خالد صلاح

آخر كلام.. واسينى الأعرج يشارك فى صالون الجزائر ويواصل حزنه على "الأمير"

السبت، 08 سبتمبر 2018 08:00 م
آخر كلام.. واسينى الأعرج يشارك فى صالون الجزائر ويواصل حزنه على "الأمير" الروائى الكبير واسينى الأعرج
كتب أحمد منصور
إضافة تعليق

أكد الروائى الكبير واسينى الأعرج لمحبيه وقرائه الذين تفاعلوا مع ما كتبته اليوم السابع أول أمس عن عدم مشاركة روايته الأمير 2 صالون الجزائر، نظرًا للتعبير عن احتجاجه على الفساد الثقافى المعمم على حد قوله.

وكانت "اليوم السابع" نشر نص ما كتبه الروائى الكبير واسينى الأعرج حول عدم مشاركة روايته الأمير 2 خلال فعاليات صالون الجزائر الدولى للكتاب، موضحا أنه لن يشترك فى مذبحة الأمير، قائلاً: سألنى الكثير من الأحبة القراء على الخاص والعام، ما دام كتاب الأمير2 أصبح منجزًا لماذا لا يقدم فى معرض الجزائر؟ هو قرار ذاتى لا يخص إلا شخصى، أنا لا أريد أن اشترك فى مذبحة الأمير، وهم يستعدون الآن لنحره سينمائيًا، بعدما بهدلوا الكثير من أبطال المقاومة والإصلاح والثورة، بطرقهم الفجة التى لا شيء من ورائها إلا المال ثم المال، والتخفى وراء الوجوه المستعارة، ونهب خزينة الدولة والفساد الثقافى لدرجة أن رائحة العفن أصبحت تشمّ من بعيد.

واسينى الاعرج
واسينى الاعرج

 

واستكمل الروائى الكبير تعليقه قائلا : يكذبون فى كل شىء، حتى فى المسلمات. سيناريو ومشروع الأمير موجود منذ سنوات فى رئاسة الجمهورية، وقد أنجزه سيناريست إيطالى اشتغل مع كبار السينمائيين الإيطاليين، بمشاركتى لأن السيناريو مقتبس من كتاب الأمير. وقد تم اللقاء مع رئيس الحكومة السابق السيد عبد العزيز بلخادم وتحدثنا طويلا. كان رجلاً كريمًا. أتذكر اليوم كلمته الكبيرة: لا تظن يا واسينى أنهم يحبون الأمير، وسيعملون طويلاً على إفشال المشروع. وها هم يجهزون على كل شيء، وسنشهد قريبا نفس السيناريوهات، مختتما نعم، عدم عرض رواية الأمير2 فى صالون الجزائر هو شكل احتجاجى على هذا الفساد الثقافى المعمم. شكرا لمن سألنى لماذا؟ ولهم بحب هذه الإجابة المختصرة.

وعقب نشر الخبر على موقع "اليوم السابع" نشره الروائى الكبير على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، مما أثار ضجة لدى قراء الراوئى الجزائرى الكبير، معربين عن خوفهم وقلقهم من عدم مشاركته فى صالون الجزائر الدولى للكتاب المقرر انطلاقه خلال شهر نوفمبر المقبل.

الروائى الكبير واسينى الأعرج ينشر لينك اليوم السابع
الروائى الكبير واسينى الأعرج ينشر لينك اليوم السابع

ونتيجة لتعليق وقلق القراء طمئن الروائى الكبير القراء الذى تواصل معهم عبر صفحته الشخصية، قائلا: أطمئن قرائى الكرام الذين تفاعلوا اليوم مع ما كتبته الصحافة.

وأكد أن الصالون فعالية وطنية مفتوحة لا يمكننى أن أفكر فى مقاطعتها، أكثر من هذا سألقى محاضرتى المبرمجة بمناسبة الصالون حول المؤثرات الأجنبية فى رواياتى، وأوقع روايتى المخطوطة الشرقية التى تصدرها دار الجزائر تقرأ ونوار اللوز التى ستصدرها بوهيميا.

وأضاف الروائى الكبير واسينى الأعرج، ما تحدثت عنه فى منشورى البارحة هو إطلاق رواية كتاب الأمير٢ الذى كان مبرمجا توقيعه فى الصالون، سيتم الإطلاق فى بيروت احتجاجا على المذبحة السنمائية عن الأمير التى يتم التحضير لها، وهذا موقف شخصى لا أكثر، مختتما إلى اللقاء فى صالون الجزائر.

 

 

 

تعليق الروائى الكبير واسينى الأعرج
تعليق الروائى الكبير واسينى الأعرج

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة