خالد صلاح

إزالة 8 عقارات على ترعة الخندق بالإسكندرية ونقل الأسر لمساكن طلمبات الماكس

الجمعة، 14 سبتمبر 2018 03:55 م
إزالة 8 عقارات على ترعة الخندق بالإسكندرية ونقل الأسر لمساكن طلمبات الماكس جانب من أعمال الإزالة
الإسكندرية جاكلين منير
إضافة تعليق
نفذت محافظة الإسكندرية قرار إزالة لـ8 عقارات المتبقية على ترعة الخندق ونقل الأسر المتبقية إلى مساكن طلمبات الماكس، وبذلك يتم تسكين 114 أسرة بمساكن طلمبات الماكس، وقد نفذ حى العجمى برئاسة الأستاذ علاء يوسف رئيس الحى حملة الإزالة وبحضور اللواء أشرف زغلول نائب مدير الأمن لقطاع غرب. 
 
و أكد الدكتور عبد العزيز قنصوه محافظ الإسكندرية أن المحافظة و جميع أجهزة الدولة تهدف إلى تطوير المناطق العشوائية والغير مخططة، وإقامة عقارات سكنية بديلة تليق بمواطنيها، لافتاً إلى أن تطوير المناطق غير الآمنة وداهمة الخطورة على مستوى المحافظة هى من المشروعات التى تعكف المحافظة على إنهائها، و ذلك لتوفير حياة أفضل لقاطنى المناطق العشوائية وتقديم الخدمات لهم بشكل لائق.
 
يذكر أن مشروع "طلمبات الماكس" هو أحد مشروعات تطوير المناطق العشوائية المحافظة، ويتضمن المشروع 9 عقارات تحتوى على 215 وحدة سكنية وتبلغ مساحة الوحدة 63 مترًا، بتكلفة إجمالية قدرها 22 مليون جنيه، وتم الانتهاء من تنفيذ وتشطيب الوحدات التى تم تسليمها وجارى التشطيب لباقى الوحدات ويتم تسكينها خلال ديسمبر من العام الجارى، ويخصص مشروع طلمبات الماكس لنقل سكان منطقة "مأوى الصيادين العشوائية والواقعة على ترعة الخندق بالماكس"، والتى تمثل خطورة داهمة من الدرجة الثانية على سكانها.
 
ومن ناحية أخرى، وجه الدكتور عبد العزيز قنصوة، بتفعيل دور مراكز الشباب على مستوى المحافظة و تنفيذ العديد من المبادرات التى من شأنها توفير احتياجات المواطنين ورفع مستوى الخدمات المقدمة لأهالى.
 
 وكلف المحافظ الدكتورة صفاء الشريف مدير مديرية الشباب والرياضة بالإسكندرية بافتتاح معرض المستلزمات المدرسية بالمجان، وتوزبع 150 حقيبة مدرسية على الأسر الأولى بالرعاية.
 
كما بدأت مديرية الشباب والرياضة حملة شارك ونظف بالمنطقة المحيطة بمركز شباب النصر بمشاركة 500 شاب و فتاة، وذلك لتوعية الشباب من خلال مراكز الشبابية بأهمية المشاركة المجتمعية فى تنظيف البيئة المحيطة.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة