خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

وزارة الثقافة والتنظيم والإدارة يبحثان تحديث الهياكل التنظيمية للوزارة

الأربعاء، 16 يناير 2019 10:25 ص
وزارة الثقافة والتنظيم والإدارة يبحثان تحديث الهياكل التنظيمية للوزارة الدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة
كتب مصطفى عبد التواب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عقدت الدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة والدكتور صالح الشيخ رئيس الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، اجتماعا لمناقشة تحديث الهياكل التنظيمية للوزارة. 

 

ووجهت الدكتورة إيناس عبدالدايم، الشكر للجهاز على جهده المبذول فى تحديث الهيكل التنظيمى لدار الأوبرا المصرية ، والذى جاء ملائما لطبيعة العمل بالدار وملبيا لطموحات العاملين بها وساهم فى مرونة العمل وتقدمه، وتحقيق العديد من الإصلاحات الكثيرة، خاصة أن هذا الصرح العظيم يزخر بمواهب فنية وإدارية وهندسية متنوعة.

 

وقالت الوزيرة، إنها تعول على الجهاز كثيرا فى تلبية طموحات العاملين فى الوزارة لتحديث هيكلها التنظيمى بشكل يتماشى مع تطور أنشطتها وتوسعها، ويمكنها من الاستفادة من كنوزها البشرية المتمثلة فى الفنانين العاملين بها، مشيرة إلى أن الوزارة فى حالة تطوير دائم لتلبية احتياجات المواطن الثقافية، كما أنها تسعى لترسيخ فكرة المدارس الفنية التى تعنى باختيار وتدريب الموهوبين، وخلق أجيال متتالية من الفنانين.

 

وفى هذا الإطار، أعلنت وزيرة الثقافة عن دعمها للمواهب الفنية الفائزة فى اليوم الاجتماعى الذى نظمه الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة للعاملين به، وضمهم لفرق المواهب بدار الأوبرا المصرية، مؤكدة على ترحيبها ودعمها لكل موهبة متميزة.

 

ومن جانبه، أعرب الدكتور صالح الشيخ عن تقدير الجهاز للدور الثقافى والتنويرى الذى تقوم به وزارة الثقافة والذى يدعمه بكل قوة، مؤكدا أن الجهاز لديه من الخبرات التى تمكنه من تكثيف جهوده وإنجاز تحديث واستحداث الهياكل التنظيمية والوظيفية فى أقل وقت ممكن، وهو ما نفذه بالفعل مع العديد من مؤسسات الدولة.

 

وأكد رئيس الجهاز أن تحديث أو استحداث الهياكل التنظيمية والوظيفية لأى من مؤسسات الجهاز الإدارى للدولة بشكل عام ، يتم فى إطار سعى الجهاز لتطبيق قانون الخدمة المدنية رقم 81 لسنة 2016 ، وخاصة فى المادتين 9 ، 75 من القانون .

 

وعرض الدكتور صالح الشيخ لأهمية المشروع القومى لتحديث الملف الوظيفى إليكترونيا، مشيرا إلى تسليم وزارة الثقافة نسخة إليكترونية من بيانات جميع  الموظفين بالوزارة، كما سيتم تسليم الوزارة جهاز حاسب آلى و جهاز ماسح ضوئى "سكانر"، و "APN" (اختصار Access Point Name)، وهو اسم نقطة الوصول التى توفر شبكة مغلقة ومؤمنة بين المستخدم ومزود خدمة الإنترنت ، وذلك عقب انتهاء المرحلة الأولى من المشروع والتى تشمل تحديث ملفات العاملين فى دواوين الوزارات .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة