خالد صلاح

65 اتفاقية × 4 سنوات.. كيف احتلت مصر الصدارة البترولية؟.. شل تستثمر مليار دولار فى المتوسط.. إينى تشارك الحكومة فى حقل نور.. "BP" تبحث عن البترول فى خليج السويس.. وأباتشى الأمريكية تكثف عملها بالصحراء الغربى

الثلاثاء، 18 سبتمبر 2018 01:04 م
65 اتفاقية × 4 سنوات.. كيف احتلت مصر الصدارة البترولية؟.. شل تستثمر مليار دولار فى المتوسط.. إينى تشارك الحكومة فى حقل نور.. "BP" تبحث عن البترول فى خليج السويس.. وأباتشى الأمريكية تكثف عملها بالصحراء الغربى طارق الملا وزير البترول وحقل ظهر ووزارة البترول
كتب أحمد أبو حجر
إضافة تعليق

بعد توقف دام لأكثر من 3 سنوات متواصلة منذ بداية 2011 وحتى نوفمبر 2013، عاد قطاع البترول لتوقيع العديد من الاتفاقيات البترولية والتى بلغت منذ يونيو 2014 وحتى اليوم نحو 65 اتفاقية جديدة باستثمارات تقترب من 15 مليار دولار، بحسب تصريحات حمدى عبد العزيز المتحدث الرسمى باسم وزارة البترول، الذى أضاف فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن استراتيجية الوزارة هى تشجيع الشركات العالمية فى الاستثمار بمصر.

 

شل العالمية تستثمر مليار دولار فى البحر المتوسط

على مدار الأشهر الثلاثة الماضية وقعت وزارة البترول العديد من الاتفاقيات البترولية مع العديد من الشركات العالمية العاملة فى مجال النفط والغاز على رأسهم بى بى الإنجليزية وإينى الإيطالية وشل العالمية.

فى منتصف سبتمبر الحالى أعلنت الوزارة عن توقيع هيئة البترول وشركتى "شل" العالمية وبتروناس الماليزية أحدث الاتفاقيات البترولية فى منطقة غرب الدلتا البحرية العميقة بالبحر المتوسط باستثمارات حوالى مليار دولار، لحفر 8 آبار جديدة فى المياه العميقة.

 

ويأتى توقيع الوزارة مع شركة شل استكمالا لعمل الأخيرة وشريكتها بتروناس الماليزية بالعمل فى منطقة امتياز غرب الدلتا العميق الذى شهد بدء العمل فيه المرحلة الاولى منه فى 2014.

 

ووقعت هيئة البترول مع شركات كويت إنرجى ودوفر الكندية وروكهوبر البريطانية فى منطقة أبوسنان بالصحراء الغربية باستثمارات 10 ملايين دولار ومنحة توقيع مليونى دولار، لحفر 4 آبار.

 

إينى الإيطالية توقع اتفاقية حقل نور المنتظر

وفى مطلع شهر يوليو الماضى أعلنت وزارة البترول عن توقيع 3 اتفاقيات بترولية جديدة للبحث عن البترول والغاز الطبيعى فى مناطق البحر المتوسط والصحراء الغربية ودلتا النيل باستثمارات حوالى 139.2 مليون دولار و55 مليون دولار منح توقيع لحفر 15 بئراً جديداً .

 

الاتفاقية الأولى مع شركتى إيجاس وثروة للبترول وشركة إينى الإيطالية بمنطقة نور البحرية بالبحر المتوسط لحفر بئرين بإجمالى استثمارات 105 ملايين دولار، الاتفاقية الثانية مع هيئة البترول وشركتى إينى الإيطالية واينا نافتا بلين الكرواتية بمنطقة رأس قطارة بالصحراء الغربية لحفر 9 آبار باجمالى استثمارات 11.7مليون دولار، الاتفاقية الثالثة مع هيئة البترول وشركتى إينى الإيطالية وبى بى البريطانية بمنطقة دلتا النيل (نيدوكو) لحفر 4 آبار بإجمالى استثمارات 22.5 مليون دولار .

 

برتش بتروليم تبحث عن البترول فى خليج السويس

وفى نهاية شهر يوليه  تمكنت الوزارة من توقيع اتفاقية بترولية جديدة بين الهيئة المصرية العامة للبترول وشركة بى بى البريطانية، للبحث عن البترول والغاز وإنتاجهما فى منطقة شمال شرق رمضان بخليج السويس باستثمارات حوالى 46 مليون دولار ومنحة توقيع 4 ملايين دولار لحفر 3 آبار.

 

أباتشى الأمريكية تفضل العمل فى الصحراء الغربية

وفى 18 يوليو أيضا وقعت الهيئة المصرية العامة للبترول اتفاقية بترولية جديدة مع شركة أباتشى العالمية للبحث عن البترول والغاز وإنتاجهما فى منطقة شرق البحرية بالصحراء الغربية، باستثمارات حوالى 9 ملايين دولار ومنحة توقيع 30 مليون دولار لحفر 7 آبار.

 

"قطاع البترول مستمر فى عقد المزيد من الاتفاقيات البترولية باعتبارها الركيزة الأساسية لجذب مزيد من الاستثمارات خاصة" بحسب ما يقول المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، مضيفا أن الاحتمالات البترولية بالعديد من المناطق البرية والبحرية مرتفعة ولم تبح بعد بكل أسرارها وأن المصداقية فى التعامل مع الشركاء الأجانب والالتزام بتعهداتنا تحفزهم  لضخ مزيد من الاستثمارات فى أنشطة البحث والاستكشاف والتنمية والإنتاج

 

وأضاف وزير البترول فى تصريحات صحفية سابقة، أن وزارة البترول لديها خطة طموح لزيادة الاستثمارات البترولية فى مجالات البحث والاستكشاف وتنمية الحقول المكتشفة وبالتالى زيادة الإنتاج المحلى من البترول والغاز الطبيعى وهو ما ينعكس إيجابا على زيادة الاحتياطيات والإنتاج من الزيت الخام والغاز الطبيعى، مشيرًا إلى أن عقد الاتفاقيات البترولية الجديدة وما توفره من استثمارات أحد الأساسيات التى تقوم عليها خطط زيادة الإنتاج باعتبارها الركيزةالأساسية وحجر الزاوية للأنشطة البترولية.

وشهد قطاع البترول خلال الفترة التالية لـ30 يونيو 2013، توقيع نحو 30 اتفاقية بترولية كان أبرزها توقيع الاتفاقية البترولية الخاصة بكشف حقل ظهر بالمياه العميقة بالبحر المتوسط فى يناير 2014 بعد فوز إينى بالمنطقة فى المزايدة العالمية التى طرحتها الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس"، وهو ما نتج عنها تحقيق أكبر كشف غازى فى البحر المتوسط .

 

وشهد هذا العام أيضا توقيع اتفاقيتين مع شركة بى بى الإنجليزية الأولى بمنطقة شمال مكس البحرية بالبحر المتوسط باستثمارات 330 مليون دولار، والثانية بمنطقة شمال تنين البحرية باستثمارات 370 مليون دولار ، بالإضافة إلى توقيع اتفاقية مع شركة سى دراجون الكندية فى منطقة جنوب دسوق البرية بدلتا النيل باستثمارات 17 مليون دولار.

 

وعلى الرغم من تجاوز مديونية شركات النفط العالمية العاملة فى مصر نحو 3 مليارات دولار خلال هذا التوقيت إلا أن وزارة البترول استمرت فى توقيع اتفاقيات جديدة مع الشركاء من اجل تحقيق اكتشافات جديدة  وتنمية القائم لزيادة الإنتاج لسد الفجوة القائمة بين الإنتاج المحلى والاستهلاك، حيث وصل عدد الاتفاقيات الجديدة إلى نحو 30 اتفاقية وذلك خلال الفترة من يونيو 2014 حتى منتصف عام 2015، كان أبرزها الاتفاق الذى تم توقيعه لتنمية اكتشاف الغاز غرب المتوسط التابع لمجموعة برتش بتروليوم البريطانية، وذلك فى أعقاب المؤتمر الاقتصادى بشرم الشيخ.

 

أكثر من 30  اتفاقية فى آخر عامين

ومنذ منتصف 2015 وحتى منتصف أغسطس 2018  وقع وزير البترول المهندس طارق الملا نحو 30 اتفاقية بترولية مع العديد من الشركاء الأجانب مثل  التوقيع مع شركة إديسون الإيطالية للبحث عن الغاز الطبيعى والبترول وإنتاجهما فى منطقة شمال شرق حابى البحرية بالبحر المتوسط، باستثمارات 86 مليون دولار، بالإضافة إلى شركات أباتشى الأمريكية، وأبيكس إنترناشيونال إنرجى الأمريكية، وشركة شل الهولندية الإنجليزية


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة