خالد صلاح

أمريكا تطلب من شركات الطيران توخى الحذر فى استخدم المجال الجوى الإيرانى

الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 07:37 ص
أمريكا تطلب من شركات الطيران توخى الحذر فى استخدم المجال الجوى الإيرانى الرئيس الأمريكى دونالد ترامب
(رويترز)
إضافة تعليق

أصدرت الولايات المتحدة إرشادات جديدة لشركات الطيران تطالبهم فيها بتوخى الحذر أثناء التحليق فوق المجال الجوى الإيرانى، معللة ذلك بمخاوف من نشاط عسكرى شمل اعتراض طائرة تابعة شركة مدنية أمريكية لم يتم الكشف عن هويتها من قبل مقاتلات فى ديسمبر 2017.

وجاء فى الإرشادات المحدثة من إدارة الطيران الاتحادية إلى الشركات الأمريكية، والتى صدرت يوم الأحد بعد انتهاء صلاحية الإرشادات السابقة، أن هناك أيضا أنشطة عسكرية مرتبطة بالصراع فى سوريا تنطلق من المجال الجوى الإيرانى أو عبره.

وزادت التوترات بين إيران والولايات المتحدة بعد أن انسحب الرئيس دونالد ترامب من الاتفاق النووى التاريخى مع طهران فى مايو أيار وأعاد فرض العقوبات على الجمهورية الاسلامية الشهر الماضى.

وقال مكتب خدمات الطيران، الذى يقدم معلومات عن سلامة المجال الجوى لشركات الطيران إن العلاقة المتدهورة بين الولايات المتحدة وإيران يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار عند التخطيط للرحلات الجوية عبر المجال الجوى الإيرانى.

وأضاف المكتب ومقره الولايات المتحدة فى رسالة بالبريد الإلكترونى إلى العملاء يوم الاثنين "على الرغم من أن إعادة فتح المجال الجوى العراقى فى نوفمبر من العام الماضى أتاح خيارات أخرى فيما يتعلق بالمسارات، فلا يوجد مسار مثالى فى المنطقة وعلى الشركات أن تفكر فى تفضيلها للعراق فى مقابل إيران".

وتنصح وزارة الخارجية الأمريكية مواطنيها بعدم السفر لإيران بسبب خطر الاعتقال والاحتجاز التعسفيين. وقال مكتب خدمات الطيران إن ذلك قد يسبب مشاكل فى حال هبطت طائرة دون تخطيط مسبق فى إيران لأسباب طبية أو تقنية.

كما لا تنصح الوزارة مواطنيها بالسفر للعراق بسبب خطر الإرهاب والصراع المسلح. وتحظر أحدث الإرشادات بشأن العراق والتى صدرت فى ديسمبر 2017 على شركات الطيران الأمريكية، فى معظم الحالات، التحليق على ارتفاع أقل من 26 ألف قدم بسبب احتمال نشوب قتال.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة