خالد صلاح

عمرو جاد

رحلة فى شوارع القاهرة والجيزة

الأربعاء، 16 يناير 2019 10:00 ص

إضافة تعليق

بقدر ما نعلم جيدًا أن عمليات الإنشاء والإصلاح التى تجرى فى بعض شوارع القاهرة والجيزة مهمة وضرورية، نعلم أيضًا أن الفوضى والعشوائية اللتين تلازمان هذا الإصلاح كفيلتان بتحويل حياة الناس إلى قطعة من الجحيم، صحيح أن الخدمات المرورية منتشرة بكثافة فى محيط تلك الإصلاحات لتأمين حالة السير، لكن هناك آخرين لا يقومون بدورهم، مثل بعض المحليات التى تترك التراب ومخلفات الحفر والهدم تنتشر فى الشوارع بدعوى الضرورة، وهذا ما يفتقر للمنطق والعلم والواجب الذى يفرض أن تنتشر دوريات النظافة ومسؤولى الحى حول مناطق الإصلاح لتقليل الخسائر، هؤلاء مسؤولون عن تخفيف التوتر الذى يصاحب التحويلات المرورية وعمليات الحفر والإنشاء، والناس لا يرفضون ما يجرى انتظارًا لنتائجه، لكن يتذمرون من تزايد الزحام وعشوائية الإشغالات التى تضاعف الارتباك، أعتقد أن جولات وزير التنمية المحلية والمحافظين فى تلك المناطق ستكشف لهم هذا الخلل الخطير، طالما لا يتحرك رؤساء الأحياء، خوفًا من التراب ومخالطة الجمهور.


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

Ahmed

خائف. اقول. الحق. واللي. في. قلبي. بقلم. نشات رشدي منصور

في. استراليا. تبني. ناطحة. السحاب. 700. شقة. او. اكثر. ولا. نري. مجرد. اي. أتربة. تخرج. من. البناء. بل. البناء. يخرج. للحياة. في. بضع. شهور. قليلة. من. يصدق. ذلك. ؟

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة