خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

قرأت لك.. "صافينى مرة" تستعيد جيل الثورة والهزيمة على أغنيات عبد الحليم حافظ

الجمعة، 07 سبتمبر 2018 07:00 ص
قرأت لك.. "صافينى مرة" تستعيد جيل الثورة والهزيمة على أغنيات عبد الحليم حافظ رواية صافينى مره للكاتب نعيم صبرى
كتب بلال رمضان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يصدر خلال الأيام المقبلة، عن دار الشروق للنشر، رواية بعنوان "صافينى مرة" للكاتب نعيم صبرى، وهى رواية تحكى عن جيل الثورة والهزيمة.

صافينى مرة.. تعد من أشهر أولى أغنيات الفنان الراحل عبد الحليم حاظف، ورواية صافينى مرة تحكى عن جيل بدأ وعيه مع هذه الأغنية، ومع صعود عبد الحليم حافظ.. جيل بدأ يتفتح على الحياة مع ثورة يوليو.. ويغنى لها مع عبد الحليم.. عاش أزهى عصورها وانتصاراتها.. جلاء الإنجليز.. تأميم قناة السويس وحرب 1956.. وحدة مصر وسوريا.. بناء السد العالى والتصنيع الثقيل.. ثم.. ثم بدأ يعانى من انعكساراتها حتى كانت الضربة القاصمة بهزيمة يونيو 1967 وضياع كل الآمال التى عاش عليها.. جيل دمرته الصدمة وما تلاها من أحداث.. عاش بعدها حالة من الضياع.. وبرغم من حرب 1973 فإن ما تلاها من تطورات التفسخ السياسى والاجتماعى أجهز عليه.

يشار إلى أن الكاتب نعيم صبرى، روائى وشاعر مصرى، تخرج فى كلية الهندسة بجامعة القاهرة عام 1968. عمل فى المجال الهندسى قبل أن يتفرغ للأدب منذ عام 1995.

بدأ نعيم صبرى مسيرته الأدبية بكتابة الشعر وأصدر ديوانى شعر عام 1988: "يوميات طابع بريد عام"، و"تأملات فى الأحوال"، اتجه بعد ذلك إلى المسرح، وكتب مسرحية "بئر التوتة"، وهى مسرحية شعرية موسيقية.

كتب نعيم صبرى بعد ذلك مسرحيته الشعرية "الزعيم" ثم عاد فأصدر ديوان شعر "حديث الكائنات". بدأ كتاباته النثرية بكتاب عن سيرة طفولته بعنوان "يوميات طفل قديم"، ثم واصل كتاباته النثرية فأصدر 12 رواية حتى الآن، منها "أمواج الخريف، "شبرا"، "المهرج"، و"تظل تحلم إيزيس"، و"دوامات الحنين".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة