خالد صلاح

أغسطس الساخن.. 6 قضايا شغلت الرأى العام وزادت من سخونة أكثر شهور السنة حرارة.. قاتل طفليه بميت سلسيل بالدقهلية.. طالب الرحاب.. مقتل الأنبا أبيفانيوس على يد راهبين.. أم تلقى بطفليها بترعة بحر يوسف بالمنيا

الأربعاء، 05 سبتمبر 2018 11:00 م
أغسطس الساخن.. 6 قضايا شغلت الرأى العام وزادت من سخونة أكثر شهور السنة حرارة.. قاتل طفليه بميت سلسيل بالدقهلية.. طالب الرحاب.. مقتل الأنبا أبيفانيوس على يد راهبين.. أم تلقى بطفليها بترعة بحر يوسف بالمنيا قاتل طفليه بالدقهلية وقتيل الرحاب
كتب أحمد إسماعيل
إضافة تعليق

يعد شهر أغسطس من أكثر شهور السنة ارتفاعا فى درجة الحرارة،حسب ما أكده رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، وعلى الرغم من ذلك فأن هذا الشهر شهد عددًا من القضايا والجرائم الأكثر سخونة والتى شغلت الرأى العام المحلى والدولى.

 

أب يقتل طفليه بالقائهما بمياه النيل لمروره بظروف نفسية سيئة

أنهى محمود نظمى - 33 سنة مزارع – حياة طفليه ريان 5 سنوات ومحمد 3 سنوات بدائرة مركز سلسيل بإلقائهم فى نهر النيل، وتركهما يلقيان مصرعهما وفرا هاربا، وعلل ارتكابه الواقعة لسوء علاقته بزوجته واتهامها الدائم له بعدم تحمل مسئولية تربيتهما ومروره بظروف نفسية سئية.

وقال الأب القاتل فى تحقيقات النيابة، أنه اصطحب طفليه يوم الحادث للاحتفال بالعيد بسيارته وتوجه لزيارة أحد أقاربه، وبعدها اصطحبهما لمدينة الملاهى حتى يتمكن من اختلاق واقعة اختفائهما عقب لهوهما.

 

وأضاف المتهم، أنه توجه بعد ذلك لكوبرى فارسكور وقام بإلقائهما بنهر النيل وأخبر زوجته هاتفيًا أنه فقد الطفلين على خلاف الحقيقة بالملاهى ثم عاد لمدينة الملاهى مرة أخرى وطلب من أحد أصدقائه الاتصال بشرطة النجدة والإبلاغ عن فقد الطفلين.

 

أكدت تحريات الشرطة، على أن شخصية الأب المتهم مضطربة وتتسم باللامبالاة والاستهتار، وتعاطيه للمواد المخدرة، وحديثه مع المحيطين به عن رغبته فى التحرر من مسئولية تربية الطفلين، إضافة إلى مغافلته للحاضرين لمراسم دفن طفليه عقب وفاتهما وهروبه.

 

كما كشفت تحريات فريق البحث الجنائى، عن أن المتهم كان بدأ يقرأ فى الفترة الأخيرة فى كتب لتحضير الجن تمهيدا ليعمل بتجارة الآثار ويتمكن من تسخيره، وكما كان يتعاطى الكثير من أنواع المخدرات التى أصابته بالهوس وفقد التحكم فى أعصابه.

 

مقتل طالب الرحاب

شغلت قضية مقتل طالب الرحاب الرأى العام، لما تحتويه من تفاصيل مثيرة، ترجع جذورها لعدة سنوات مضت حينما زور المتهم الرئيسى فى القضية شهادة وفاته؛ للإفلات من تنفيذ حكم صادر ضده بالمؤبد فى قضية مخدرات، لتتوالى الأحداث ويكتشف خطيب ابنته وقائع التزوير ويواجهه بها، وهو ما يدفعه فى نهاية المطاف للتخلص منه بالقتل.

طالب الرحاب
طالب الرحاب

 

شهدت مدينة الرحاب جريمة بشعة بعد قيام مسجل خطر باستدراج طالب بالجامعة البريطانية وقتله بمساعدة آخرين وإخفاء جثته داخل صندوق خشبى ووضع الفحم والزلط والأسمنت عليها، ثم قام بوضع البلاط على مكان الجثة لعدم خروج رائحتها.

كشفت تحقيقات النيابة العامة، عن أن المتهم تخلص من بسام أسامة طالب الجامعة البريطانية بعد إقدام المجنى عليه على خطبة "حبيبة" ابنة المتهم، ومعرفه المجنى عليه بسوابق المتهم، ومعرفته أيضا بقيام المتهم بتغير اسمه حتى لا يتم القبض عليه كونه مطلوب على ذمة قضايا، فقرر التخلص منه حتى لا يفتضح أمره.


مقتل الأنبا إبيفانيوس على يد أحد الرهبان

حددت محكمة استئناف الأسكندرية، جلسة 23 سبتمبر الجارى لنظر أولى جلسات محاكمة المتهمين وائل سعد تواضروس الراهب سابقا باسم أشعياء المقارى، والراهب فلتاؤوس المقارى لقيامهما بقتل الأنبا إبيفانيوس أسقف دير الأنبا أبو مقار بوادى النطرون، وذلك أمام الدائرة الثانية جنايات برئاسة المستشار جمال طوسون.

 

كان النائب العام المستشار نبيل صادق، قد أصدر بيان بإحالة المتهمين وائل سعد تواضروس الراهب سابقا باسم أشعياء المقارى، والراهب فلتاؤوس المقارى إلى المحاكمة الجنائية لقتلهما الأنبا إبيفانيوس أسقف دير الأنبا أبو مقار بوادى النطرون، بعدما أنهت نيابة استئناف الإسكندرية تحقيقاتها فى واقعة قتل الأنبا إبيفانيوس، أسقف ورئيس دير الأنبا مقار.

الراهب والضحية الانبا ابيفانيوس
الراهب والضحية الانبا ابيفانيوس

 

تعود تفاصيل القضية عندما أعلنت الكنيسة القبطية رسميا،  وفاة الأنبا إبيفانيوس، أسقف ورئيس دير أبومقار (القديس مقاريوس) بوادى النطرون داخل ديره، ثم وافقت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية مُمثلة فى قداسة البابا تواضروس الثانى، على عملية تشريح جثمان "الأنبا أبيفانيوس" بعد مخاطبة الجهات المعنية فى الدولة، بناء على تعليمات الطب الشرعى للتأكد من وجود "شُبهة جنائية" فى الوفاة.

 

وأشارت مصادر، إلى أن فريقا ضم 12 وكيلا للنيابة العامة، استمع لأقوال 145 راهبا وأسقفا بدير الأنبا أبو مقار بوادى النطرون، فى واقعة مقتل الأنبا إبيفانوس رئيس الدير، وأنه تم التحفظ على الكاميرات بالدير لفحصها بمعرفة لجنة فنية متخصصة لتفريغ محتوياتها، ومعرفة أسباب تعطل بعض الكاميرات داخل الدير.

 

فيما قررت نيابة استئناف الإسكندرية حبس الراهب المشلوح أشعياء المقارى، 4 أيام على ذمة التحقيقات فى واقعة مقتل الأنبا أبيفانيوس رئيس وأسقف دير أبو مقار بوادي النطرون، بعد اعترافه بارتكاب الجريمة بضرب الأنبا المقتول بقضبان حديدية أعلى الرأس، حيث مثل الجريمة أمام النيابة العامة، وفريق البحث الجنائى برئاسة اللواء خالد عبد الحميد وكيل مباحث الوزارة بجريمته، وأرشد عن أداة الجريمة، وهى عبارة عن قطعة حديدية، تم العثور عليها بمخزن للخردة بالدير.

ووجهت النيابة للراهب المشلوح  أشعياء المقارى واسمه العلمانى "وائل سعد تاوضروس" والراهب "فلتاؤوس المقارى" تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، لأسقف ورئيس دير الأنبا مقار بوادى النطرون.

 

أم تلقى بطفليها بترعة بحر يوسف بالمنيا بسبب خلافات زوجية

بدماء تجمدت فى الشرايين أقدمت ربة منزل على جريمة من أبشع الجرائم، بعد أن قامت بإلقاء أبنائها فى ترعة البحر يوسف بالمنيا، ليلقى أحدهم مصرعه وإنقاذ الآخر.

لتصدر النيابة العامة قرارها بحبس المتهمة بعد اعترافها، بقتل ابنائها محمد.ر. ض" (5 سنوات)، و"هانى" (6 أشهر)، داخل ترعة البحر يوسف أمام عزبة الشيخ عيسى التابعة لقرية صفط الخمار.

 

أفادت التحريات الأولية، بأن هناك خلافات عائلية بين ربة منزل وزوجها ويدعى "رجب-ض" 33 عاما، وأنها دائمة الشكوى من معاملته السيئة، حيث يرفض أن تذهب لزيارة أسرتها.

 

مسجل خطر ينهى نقاش تصدى للتحرش بزوجته على أحد الشواطئ

شهدت إحدى شواطئ الإسكندرية جريمة قتل بشعة، دفع فيها الرجل حياته ثمنًا للدفاع عن شرفه، بعدما تحرش القاتل بزوجته، فعاتبه ودخل معه فى مشادة تطورت إلى شجار، دفع الجانى إلى رفع سلاح أبيض "سكين" فى وجه الزوج، وسدد له عدة طعنات نافذة فى مختلف مناطق الجسد، أودت بحياته فى الحال.

 

وألقت الأجهزة الأمنية القبض على المتهم "و.م.ا" 39 عًاما عاطل، وأحيل إلى النيابة العامة التى باشرت معه التحقيق حول اتهامه بقتل المجنى عليه "م.أ.أ" 40 عامًا نقاش.

 


عاطل يذبح طفلة لسرقة قرطها الذهبى بالإسماعيلية

شهدت عزبة أبو السيد الجبل، التابعة لقرية أم عزام، بمركز ومدينة القصاصين الجديدة فى محافظة الإسماعيلية، واقعه قتل بشعة عندما تجرد عاطل يدعي "م. ا.ا" من مشاعرة الإنسانية، وقام بإستدراج طفلة تبلغ من العمر 4 سنوات من أمام منزلها إلى أحدى الزراعات لسرقة قرطها الذهبي، وقام بذبحها بطريقة بشعة، أثارت ثورة غضب كبيرة فى الإسماعيلية.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة