خالد صلاح

تركى آل الشيخ: "بيراميدز يا حكام أجانب يا انسحاب"

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 11:30 م
تركى آل الشيخ: "بيراميدز يا حكام أجانب يا انسحاب" المستشار تركى آل الشيخ
كتب محمد تهامى زكى
إضافة تعليق

نوه المستشار تركى آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة بالمملكة العربية السعودية، بانسحاب نادى بيراميدز من بطولة الدورى المصرى لكرة القدم.

 

وقال آل الشيخ على صفحته، "بيراميدز يا حكام أجانب يا انسحاب".

تركى ال الشيخ
تركى ال الشيخ

 

ونجح فريق بيراميدز فى إدارك التعادل أمام مضيفه الجونة فى الدقيقة السابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع، ويخرج متعادلا بهدف لكل فريق، فى المواجهة التى أقيمت بينهما على استاد الدفاع الجوى ضمن منافسات الجولة السادسة لمسابقة الدورى العام.

 

 


إضافة تعليق




التعليقات 7

عدد الردود 0

بواسطة:

مشمش

ياريت.تجيب حكام اجانب.....ولكن الحكم حسب لك ٦ دقائق عشان تتعادل

😎

عدد الردود 0

بواسطة:

hand

بالاسلامة

يالاسلامة استريح وريح

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد

المعلم حنفى

هل يعقل ان يتأثر نادى بيراميدز بهذه السرعة بما يحدث فى النادى إياه بخصوص الاننسحابات - طب وماله - بس ياريت مايطلعش فى النهاية ( حنفى)

عدد الردود 0

بواسطة:

فرعون

سؤال

سؤال لسيادة المستشار. هل يجرؤ رئيس نادى فى السعوديه أن يتكلم أحد عن التحكيم كما تكلمت انت اليوم فى قناتك.؟

عدد الردود 0

بواسطة:

عالى غالى عغالى

مع السلامه.....

.... جود باى........ 😐

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

التحكيم فى أزمة !

معظم المباريات بها اخطاء تحكيمية فادحة بدون تحيز سواء للاهلى او الزمالك وكل الاندية ولابد من مراجعة المنظومة و الارتقاء بالمستوى !

عدد الردود 0

بواسطة:

صلاح المصري الاهلاوي

بشرط انت تدفع اجورهم

ياريت تجيب حكام أجانب لكل فرق الدوري المصري بشرط انت الي تدفع اجورهم اما بخصوص ماتشك الأخير مع الجونة فانت كنت خسران حتى الدقيقه 93 والحكم اعطاك 6 دقائق زياده علشان التعادل فمن حق الجونه الاعتراض وليس انت فما بالك بماتش الأهلي الأخير ضربة جزاء ازارو وهدف صحيح تم الغاؤهم منتظرين الحكام الأجانب او تنسحب وتريح وتستريح

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة