خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

استقرار أسعار الحديد والأسمنت اليوم الاثنين 21-1-2019

الإثنين، 21 يناير 2019 11:26 ص
استقرار أسعار الحديد والأسمنت اليوم الاثنين 21-1-2019 حديد واسمنت ارشيفية
كتبت- منى ضياء

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
استقرت أسعار الحديد والأسمنت، اليوم الاثنين، الموافق 21-1-2019، بالسوق، بعد تراجع أسعار عدد من مصانع الحديد الأسبوع الماضى، على خلفية انخفاض أسعار البيليت العالمية، مع توقعات باستمرار حالة الاستقرار حتى نهاية الشهر، حسب أحمد الزينى رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية.
 
وأعلنت بعض شركات الأسمنت أمس الأحد زيادة أسعارها اعتبارا من الأسبوع المقبل بواقع 20 جنيها للطن، وهو ما وصفه الزينى بأنها محاولة من الشركات لرفع الأسعار ولكن السوق لا يستجيب فعليا لأن الطلب منخفض وهناك حالة من الركود.
 
وتتراوح أسعار الأسمنت التجارى بالسوق ما بين 830 – 860 جنيها للطن فى المتوسط، وهو أقل من سعر البيع المعلن بالشركات الذى يزيد عن مستوى 900 جنيها للطن إلى 920 جنيها للطن، ويصل سعر البيع إلى المستهلك بقيمة تتراوح ما بين 850 – 900 جنيها للطن عند أقصى سعر، وذلك بالنسبة للأسمنت الخاص بالخرسانة.
 
أما الأسمنت الخاص بالتشطيبات فيقل سعره بقيمة 100 جنيه للطن، ويصل متوسط سعر البيع التجارى 750 جنيها للطن، ويصل إلى المستهلك بسعر متوسط 800 جنيه للطن.
 
وأشار أنه من المقرر عقد اجتماع بشعبة مواد البناء بالغرفة التجارية اليوم الاثنين، لبحث المشكلات التى يعانى منها التجار، وسيتم رفع مذكرة لوزير التجارة والصناعة تطالب بتحديد سعر قطعى للأسمنت تسليم أرض المصنع على غرار الحديد، حتى يتم البيع بأسعار واقعية ولا تفرض الشركات على التجار البيع بسعر محدد للمستهلك ثم القيام بعمليات التسوية التى تحقق مكاسب أحيانا وخسائر للتجار أحيان أخرى.
 
وفى سياق متصل يتراوح متوسط سعر البيع للحديد تسليم أرض المصنع بين 10.900 ألف جنيه للطن كأقل سعر و11.600 ألف جنيه للطن أعلى سعر، حيث خفضت بعض شركات الحديد "الاستثمارى" التى تعتمد على استيراد خام البيليت والقيام بعملية الدرافلة بتحويله إلى حديد تسليح، بإجمالى 300 جنيه الأسبوع الماضى، متوقعا مزيد من الخفض خلال الأيام المقبلة.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة