خالد صلاح

الاحتلال الإسرائيلى يحاول منع المصلين من دخول المسجد الأقصى لأداء صلاة الفجر

الثلاثاء، 28 أغسطس 2018 09:49 ص
الاحتلال الإسرائيلى يحاول منع المصلين من دخول المسجد الأقصى لأداء صلاة الفجر المسجد الأقصى - أرشيفية
/أ ش أ/
إضافة تعليق

حاولت قوات الاحتلال الإسرائيلى المتمركزة، على مداخل المسجد الأقصى المبارك، منع المصلين من الدخول إلى المسجد لأداء صلاة فجر اليوم الثلاثاء برحابه الطاهرة.

وقال الناشط المقدسى فخرى أبو دياب: أن الاحتلال فاجأ المصلين بهذا الإجراء واضطر أمام اعتراضات المصلين السماح لهم بالدخول للمسجد.

يشار إلى أن هناك مساعى حثيثة من الاحتلال باتت تتركز فى الآونة الأخيرة لفرض التقسيم الزمانى بالمسجد الأقصى من خلال منع المصلين من دخوله خلال ساعات معينة، ما دفع شخصيات مقدسية إلى دق ناقوس الخطر مما تحمله الأيام المقبلة للمسجد، مطالبين بضرورة المواجهة بشتى الطرق والوسائل.

من ناحية أخرى، هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلى، فجر اليوم الثلاثاء، منزل عائلة الشهيد الفتى محمد طارق دار يوسف (17 عاما) فى قرية كوبر شمال مدينة رام الله، كعقاب للعائلة على تنفيذ الفتى عملية طعن داخل مستوطنة "أدم" المقامة على أراضى قرية جبع شرقى القدس المحتلة، والتى أسفرت عن مصرع مستوطن، وإصابة 3 آخرين.

واقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال بلدة كوبر، وقدرت مصادر فلسطينية عددها بأكثر من 20 آلية عسكرية، ترافقها جرافة عسكرية ضخمة، وهدمت الجرافة المنزل بشكل كامل وسوته بالأرض.

ورافقت قوات الاحتلال طائرة استطلاع حامت فى سماء البلدة خلال عملية الهدم والمواجهات.

كما اندلعت مواجهات عنيفة بين أهالى بلدة كوبر وقوات الاحتلال، وتركزت المواجهات فى محيط منزل أسرة الشهيد، حيث أطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحى والمعدنى المغلف بالمطاط وقنابل الغاز والصوت بغزارة نحو المواطنين.

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة