خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"قلوب العاشقين تذوب".. الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين.. محمود التهامى يحيى الليلة الختامية.. حلقات إنشاد لفرقة المرعشى السورية.. "الصعايدة" يواصلون لعبة "التحطيب".. و"شعرية بسكر وعدس" لمواجهة البرد

الأربعاء، 02 يناير 2019 12:19 ص
"قلوب العاشقين تذوب".. الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين.. محمود التهامى يحيى الليلة الختامية.. حلقات إنشاد لفرقة المرعشى السورية.. "الصعايدة" يواصلون لعبة "التحطيب".. و"شعرية بسكر وعدس" لمواجهة البرد احتفالات الليلة الكبيرة
كتب لؤى على - تصوير حازم عبد الصمد - محمد الحصرى - محمد فوزى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
فى قلب قاهرة لاتنام، يهرول إلى رحابه العاشقون، يأتون من كل حدب وصوب إلى مقام حفيد رسول الله "الحبيب"، وفى محيط مسجده الذى تحلى بأبهى زينة، امتلأ المكان بحلقات الذكر والأناشيد، تلاها المريدون، وتجاوب معها الرواد والعشاق، الذين وفدوا إلى المشهد الحسينى من كل أنحاء مصر، طمعا فى الحصول على النفحات المباركة، فى "الليلة الكبيرة".
 
 
نفحات ربانية تزينها أناشيد دينية، تتخلل احتفالات المصريين ومحبى آل البيت، بسيد شباب أهل الجنة، سبط رسول الله وحفيده، الحسين بن على، رضى الله عنهما، حيث مئات المتراصين جنبًا إلى جنب، من آلاف المريدين، بالليلة الختامية لذكرى استقرار رأس الحسين.
 
اختتمت الطرق الصوفية اليوم احتفالاتها بذكرى استقرار رأس الحسين عليه السلام، بعد احتفالات استمرت نحو أسبوع، إذ تؤكد الروايات التاريخية  وصول الرأس الشريف إلى موضعها الحالى، فى الثلاثاء الأخير من شهر ربيع الثانى.
 
وتبلغ اليوم الاحتفالات ذروتها بمجالس الذكر والمديح وكلمات العلماء عن فضل آل البيت، فيما يواصل آلاف الزائرين زيارة ضريح الإمام الحسين، كما تقدم الخدمات المأكل والمشرب للزائرين، حيث سيطرت الأكلات الشتوية نظرا لبرودة الطقس فقد قامت الخيام بتقديم الاكلات المختلفة وذلك تبعا للعرف والثقافة، حيث هناك خدمات ينتسب أصحابها لصعيد مصر وأخرى للوجه البحرى، وتنوع الطعام ما بين "شعرية بالسكر" و عدس" وذلك لمواجهة موجة البرد.
 
وشهدت خدمة "روضة النعيم"  التى تقيمها مؤسسة طابة لرئيسها الداعية الحبيب بن على الجفرى، تقديم فرقة الإنشاد السورية "المرعشى"، مجموعة من القصائد فى ختام مولد الحسين .
 
وتفاعل الحضور مع حلقات الذكر والانشاد خاصة الطلاب الدارسين بالازهر الشريف، وتستمر حلقات الذكر حتى الساعات الأولى من صباح يوم الأربعاء ،حيث الليلة الكبيرة لاحتفالات مصر بذكرى قدوم رأس الامام الحسين .
 
وبدأ الشيخ محمود التهامى، نقيب المنشدين، وصلته الإنشادية بالليلة الكبيرة لذكرى استقرار رأس الإمام الحسين، وسط تواجد الآلاف من أتباع الطرق الصوفية، وتستمر وصلة التهامى حتى الساعات الأولى من صباح غدٍ الأربعاء، وسط تواجد الآلاف من المريدين حيث صعد الشيخ على المسرح الملاصق لمسجد الحسين.
 
ويحيى عميد الإنشاد الشيخ ياسين التهامى غدا الأربعاء الليلة اليتيمة أمام مسجد الإمام الحسين.
 
من جهتها، أغلقت إدارة المرور شارع الأزهر أمام حركة السيارات المتجهة إلى ميدان العتبة مرورا بجامع الحسين، حيث خصص الطريق لعبور الزائرين فقط نظرا للتزاحم الشديد، حيث تعتبر هذه الاحتفالات هى الأكبر منذ سنوات.
 
وعقب إغلاق الطريق عاودت إدارة المرور فتحه مرة أخرى لتيسير حركة السيارات، حيث يحتفل الصوفية بالليلة الكبيرة لذكرى استقرار رأس الحسين.
 
 
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (1)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (2)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (3)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (4)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (5)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (6)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (7)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (8)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (9)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (10)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (11)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (12)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (13)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 

الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين (14)
الآلاف يحيون ذكرى استقرار رأس الحسين 
 
مولد الحسين (1)
مولد الحسين (1)

 

مولد الحسين (2)
مولد الحسين (2)

 

مولد الحسين (3)
مولد الحسين (3)

 

مولد الحسين (4)
مولد الحسين (4)

 

مولد الحسين (5)
مولد الحسين (5)

 

مولد الحسين (6)
مولد الحسين (6)

 

مولد الحسين (7)
مولد الحسين (7)

 

مولد الحسين (8)
مولد الحسين (8)

 

مولد الحسين (9)
مولد الحسين (9)

 

مولد الحسين (10)
مولد الحسين (10)

 

مولد الحسين (11)
مولد الحسين (11)

 

مولد الحسين (12)
مولد الحسين (12)

 

مولد الحسين (13)
مولد الحسين (13)

 

مولد الحسين (14)
مولد الحسين (14)

 

مولد الحسين (15)
مولد الحسين (15)

 

مولد الحسين (16)
مولد الحسين (16)

 

مولد الحسين (17)
مولد الحسين (17)

 

مولد الحسين (18)
مولد الحسين (18)

 

مولد الحسين (19)
مولد الحسين (19)

 

مولد الحسين (20)
مولد الحسين (20)

 

مولد الحسين (21)
مولد الحسين (21)

 

مولد الحسين (22)
مولد الحسين (22)

 

مولد الحسين (23)
مولد الحسين (23)

 

مولد الحسين (24)
مولد الحسين (24)

 

مولد الحسين (25)
مولد الحسين (25)

 

مولد الحسين (26)
مولد الحسين (26)

 

مولد الحسين (27)
مولد الحسين (27)

 

مولد الحسين (28)
مولد الحسين (28)

 

مولد الحسين (29)
مولد الحسين (29)

 

مولد الحسين (30)
مولد الحسين (30)

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

Yasser

منتهى التخلف

لا حول ولا قوة الا بالله ، ربنا لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا

عدد الردود 0

بواسطة:

طرازان

صورة ابلغ من مليون ...

اليست هذه الصور ... اليست تلك الاف ... برهان على مدى الامن و الامان بمصرنا الحبيبة ... اليست مصر جميلة بهذه الصورة الجميلة

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة