خالد صلاح

حضرت واشنطن السياسية وترامب الغائب الوحيد فى تأبين جون ماكين.. حضور إيفانكا وزوجها.. ابنة الراحل: والدى يمثل العظمة الأمريكية.. وأوباما: "ماكين" دافع عن القانون وحرية الصحافة

الأحد، 02 سبتمبر 2018 12:17 ص
حضرت واشنطن السياسية وترامب الغائب الوحيد فى تأبين جون ماكين.. حضور إيفانكا وزوجها.. ابنة الراحل: والدى يمثل العظمة الأمريكية.. وأوباما: "ماكين" دافع عن القانون وحرية الصحافة حضرت واشنطن السياسية وترامب الغائب الوحيد فى تأبين جون ماكين
رسالة واشنطن محمد البديوى
إضافة تعليق

 
حضرت "أمريكا السياسية" بأكملها - برؤسائها السابقين وأعضاء الكونجرس وكبار مسئولى الجيش الأمريكى ومسئولون بالبيت الأبيض والحكومة الأمريكية، وكبار الجمهوريين والديمقراطيين - فى مراسم تأبين السيناتور جون ماكين أحد أبرز الساسة الأمريكيين الذى أقيم صباح السبت بكاتدرائية واشنطن الوطنية، فيما كان المتغيب الوحيد الرئيس الأمريكى دونالد ترامب الذى تغيب بناء على رغبة ماكين، ألا يحضر ترامب تأبينه عند وفاته .
 
ورغم غياب ترامب إلا أن ابنته إيفانكا وزوجها جاريد كوشنر حرصا على الحضور، كما شارك كبار الشخصيات الأمريكية منهم الرئيس بيل وهيلارى كلينتون، وأوباما وميشيل، وجورج بوش، وآل غور وديك تشينى اللذين شغلا منصب نائب الرئيس، ووزيرى الخارجية السابقين جون كيرى وهنرى كيسنجر، ووزير الدفاع جيم ماتيس وكبير موظفى البيت الأبيض جون كيلى.
 
 
وقالت ميجان ماكين، ابنة السيناتور الشهير، إن والدها كان رجلا عظيما وأمريكيا عظيما ومحاربا عظيما.
 
وأجهشت "ميجان" بالبكاء خلال كلمتها بمراسم تأبين والدها أكثر من مرة، وهى تتحدث عن والدها وتضحياته، وما يمثله من قيم أمريكية من حب وتسامح وتضحية.
 
ميجان ماكين قالت فى إشارة وهجوم غير مباشر على الرئيس الأمريكى دونالد ترامب: نجتمع هنا لنحزن على وفاة العظمة الأمريكية.. ذلك الشيء الحقيقى، وليس الخطاب من الرجال الذين لن يقتربوا أبداً من التضحية التى قدمها عن طيب خاطر.
 
 
ومن جانبه أشاد الرئيس الأمريكى باراك أوباما بماكين، وقال: كنت أنا والرئيس جورج دبليو بوش ضمن القلة المحظوظة التى تنافست مع جون على أعلى مستوى من المعترك السياسى.. لقد جعل منا رؤساء أفضل، تماما كما جعل مجلس الشيوخ أفضل، ومثلما جعل هذا البلد أفضل".
 
وتابع أوباما: يهتم جون بالدستور، وفصل السلطات، وحكم القانون ولهذا دافع عن صحافة حرة.
 
ويعد ماكين رمزا وبطلا قوميا بالولايات المتحدة الأمريكية، وكان طيارا حربيا فى البحرية الأمريكية خلال حرب فيتنام وقضى 5 سنوات فى الأسر لدى فيتنام الشمالية.
 


 


 


 


 


 


 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة