان:
 
• لديك عدوى حادة في أحد الأطراف.
 
• إصابة طرفك بالغرغرينا غالبًا كنتيجة لمرض الشرايين المحيطية.
 
• هناك صدمة خطيرة لطرفك، مثل سحق أو جرح كبير.
 
• أطرافك مشوهة ولها حركة ووظيفة محدودة.
 

تقييم ما قبل الجراحة

ما لم تحتاج إلى البتر في حالة الطوارئ، فسيتم تقييمك بالكامل قبل إجراء الجراحة لتحديد أنسب نوع من البتر وأي عوامل قد تؤثر على إعادة تأهيلك.
من المحتمل أن يشمل التقييم:
 
• فحص طبي شامل: تقييم الحالة البدنية وحالة التغذية ووظيفة الأمعاء والمثانة والجهاز القلبي الوعائي والجهاز التنفسي.
 
• تقييم لحالة ووظيفة الطرف الصحى: فإن إزالة أحد الأطراف يمكن أن يضع إجهادًا إضافيًا على الطرف المتبقي، لذلك من المهم أن تعتني بالأطراف الصحية.
 
• تقييم نفسي: لتحديد مدى قدرتك على التعامل مع التأثير النفسي والعاطفي لبتر الأطراف، وما إذا كنت ستحتاج إلى دعم إضافي.
 
البتر 1
البتر 

كيف يتم تنفيذ عمليات البتر؟

 

يمكن إجراء عمليات البتر تحت التخدير العام أو باستخدام مخدر فوق الجافية الذي يخدر النصف السفلي من الجسم، ووبمجرد إزالة الطرف، يمكن استخدام عدد من التقنيات الإضافية للمساعدة في تحسين وظيفة الطرف المتبقي والحد من خطر حدوث مضاعفات.
 
بعد البتر، سيتم غلق جرحك بالغرز أو الدبابيس الجراحية، وسيتم تغطيته بضمادة ويمكن وضع أنبوب تحت الجلد لتصريف أي سوائل زائدة، وعادة ما يجب إبقاء الضماد في مكانه لبضعة أيام لتقليل خطر العدوى.
 

التعافى بعد البتر

بعد الجراحة، ستحصل عادة على الأكسجين من خلال قناع وسوائل من خلال قطرة خلال الأيام القليلة الأولى بينما تتعافى.
 
ويمكن وضع أنبوب مرن صغير (قسطرة بولية) في المثانة أثناء الجراحة لتصريف البول، وهذا يعني أنك لن تحتاج للقلق بشأن الذهاب إلى المرحاض في الأيام القليلة الأولى بعد الجراحة، وقد يكون موقع العملية مؤلمًا، لذلك ستحصل على مسكنات الألم إذا احتجت إليها. 
 
أخبر أحد أفراد فريق الرعاية إذا كانت مسكنات الألم لا تعمل، لأنك قد تحتاج إلى جرعة أكبر أو مسكن للألم أقوى، ويمكن استخدام أنبوب صغير لتوصيل مخدر موضعي إلى الأعصاب الموجودة في جسدك للمساعدة في تقليل الألم، كما سيعلمك أخصائي العلاج الطبيعي بعض التمارين للمساعدة على منع تجلط الدم وتحسين تدفق الدم أثناء التعافي في المستشفى.
 
البتر 5
البتر 

إعادة التأهيل بعد البتر

إعادة التأهيل البدني هو جزء مهم من عملية التعافى، ويمكن أن تكون عملية طويلة وصعبة ومحبطة، ولكن من المهم المثابرة، فبعد إعادة التأهيل، يجب أن تكون قادرًا على العودة إلى العمل والأنشطة الأخرى.
 
سيتم تصميم برنامج إعادة التأهيل وفقًا لاحتياجاتك ومتطلباتك الفردية، وسيهدف إلى السماح لك بتنفيذ أكبر عدد ممكن من أنشطتك العادية، وذلك من خلال التعامل مع أخصائي العلاج الطبيعي والمعالجين المهنيين الذين سوف يناقشون معك ما تريد تحقيقه من إعادة التأهيل حتى يمكن وضع بعض الأهداف الواقعية.
 
ويبدأ برنامج إعادة التأهيل عادة في غضون أيام قليلة من الجراحة، بدءاً ببعض التمارين البسيطة التي يمكنك القيام بها أثناء الاستلقاء أو الجلوس، وإذا كان لديك بتر الساق، فسيتم تشجيعك على التحرك في أسرع وقت ممكن باستخدام كرسي متحرك.
 
كما سيتم تعليمك "تقنيات التنقل" لمساعدتك على التحرك بسهولة أكبر، مثل كيفية الوصول إلى كرسي متحرك من سريرك، وبمجرد أن يبدأ الجرح في الشفاء، قد تبدأ في العمل على برنامج تمارين مع أخصائي العلاج الطبيعي في صالة الألعاب الرياضية لمساعدتك على الحفاظ على حركتك وقوتك العضلية.
 
وإذا كان لديك طرف اصطناعي مجهز، فإن أخصائي العلاج الطبيعي الخاص بك سوف يعلمك كيفية استخدامه على سبيل المثال، كيفية المشي على الساق الاصطناعية أو استخدام قبضة يد اصطناعية.
 
الأطراف الصناعية
الأطراف الصناعية

الذهاب الى المنزل والمتابعة

 

يعتمد طول الفترة الزمنية التي ستستغرقها قبل أن تكون مستعدًا للذهاب إلى المنزل على نوع البتر الذي قمت به وحالتك الصحية العامة، ويستغرق الأمر عدة أشهر قبل تركيب طرف اصطناعي إذا كنت مناسبًا لأحد الأطراف، لذلك قد يتم إعطاؤك كرسيًا متحركًا لمساعدتك في التجول إذا كنت تعاني من بتر الطرف السفلي.
 
وتحتاج إلى حضور موعد للمتابعة بعد بضعة أسابيع من خروجك من المستشفى لمناقشة مدى جودة التعامل معك في المنزل وما إذا كنت بحاجة إلى مساعدة أو دعم أو معدات إضافية.
 

الأطراف الاصطناعية

 
وفقا لما ذكره موقع "news-medical" الطبى، قد تتمكن من تركيب أطراف صناعية بعد البتر، ولكن الأطراف الصناعية ليست مناسبة لكل من لديه بتر لأن هناك حاجة إلى دورة واسعة من العلاج الطبيعي وإعادة التأهيل أولا، كما أن التكيف مع الحياة مع طرف اصطناعي يتطلب قدرا كبيرا من الطاقة لأنك يجب أن تعوض عن فقدان العضلات والعظام في الطرف المبتور.
 
وهذا هو السبب في أن الأشخاص الضعفاء أو الذين يعانون من حالة صحية خطيرة، مثل أمراض القلب، قد لا مناسبا لهم الحصول على أي طرف صناعي، وإذا تمكن أحد هذه الحالات من الحصول على طرف اصطناعي ، فإن نوع الطرف الموصى به يعتمد على:
 
• نوع البتر الذي كان لديك
 
• مقدار قوة العضلات في الجزء المتبقي من الطرف
 
• حالتك الصحية العامة
 
• المهام التي يتوقع أن يؤديها الطرف الاصطناعي
 
• ما إذا كنت تريد أن تبدو الأطراف حقيقية قدر الإمكان أو ما إذا كنت مهتمًا أكثر بالوظيفة الخاصة بالطرف.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة