خالد صلاح

لماذا لم تصل كرة القدم إلى عالمية الاسكواش فى مصر؟.. الخبراء يجيبون

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 01:15 ص
لماذا لم تصل كرة القدم إلى عالمية الاسكواش فى مصر؟.. الخبراء يجيبون منتخب مصر وكريم عبد الجواد
كتبت ندى مجاهد
إضافة تعليق

فى الوقت الذى تحقق فيه رياضة الإسكواش إنجازات عالمية على صعيد الكبار والناشئين فى البطولات الدولية، فضلا على تربع المصريين على التصنيف العالمى للعبة، يجعل العديد من الجمهور المصرى يتساءل لماذا لم تصل رياضة كرة القدم إلى هذه الإنجازات على مستوى العالم، خاصة بعد  فشل الفراعنة فى مونديال روسيا الأخير، والخسارة فى جميع مبارياته.

"اليوم السابع" حرص على معرفة آراء الخبراء فى مصر عن أسباب عدم وصول كرة القدم إلى عالمية الإسكواش فى التقرير التالى:

 

عاصم خليفة

أكد عاصم خليفة، رئيس اتحاد الإسكواش، أن طبيعة رياضة كرة القدم تختلف كثيرا عن الإسكواش، مما يصعب أن نضعهما فى مقارنة، مشيرا إلى أن كرة القدم تحتاج إلى 3 أو 4 لاعبين أمثال محمد صلاح المحترف فى صفوف ليفربول و فتح  طريق الاحتراف من أجل أن تصل إلى العالمية.

 

أيمن يونس

أما أيمن يونس نجم الزمالك السابق فيرى أن رياضة الإسكواش تعتمد على شخصية فرد وحالته بعكس كرة القدم التى تبنى على شخصية 11 فردا ومدير فنى وباقى المنظومة، مشيرا إلى أن رياضة الإسكواش بالرغم من كل ما حققته من إنجازات لم ترتق إلى شعبية كرة القدم مطلقا.

وقال يونس إن رياضة كرة القدم تمثل الحالة النفسية للشعب المصرى، ولكن رياضة الإسكواش تمثل حال الفخر للمصريين.

 

كريم عبد الجواد

كما أن كريم عبد الجواد لاعب الإسكواش المصرى المصنف ثامنا على العالم فيرى أن أسباب عدم وصول كرة القدم إلى العالمية مثل الإسكواش، بسبب اختلاف فى الفكر بين الجماعى والفردى.

كريم عبد الجواد
كريم عبد الجواد

وقال عبد الجواد إن رياضة كرة القدم تحتاج مزيدا من اللاعبين المحترفين خارج مصر للاستفادة من الخبرات، مشيرا إلى أنه يرى أن المدربين لديهم عامل كبير فى الارتقاء بلاعبيهم مثل ما يحدث مع لاعبى الإسكواش، مشيرا إلى أن اندماج لاعبى الأسكواش فى الخارج هو العامل الرئيسى فى اكتساب كل هذه الخبرات.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة