خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"محلية البرلمان" تناقش 40 طلب إحاطة بشأن مشكلات الإسكندرية بحضور المحافظ

الأربعاء، 23 يناير 2019 03:00 ص
"محلية البرلمان" تناقش 40 طلب إحاطة بشأن مشكلات الإسكندرية بحضور المحافظ لجنة الإدارة المحلية - أحمد السجينى
كتب محمود حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعقد لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجينى، أمين عام ائتلاف دعم مصر، 3 جلسات الأربعاء، لمناقشة 40 طلب إحاطة مقدمة من نواب محافظة الإسكندرية، متعلقة بمشكلات المحافظة المختلفة من نظافة وسوء أحوال الطرق ومخالفات البناء ومشكلة عداد التاكسى، وحملات الإزالة المتعلقة بكبائن المنتزه، والخطة المتعلقة بتنفيذ الموارد المالية لإنهاء المشروعات القومية الجارى تنفيذها بالمحافظة، وذلك بحضور محافظ الإسكندرية والجهات التنفيذية المختصة.

 

وتناقش اللجنة فى الاجتماع الأول طلبات إحاطة مقدمة من النواب، أحمد الشريف وأحمد خليل ورزق ضيف الله، بشأن تأخر تحويل حى أول وثان العامرية إلى مجلس مدنية رغم صدور كل الأوراق والموافقات، فضلا عن عدم تنفيذ موافقة المجلس بشأن نقل تبعية بعض قرى شمال التحرير وقرية العزة والمثلث والقهار، رغم تسليم كل الأوراق ومخاطبة الوزارات ومحافظتى الإسكندرية والبحيرة، بالإضافة إلى طلبى الإحاطة المقدمين من النائب حسنى حافظ، بشأن توفير أماكن للشباب لعرض منتجاتهم وإبداعاتهم بمحافظة الإسكندرية، وذلك لتشجيعهم على أن تكون هذه الأماكن متوفرة لها وسيلة مواصلات نظير مبلغ مالى غير هادف للربح، وتفعيل عداد التاكسى بالإسكندرية لتفادى الاختلافات والمشاجرات على الأجرة والراكب والسائق.

 

ويتناول الاجتماع الأول أيضا مناقشة طلبات إحاطة بشأن الخطر الذى ينتظره ما يزيد عن 10 آلاف أسرة بسبب ضياع فرص عملهم والحرمان من مصدر رزقهم الوحيد، حيث قام أصحاب الأعمال بمنطقة الداون تاون بمحافظة الإسكندرية بإبلاغهم بأن القاعات والمطاعم والكافيهات الموجودة بالمنطقة سيتم إغلاقها، وأيضا التعدى على حقوق المصريين خاصة أهل الإسكندرية بحجب رؤية البحر عنهم منذ إنشاء كوبرى سيدى جابر، وأيضا هدم أجزاء من سور كورنيش الإسكندرية التاريخى فى منطقة المنشية، وطلب إحاطة من النائب عبد الحكيم مسعود بشأن الإجراءات التى تم اتخاذها بإزالة المخالفات المنسوبة إلى بعض العاملين بحى شرق محافظة الإسكندرية، وطلب إحاطة من النائبة مى محمود بشأن قيام وزارة الأوقاف بحملة إزالة جائرة لقاطنى كبائن المنتزه دون إنذار، مما يؤدى إلى تشريد 7 أسر ووجود أكثر من 20 أسرة أخرى بنفس المنطقة مهددين بذات المصير.

 

وفى الاجتماع الثانى تناقش اللجنة طلب إحاطة من النائب محمد الكورانى، بشأن خطة محافظة الإسكندرية لمواجهة كارثة المنازل الآيلة للسقوط بمناطق اللبان والجمرك ومينا البصل وغيرها، والإجراءات التى اتخذتها محافظة الإسكندرية استعدادا للموسم الشتوى للأمطار والسيول، وأيضا الخطة المتعلقة بتنفيذ الموارد المالية لإنهاء المشروعات القومية الجارى تنفيذها بالمحافظة، وطلب الإحاطة من النائب حسين خاطر بشأن خطة محافظة الإسكندرية للمشروعات القومية، وكذلك الكثافة الطلابية بالمدارس، فضلا عن استغلال الوحدات الصحية خاصة المندرة، وطلبى الإحاطة المقدمين من النائبين أحمد الشريف، وأحمد خليل خير الله، بشأن توفير احتياجات المحافظة من المدارس والمستشفيات والبريد والخدمات العامة من الأراضى الموجودة على محور المحمودية والتى تبلغ 2مليون متر، وطلب الإحاطة المقدم من النائب رزق راغب ضيف الله، بشأن المشاكل المهمة والعاجلة التى يعانى منها أهالى دائرة العامرية وبرج العرب بمحافظة الإسكندرية.

 

وتتضمن أيضا طلب الإحاطة المقدم من النائب أبو العباس فرحات بشأن سوء حالة الطرق بدائرة المنتره، وعدم توفير التمويل الكافى لرصف الشوارع العمومية بالدائرة، وطلبى الإحاطة المقدمين من النائب محمد عطا سليم، بشأن مناقشة أموال الصناديق الخاصة بمحافظة الإسكندرية مع إحضار بيان تفصيلى بتلك الأموال وآلية الصرف وصورة من قرارات إنشاء الصناديق، وأيضا وضع شركة مريوط السمكية، وطلب إحاطة بشأن إهمال حدائق أنطونياديس وحديقة النزهة وحديقة الورد، وأيضا متابعة توصيات اللجنة الصادرة فى موضوع طلب الإحاطة بشأن ضوابط إزالة المبانى المخالفة فى منطقة العامرية أو وثان غرب محافظة الإسكندرية.

 

وفى الاجتماع الثالث، تناقش اللجنة طلب الإحاطة المقدم من النائب حسن خير الله بشأن انهيار طريق أبو زغيو بحى العجمى، حيث لا توجد به أى إضاءة، فضلا عن انهيار الصرف والرصف بالطريق، وحاجة محافظة الإسكندرية للتوسع للغرب لتخفيف العبء عن وسط وشرق المحافظة، مما يستلزم تطوير محور التعمير "الطريق الدولى" من شرق الإسكندرية لغربها، وطلب الإحاطة المقدم من النائب محمد الدامى بشأن عدم صيانة أعمدة الإنارة الخاصة بمحور التعمير بمحافظة الإسكندرية، علما بأنه الطريق الوحيد الذى يربط قلب الإسكندرية بغربها، وأيضا متابعة مشكلة القمامة المقدم بشأنها طلبات سابقة من النائب أبو العباس فرحات، وطلبات إحاطة بشأن سوء حالة الشوارع الداخلية، والحاجة إلى مترو أنفاق، وأيضا الشكوى المقدمة من التجار أصحاب محلات خطر ترام باكوس وبولكلى المهددين بإخلاء محلاتهم بسبب القرارات الإدارية الصادرة من رئيس هيئة نقل الركاب بالإسكندرية فى هذا الشأن.

 

وتتضمن أيضا طلب النائب رزق ضيف الله، بشأن رفض رئيس الهيئة العامة لنقل الركاب الموافقة على تشغيل أتوبيسات مكيفة لخدمة أهالى منطقة الناصرية وبرج العرب، وطلب الإحاطة المقدم من النائب أحمد الشريف بشأن عدم صيانة الكبارى الواقعة تحت ولاية الهيئة العامة للطرق والكبارى بالإسكندرية.

 

ويتناول الاجتماع متابعة تنفيذ التوصيات الصادرة عن المجلس فى موضوعى طلبى الإحاطة المقدمة من النائبين أحمد السجينى وإنجى مراد، بشأن المبانى والأبراج المخالفة بالإسكندرية فى ظل عدم وجود مخطط عمرانى واقعى للمحافظة، وتطوير وتنمية منطقة الكينج مريوط بحى العامرية الواقعة بالقرب من مديرية برج العرب، وطلب الإحاطة من النائبة مى محمود بشأن عدم قيام شركة الصرف الصحى بإعادة الشيئ لأصله بشارع 30 بدائرة المنتزه ثان بالرغم من انتهاء الأعمال تقريبا.

 

كما تتضمن طلب إحاطة من النائب حسين خاطر بشأن قيام شركات الغاز بتكسير شوارع حى المنتزه لمد خطوط الغاز بها وتركها دون إعادة الشىء لأصله، وطلب إحاطة بشأن سوء حالة شوارع دائرة الرمل بالإسكندرية بسبب حفر الشوارع لتركيب الغاز والصرف الصحى وعدم إعادة الشىء لأصله، وطلب النائب أبو العباس فرحات بشأن قيام شركة الصرف الصحى بتكسير وتدمير شوارع منطقة السيوف وكذلك شوارع سيدى بشر وعدم قيام الشركة بإعادة الشىء لأصله، وطلب النائبة إنجى مراد بشأن عدم تفعيل دور اللجنة الدائمة لحماية المبانى والمنشآت التراثية التابعة لكل محافظة وبالأخص محافظة الإسكندرية وفقا للقانون رقم 144 لسنة 2006 فى شأن تنظيم هدم المبانى والمنشآت غير الآيلة للسقوط والحفاظ على التراث المعماري.

 

جدير بالذكر أن لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب ناقشت الأسبوع قبل الماضى، مشكلات محافظة البحيرة المختلفة، حيث ناقشت 28 طلب إحاطة، وتستكمل مناقشة مشكلات المحافظات الأخرى تباعا، بحضور المحافظين والمسئولين التنفيذيين فى كل محافظة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة