خالد صلاح

من هو عبد القادر بوعلام الذى تغنى به رشيد طه وأحبه المصريون

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 05:00 م
من هو عبد القادر بوعلام الذى تغنى به رشيد طه وأحبه المصريون رشيد طه
كتب محمد عبد الرحمن
إضافة تعليق
رحل عن عالمنا اليوم المطرب الجزائرى الأصل والفرنسى الجنسية الشهير رشيد طه، عن عمر يناهز 59 عامًا، إثر إصابته بأزمة قلبية مفاجئة.
 
ورشيد طه مغنى راى جزائرى من مواليد بسيق الواقعة غرب الجزائر، سافر رشيد مع والديه إلى فرنسا، عام 1998 وغنى مع الشاب خالد والشاب فضيل أشهر حفلة أقيمت فى فرنسا وحققت نجاحات كبيرة على مستوى الحضور والمبيعات.
 
غنى رشيد طه العديد من الأغانى التى تركت أثرًا كبيرًا وظلت فى ذاكرة الجمهور العربى، من بينها أوليه أوليه، يا رايح وين مسافر، وقولوا لأمى، وتبقى أغنيته الشهيرة "عبد القادر بوعلام" والتى شاركه فيها الشاب خالد والشاب فضيل، من أكثر الأغانى التى حققت شهرة كبيرة، وأثارت تساؤل العديد من الجمهور العربى، حول من هو عبد القادر أبو علام الذى ذكر اسمه فى الأغنية وتكرر عدة مرات.
 
 
وبوعلام الجيلانى أو بوعلام الجيلالى، هى قصيدة بعنوان "الملحون"  مستوحاة من التراث المغربى، من ديوان الشاعر الجزائرى عبد القادر بطبجى.
 
وتتكرر عبارة عبد القادر يا بوعلام فى قصيدة الملحون للشاعر الجزائرى بطبجى، والمقصود بلقب "بوعلام" فى القصيدة، هو الشيخ عبد القادر الجيلانى، وهو لقب أو تسمية نابعة من قلب الوجدان المغاربى لشعوب منطقة المغرب العربى ككل، طبقًا للتراث الصوفى المغاربى القديم تمييزًا عن المشارقة.
 
وعبد القادر الجيلى أو الجيلانى أو الكيلانى (470 هـ - 561 هـ)، هو أبو محمد عبد القادر بن موسى بن عبد الله، يعرف ويلقب فى التراث المغاربى بالشيخ بوعلام الجيلاني، وبالمشرق عبد القادر الجيلاني، ويعرف أيضًا بـ"سلطان الأولياء"، وهو إمام صوفى وفقيه حنبلى، لقبه أتباعه بـ"باز الله الأشهب" و"تاج العارفين" و"محيى الدين" و"قطب بغداد". وإليه تنتسب الطريقة القادرية الصوفية.
 
وتغنى العديد من الفنانين المغاربيين، بالتراث القديم سواء المغاربة أو الجزائريين وغيرهم، من بينهم ناس الغيوان، الشابة نورية، والشاب خالد، والشاب حسنى، والزهوانية وعاصى الحلانى، وغيرهم بقصائد ومحكيات الشيخ عبد القادر الجيلانى من التراث المغاربى بعنوان ينم عن الصيغة الثقافية للمغرب العربى بوعلام الجيلانى أو بوعلام الجيلالى.

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة