خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

7 نجوم يجسدون رحلة "عبد الغفور البرعى"فى الكرة المصرية.. الشحات عامل "بنزينة"..شرويدة " قهوجى " قبل الشهرة ..دويدار تباع ميكروباص .. البلدوزر "بتاع أنابيب" .باولو عامل محارة ..وشوقى السعيد " جزار " الملاعب

الخميس، 10 يناير 2019 07:00 ص
7 نجوم يجسدون رحلة "عبد الغفور البرعى"فى الكرة المصرية.. الشحات عامل "بنزينة"..شرويدة " قهوجى " قبل الشهرة ..دويدار تباع ميكروباص .. البلدوزر "بتاع أنابيب" .باولو عامل محارة ..وشوقى السعيد " جزار " الملاعب نجوم الكرة ورحلة عبد الغفور البرعى
كتبت ياسمين يحيى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا أحد ينسى شخصية عبدالغفور البرعي، التي برع فى تمثيلها الفنان الراحل نور الشريف، والتى تحولت إلى أيقونة نجاح لرحلة صعود عامل بسيط في إحدى وكالات تجارة الخردة ، والذى  أصبح بعد عدة سنوات من الأثرياء، وهى الشخصية التى تجسد الكفاح والنجاح فى وقت واحد .

وبالنسبة لنجوم كرة القدم ، فلا أحد يعرف الصعاب والمعوقات خلال الرحلة التى سلكوها  حتى وصلوا إلى المجد والشهرة، وتهافت الأضواء عليهم، أو الأشواك التى ساروا عليها فى حياتهم حتى يصلون إلى القمة .

فهناك أكثر من نجم من نجوم الكرة المصريين أعلن عن المهنة التى عمل بها فى الماضى قبل تفرغه للساحرة المستديرة ، والتجول فى ملاعبها و الصول حول شباكها ومرماها، فمنهم من عمل فى المحارة أو الجزارة، أو على ميكروباص أو عامل فى بنزينة أوقهوجى فى بعض الحالات .

وكل هذا لايقلل من قيمة أصحاب هذه المهن او اللاعبين الذين عملوا بتلك الوظائف ، بل أنهم يعلنون ذلك بكل فخر

حسين الشحات

وأخر هؤلاء النجوم هو حسين الشحات الذى انضم للأهلى خلال الانتقالات الشتوية قادما من العين الإماراتى لمدة 4 مواسم ونصف  مقابل 6 ملايين دولار .

وانضم الشحات لقائمة اللاعبين الذين سجلوا فى كأس العالم للأندية ، بعد الهدف الذى احرزه فى مرمى الترجى التونسى .

وأعلن الشحات فى تصريحات تليفزيونية له أنه عمل فى اكثر من وظيفة قبل التفرغ لعالم الكرة ، حيث عمل فى حمل الالوميتال مقابل 400 جنيها فى الشهر  ، وكذلك جمع الكرات من أكاديميات الناشئين مقابل 10 جنيهات  ، وكذلك العمل فى إحدى محطات البنزين  .

 

أحمد دويدار

وبالانتقال إلى أحمد دويدار لاعب الزمالك السابق و الإنتاج الحربى الحالى، فأكد فى أكثر مناسبة أنه ترك كرة القدم، وعمل  "تبَاع " على سيارة ميكروباص  بمنطقة امبابة ، لمساعدة والدته وشقيقاته بعد وفاة والده ، كما عمل فى أحد محلات بيع الملابس الرياضية ، وبعد ذلك تحسنت الامور حتى تفرغ لكرة القدم  

حسام باولو

أما حسام باولو لاعب الزمالك و سموحة السابق، و الداخلية الحالى ، والحاصل على لقب هداف الدورى موسمين متتالين مع الفريق السكندرى  ، فى الوقت الذى تراجع فيه المستوى التهديفى للنادى الأهلى والزمالك ، فقد  بدأ حياته عاملا فى مصنع طوب ، ولم يخفى اللاعب عن الجماهير حياته السابقة ، بل أعلن دون خجل عن بدايته مع المهنة التى كافح فيها حتى وصل إلى لاعب مشهور .

عمرو زكى

أما البلدوزر عمرو زكى نجم الزمالك والمنتخب السابق والذى احترف فى ويجان الإنجليزى من قبل ، فأكد أنه كان يعمل  "بائع أنابيب " قبل الانضمام إلى صفوفه حيث كان يعمل كعامل زراعى بالإضافة إلى حمل الانابيب  وكانت مهنته قبل الانتقال من المنصورة لإنبى " عامل زراعى "  ، حتى وصل للنجومية والمشاركة مع الفراعنة فى أمم أفريقيا.

شوقى السعيد .. "جزار"

وتختلف قصة كفاح شوقى السعيد نجم الاسماعيلى السابق، والذى دخلت أندية القمة فى مفاوضات معه خلال السنوات الماضية لضمه إلى صفوفهما، فكشف من قبل أنه كان يعمل فى محل جزارة قبل الإتجاه للكرة، حتى يتمكن من مساعدة أسرته ماديا، وتوفير أموال تساعده فى الحياة، وبعد ذلك لعب لنادى الشمس ومنه إلى الجونة ثم الإسماعيلى.

قهوة   أحمد شرويدة

لعب احمد شرويدة لعدة أندية بالدورى الممتاز منها المصرى وإنبى  والانتاج الحربى، والنجوم، ولكنه قبل خطاه فى الإيجيبشين ليج، كان يعمل فى إحدى المقاهى الخاصة ، "قهوجى" ، ولكنه بعد فترة من العمل اتجه إلى ممارسة كرة القدم .

دونجا .. "شيف"

محمود عبد العاطى دونجا نجم الزمالك والمقاصة السابق و الاسماعيلى الحالى ، أعلن من قبل خلال استضافته فى إحدى المناسبات أنه من أسرة متوسطة بالشرقية ، واضطر فى بعض الاوقات للعمل " شيف " لمساعدة الأسرة ماديا ، وذلك قبل مسيرته الكروية مع الساحرة المستديرة .

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة