خالد صلاح

وزير القوى العاملة يفتتح الملتقى الأول للسلامة والأزمات والكوارث بالمنوفية غدا

السبت، 25 أغسطس 2018 10:19 ص
وزير القوى العاملة يفتتح الملتقى الأول للسلامة والأزمات والكوارث بالمنوفية غدا محمد سعفان وزير القوى العاملة
كتب محمود راغب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يفتتح وزير القوى العاملة محمد سعفان، غدا الأحد، الملتقى الأول للسلامة والأزمات والكوارث، بقاعة الاحتفالات الكبرى في بكلية الهندسة بجامعة المنوفية، ويستمر لمدة 4 أيام، وذلك لزيادة التوعية فى مجال السلامة والصحة المهنية لكافة الجهات الحكومية، وعلى وجه الخصوص الصحة، والكهرباء، والتعليم، والإسكان والمرافق، والطرق والنقل، والبيئة، والشباب والرياضية، ومياه الشرب والصرف الصحي ، والطب البيطري، فضلا عن بعض رجال الأعمال.

كما يقوم الوزير خلال الافتتاح بتوزيع 1150 شهادة علي العمالة غير المنتظمة المسجلة بسجلات مديرية القوى العاملة بالمحافظة، لاهتمام الدولة بهذه الفئة التى تمثل شريحة كبيرة من المجتمع المصرى، وفى إطار المبادرة التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، للضمان الاجتماعي وشهادة أمان بشأن العمالة غير المنتظمة.

وقال "سعفان" : إن الملتقى يأتى فى ضوء اهتمام الدولة بالحفاظ على مقومات الإنتاج لزيادة الناتج القومى، وأهمها القوى البشرية وتفعيلا لما تسعى إليه الحكومة من تطوير الجهاز الإدارى بالدولة المصرية.

وأوضح أن فكرة التخطيط لعقد ملتقيات  للسلامة والصحة المهنية والأزمات والكوارث بالمحافظات تتلخص فى محورين الأول، هو الارتقاء بالأداء الحكومي وهذا يتم فى عمل أول ملتقى من نوعه بفكرة خارج الصندوق وهى عمل ملتقى للسلامة والصحة المهنية يضم كافة القطاعات الحكومية للتعريف بأهمية السلامة والصحة المهنية لهذه القطاعات المتنوعة وأهمية الاستجابة  لتنفيذ اشتراطاتها درءً وحماية للعمال والموظفين فى الجهاز الحكومي من المخاطر المختلفة، فضلا عن الارتقاء بتدريبهم للحفاظ على مقدرات الدولة ومكتسباتها، وبث الطمأنينة فى نفوس الكادر الحكومى.

أما المحور الثانى، هو حصر وتسجيل العمالة غير المنتظمة والتى تمثل قطاع عريض من أهم قطاعات سوق العمل فى مصر ، وإصدار شهادات أمان لهم مجانا، مما يعتبر من أهم سبل الحفاظ على حياة ومقومات الإنتاج المتعلقة بهذا القطاع، وهو أحد أهداف السلامة والصحة المهنية  فى الفترة الحالية.

وأشار إلى أن الملتقي الأول للسلامة والازمات والكوارث يرمي إلي تدريب فني وإداري لأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة بالكليات ، فضلا عن مسئولي وحدة الازمات والكوارث  ووحدة الجودة، مديري الإدارات التعليمية ووحدة جودة التعليم ووحدة السلامة المدرسية، والصحية ، وإدارة الأزمات والكوارث بالمحافظة والمجالس المحلية والقروية ،بالإضافة إلي مسئولى السلامة بالمديريات الحكومية المتنوعة .

كما يهدف الملتقى إلى اطلاع المشاركين على مفهوم وأهمية السلامة والصحة المهنية وتشريعاتها وأثرها على حماية الإنسان من المخاطر أيا كان موقعه ووظيفته، فضلا عن تمكين المشاركين من التعرف على المخاطر وتحليل وتقييم المخاطر، وإعداد خطة الطوارئ وتفعيلها، واطلاعهم على الطرق العلمية لإدارة الأزمة والسيطرة عليها، بالإضافة إلى المهام والواجبات والمسئوليات الحقيقية الملقاة على عاتقهم، ورفع مستوى الأداء بالتدريب.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة