خالد صلاح

كواليس تحقيقات 6 ساعات مع المتهم بذبح زوجته وأطفاله بالشروق.. الأب: شوفت مراتى بتخونى وخوفت لعشيقها يقتلنى.. ويعترف: اشتريت سكينة بـ40 جنيها قبل الحادثة بـ3 ساعات.. ومحستش بنفسى إلا وأنا بفصل رأسها عن جسمها

الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 06:00 م
كواليس تحقيقات 6 ساعات مع المتهم بذبح زوجته وأطفاله بالشروق.. الأب: شوفت مراتى بتخونى وخوفت لعشيقها يقتلنى.. ويعترف: اشتريت سكينة بـ40 جنيها قبل الحادثة بـ3 ساعات.. ومحستش بنفسى إلا وأنا بفصل رأسها عن جسمها قاتل زوجته وأبنائه بالشروق
كتب أحمد حسنى
إضافة تعليق

استمعت نيابة القاهرة الجديدة، برئاسة المستشار محمد السرجانى، للمتهم "كرم.م" المتهم بذبح زوجته وأطفاله الأربعة، فى تحقيقات استمرت لأكثر من 6 ساعات، فجر خلالها المتهم العديد من المفاجآت حول جريمته، بأن بداية شكه فى زوجته كان سببها مبلغ مالى يقدر بـ4500 جنبه.

 

وينشر "اليوم السابع" ينشر كواليس التحقيق مع المتهم بذبح زوجته وأطفاله، واعترافاته أمام سرايا النيابة.

 

وصل المتهم " كرم.م" فى حراسة أمنية مشددة لمقر نيابة القاهرة الجديدة، وبدأت النيابة برئاسة المستشار محمد السرجانى، التحقيق مع المتهم فى الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء.

 

اعترف المتهم " كرم.م" أمام نيابة القاهرة الجديدة برئاسة المستشار محمد السرجانى، بارتكابه جريمة ذبح زوجته وأطفاله الأربعة، مؤكدًا على أن الجريمة كانت بدافع الشرف.

 

وأقر المتهم بقتل زوجته "منال" وأطفاله الأربعة، موضحًا أنه انتقل للسكن بمدينة الشروق منذ سنتين، وتعرفت زوجته على مجموعة من السيدات، مؤكدا بأن زوجته هى من توسطت له بالعمل عند "عودة" صاحب العمل الذى يعمل عنده.

 

وأضاف المتهم، خلال التحقيقات، أنه شك فى سلوك زوجته، لعدم معرفته عن مصدر الأموال التى لاحظ أوجدها بحوزتها، خاصة أنها تتقاضى 400 جنيه فقط من عملها كخادمة، مستطردا: "منذ 4 أشهر قررت تطليق المجنى عليها بعد مشاجرة كبيرة نشبت بيننا، بعد ما لقيت كرتونه فيها 4500 جنيه تحت السرير عندى، وهى قالتلى أنهم بتوع الجيران، من وقتها وأنا بسك فيه، أخد ما عرفت أنها بتخونى لما عرفت أن عوده بيجى البيت وأنا مش موجود".

 

وتابع المتهم أمام النيابة: "شوفت مراتى اللى أديتها اسمى وشوفى خارجة مع واحد اسمه "عودة"، من الشقة اللى جبتهلها بفلوس فى نص الليل، عرفت أنه عودة من شكله وده اللى احنا شغالين عنده وهو راجل عرباوى ومقدرش أجى جنبه ممكن يقتلنى فى لحظة".

 

وأكمل المتهم: "أتاكدت من خيانة مراتى ليا وقررت أنى أقتلها وأخلص منها، مقولتلهاش على اللى عرفته عشان متخونيش، انفصلنا قبل الحادثة، ورقبتها 3 أيام كاملين، روحت اشتريت سكينة كبيرة من واحد تاجر قبل الحادثة بـ3 ساعات ب40جنيها، روحتلها البيت بحجة أنى جاى أصلح الموضوع وجبت عشا وحطيت فيه منوم، ومردتش أكل بحجة أنى كلت بره نص ساعة وكل اللى فى البيت نام".

 

وواصل المتهم اعترافاته: "جيت على مراتى وشوفت كل لحظة حب بينا وخيانتها، محستش بنفسى غير وأنا بفصل رأسها عن جسمها وبشوف دمها مغرق أيدى، حالى حالة جنون من الدم لقيت ولادى قدامى لقيت نفسى بدبحهم بأيدى واحد واحد والدم بيزيد، بقيت واقف فى بحر دم وببكى على نفسى، سبت البيت وقررت الهروب"

 

وانتقل فريق من نيابة القاهرة الجديدة برئاسة المستشار محمد السرجانى، بصحبة المتهم بقتل زوجته وأطفاله الأربعة، لمسرح الجريمة لتمثيل جريمته أمام النيابة العامة.

 

وأمرت النيابة، بحبس المتهم " كرم.م"، المتهم بذبح زوجته وأطفاله الأربعة بمدينة الشروق، 4 أيام على ذمة التحقيق.

 

وكشفت النيابة، كواليس الكشف عن جريمة " مذبحة الشروق"، بإبلاغ قوات الأمن بوقوع الحادث، بعد الاستماع لعدد من الشهود وجيران الأسرة.

 

وأكد مصر بالنيابة، أن هناك سيدة مجهولة حتى الأن تبحث عنها قوات الأمن، قامت بإبلاغ جيران الأسرة الضحية، بالحادث وتفاصيله، موضحا أن أحد الشهود أقر بالواقعة قائلا:" فى واحدة ست جت قالتلنا كرم قتل مراته وأولاده، كرم ذبح عياله ومشيت"، وأبلغ الأهالى قوات الأمن التى قامت بدورها فى اكتشاف الجريمة والقبض على الأب.

 

وفى أول تصريح لوالدة الزوجة الضحية " منال.ا"، قالت إنها لم تر ابنتها منذ أكثر من 7 سنوات، مستطردة:" والله لو شوفت جوزها لهقطع بطنه وأخرج قلبه بره، وأشرب من دمه، والله ما مصدقة اللى حصل لحد دلوقتى مش مصدقة".

 

وأضافت والدة الضحية، فى تصريح لـ"اليوم السابع"، أن ابنتها كانت تعيش مع أقارب والدها بعد الانفصال من زوجها والزواج من أخر، منذ 20 عاما، أنجبت خلالها منال الضحية وأربعة أخرين، كما أن علاقتها بها انقطعت منذ 7 سنوات كاملة، ولا تعرف أى تفاصيل عنها، حتى أنها لم تراها من 7 سنوات كاملة.

 

وأكد الشهود أمام النيابة العامة، على أنهم قاموا بكسر الباب الرئيسى للشقة، وفوجئوا بالمجنى عليها ملقاة داخل غرفة نومها ومذبوحة الرأس،وبعد ذلك فوجئوا بالأطفال الأربعة ملقيين داخل غرفتهم مذبوحين وبهم عدة طعنات.

 

كما أوضح الشهود، أن الأسرة دائمين التشاجر، وافتعال الأزمات خاصة خلال الفترة الأخيرة.

 

وأوضحت النيابة، أن شهود العيان أبلاغوا الأجهزة الأمنية، التى حضرت، وقامت بجمع تحرياتها لكشف ملابسات الواقعة.

 

وتلقى قسم الشروق بلاغا بمقتل "منال ن. إ"وأطفالها الأربعة داخل الشقة سكنهم بمنطقة المساكن الاقتصادية بدائرة القسم والعثور على جثثهم مفصولى الرأس وبجوارهم سكين وعدم تواجد الزوج " كرم م. ع-"، خفير وسمسار.

 

وعلى الفور قام قطاع الأمن العام بإشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية للأمن العام بالاشتراك مع أجهزة البحث الجنائى بمديرية أمن القاهرة بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة والعمل على ضبط مرتكبها، حيث تبين من خلال التحريات هروب الزوج وتوجهه إلى بلدته بناحية آبار الوقف بدائرة مركز شرطة أخميم بمحافظة سوهاج "محل إقامته الأصلى".

 

وعقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج والإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، وإعداد الأكمنة اللازمة أسفرت إحداها عن ضبطه حال تواجده بمحطة سكك حديد سوهاج، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة لشكه فى سلوك زوجته، وانفصالهما قبل ثلاثة أيام من الجريمة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة