خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"كل يوم" يناقش فتوى إلزام العريس بالشقة وفرشها والعروسة بحقيبة ملابسها فقط

السبت، 12 يناير 2019 03:19 م
"كل يوم" يناقش فتوى إلزام العريس بالشقة وفرشها والعروسة بحقيبة ملابسها فقط كل يوم
كتب محمد شرقاوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يناقش الإعلامى وائل الإبراشى والإعلامية خلود زهران ، مقدما برنامج كل يوم على قناة ONE ، فتوى دار الإفتاء بإلزام العريس بالشقه وتجهيزها وفرشها شرعا والعروسه بحقيبة ملابسها فقط.

ويستضيف البرنامج كلا من آسر محمود ياسر استشارى علاقات أسرية، وليدعبد الحميد زهران،المحامي والباحث في قضايا الأسرة ودينا المقدم متخصصة في علاقات الأسرية والدكتور عبدالمنعم فؤاد أستاذ العقيدة والفلسفة.

يذكر أن برنامج كل يوم يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى والإعلامية خلود زهران على قناة ONE ، من السبت للأربعاء من 9 مساء لـ11 مساء.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 8

عدد الردود 0

بواسطة:

م / أحمـــد محـــرم

شبطة هدومها

هو ده الشرع بس لما تطلق تخرج بشنطة هدومها اللى جات بها

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد عبدالله

انتم ادري بأمور دنياكم

ايه القرف ده. مين من حقه يلزم اي طرف قبل الزواج. الموضوع عرف وما يتراضي عليه الطرفان. اذا تم هذا الامر من سيتحمل نتيجة العنوسة وتبعاتها. ياريت محدش يتدخل فيما لا يعنيه مفيش حاجة اسمها اجبار. العروسة تطلب ما تشاء وعلي العريس ان يقبل او يرفص وكل واحد يتحمل نتبجة اختياره.

عدد الردود 0

بواسطة:

حمدى عباس ابراهيم

للأخ المعلق : محمد عبدالله

الحديث (  أنتم أعلم بشئون دنياكم  )  والأمر هنا ليس شأن دنيوى وانما أمرا شرعيا يعتنى الفقهاء لا العامة ويمكنك ان تنتظر لسماع رأى الفقهاء وتدلى بما ترى بعد

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد عبدالله

للاخ حمدي عباس

اشكرك علي تصحيح العبارة. اما بالنسبة لحكاية الامر الشرعي فكلامي واضح."العروسة من حقها تطلب ما تشاء وللعريس ان يقبل او يرفض" ولكن انا اعتراضيةعلي موضوع الاجبار لان هذا خاضع لرضي الطرفين ولاتعارض مع الشرع في هذا. لا يجب ان نتشدد في ما لا طائل منه ثم نبكي بعد ذلك علي اللبن المسكوب.

عدد الردود 0

بواسطة:

Great

...................!!!!!!!!!!!!!!!!

حقيبة واحدة طب قولوا اربع خمس حقائب يبقى معقول...........😭😭😭😭!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

عدد الردود 0

بواسطة:

حمدى عباس ابراهيم

شرعا وفقها وقضاء الرجل ملزم بشقة الزجية وبغرها ايضا .. ولكن

(  والليل إذا يغشى والنهار إذا تجلى وما خلق الذكر والأنثى إن سعيكم (  لشتى  ) فقد قدم الله لنا اللليل والنهار آية ومثال لعمل الرجل والمرأة واستعداد كلا منهما المرأة كالليل سترة وراحة وسكن لاغنى للرجل عنه والرجل كد ومد . بذل وغزل وكل ما يكفل احتياجات بيته حتى يعن بالمرأة اعتناء حاجاته من الراحة والسكن والنعوم وتنشأت الصغار فى اطار نص الآيات ( الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض ) فالرجل كما فضله (  الله  ) على المرأة بالقدرات العضلية والجلد وتحمل مشقات العمل فضل (  الله  ) عليه المرأة فى مختلف القدرات والمواهب التى تعينها على تنشئة الصغار واعتناء أمور البيت والسكن . وكلمة ( قوامون ) التى فهمها العامة والخاصة فهما خاطئا ليست تشريفا للرجل ولكن تكليفا له باعتناء شئون المرأة لانها مشتقة من القيام . قام وقام وقام فهو قوام . أما مسألة الشقة واحتياج شراؤها لمبلع كبير يخرج عن طاقة العريس فأمرها محكوم بأمور حياتية كثيرة لا تتصادم مع أية أحكام شرعية منها أن الزواج ايجاب وقبول ويجرى بين عائلتين كما نرى فى عموم حالات الزواج يجلس أهل العريس والعروسة ليتفقا على كل أمور الزواج حسب حاجة وقدرة كلا منهما حتى تتحقق الزيجة فى اطار حرص كلا من العروسان على بعضهما فقد يكون أهل العروسة موسرين ويقوموا بتخصيص شقة لابنتهم بعد ما وجدوا فى العريس من صفات الرجولة والأمانة ما يطمئنهم على ابنتهم على ما جاء فى س القصص ( يا أبى استئجره ان خير من استئجرت القوى الأمين ) وبعد ايجاد الشقة يظل الرجل مسؤل عن كل حاجاتها من سداد قيمة الايجار او الصيانة وما عدى ذلك . والتشريع لم يفرق بين رجل وامرأة على ما يجرى بيننا من مختلف صور العصبية فالرجل والمرأة أما وأبا وأشقاء وكل العائلات فيها رجال ونساء ..

عدد الردود 0

بواسطة:

صوت الحق

الزوج ملزم فقط بالصداق آجله وعاجله الذى يوافق عليه الطرفان

للزوجه صداق على الزوج يتم الاتفاق عليه وتسليمه فى مجلس العقد وكتابته فى العقد صراحة دون تحايل. ولا تلتزم الزوجة بشيء . باقى الأمور تتم بالاتفاق دون إجبار شرعى الا ما ما يتورط فيه الزوج من توقيع قائمة تدخله السجن لو خان الأمانة ولم يردها. لماذا يوقع الزوج إيصال أمانة على نفسه إلا إذا كان مغفلا كبيرا ، كان بوسعه رفض إدخال ما يخص الزوجة من أدوات كهربائية لم يحضرها . أنصح الشباب برفض توقيع القائمة ، وعلى الزوجة التى ائتمنت الزوج على نفسها أن تثق به وإلا تركها لغيرها حتى لو بقي عمره بدون زواج. القائمة وصل أمانة والزوجة التى لا تعيش الا بوصل أمانة لا تستحق أن تكون زوجة . 

عدد الردود 0

بواسطة:

أحمد تبوك

فتوى صحيحة ومعلومة للغالبية مسبقاً

فتوى صحيحة ومعرفة للكل مسبقاً لكن للعرف والظروف الأجتماعية رأئ أخر مقبول أيضا ويحترم وحلال برضه ولا يخرج عن صحيح الدين الأسلامي صح ولا غلط الكلام ده

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة