خالد صلاح

وزير الأوقاف: المتجرئون على ثوابت الدين والمتطرفون هدفهما تخريب المجتمع

الإثنين، 13 أغسطس 2018 10:11 م
وزير الأوقاف: المتجرئون على ثوابت الدين والمتطرفون هدفهما تخريب المجتمع الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف
كتب أيمن رمضان
إضافة تعليق

قال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، إن الوزارة تواجه التسيب والإلحاد والانحراف والتطرف الفكرى بنفس القوة التى نواجه بها التطرف والتشدد، وتابع: "من يستخدمون الإلحاد الموجة والتشدد الموجه قصدهم واحد هو تخريب الأوطان.. وأفعال المتجرئين على ثوابت الأديان وأفعال المنحرفين هى قنابل موقوتة كقنابل المتطرفين".

وأضاف "جمعة"، خلال حواره مع الإعلامى محمد الباز، ببرنامج "90 دقيقة"، المذاع عبر فضائية "المحور"، أن هناك 5000 إمام ما بين موفد ومبعوث وآخرين يعملون على نشر الدين الوسطى والعلم فى كل بلاد العالم ويعلمون الناس صحيح الاسلام.

وشدد وزير الأوقاف، على أن الجماعات المتطرفة حاولت الفصل بين الوطن والدين ولكن أكثر الناس تديناً أكثرهم وطنية لأن الأديان لا تقوم فى الهواء الطلق بدون الأوطان.

وفى سياق آخر قال وزير الأوقاف، إنه لم تكن خطبة الجمعة عن الضريبة العقارية إنما كانت عن أيام الحج، وتابع:" وبعض الناس تفهم خطأ.. يظلم الفقراء والعمال ويسطو على أموال الدولة من منطلق أنه سيحج وسيغفر له".

وأكد "جمعة"، على أن نظرية الاستحلال التى تتبعها الجماعات المتطرفة الإرهابية تهدف إلى تكفير المواطنين كى يستحل ماله وبيته وزوجته تماماً كما يفعل عناصر تنظيم "داعش"، الإرهاب، لافتاً على أنه من الخطأ الفادح حصر الإسلام فى مجرد أداء العبادات دون السلوكيات والقيم وأداء الحقوق والأخلاق، وتابع: "التاجر الغشاش الذى يغش فى السلع ويدمر فى صحة المواطنين ويقتل شخصا لا يغفر له الله حتى لو يقيم كل العبادات".

وقال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، أن كل التعب التى يجده فى عماله على رأس وزارته يعد راحة له كونه لا يعمل لأهداف دنيوية محضة وإنما من أجل رسالة حقيقة، وتابع:"الجماعات المتطرفة شوهت الدين.. وبحكم موقعى وكإنسان مسلم يغار على دينه أننى أحمل مسئولية كبيرة أمام الله لمسابقة الزمن لمحاصرة الفكر المتطرف وتصحيح صورة الإسلام".

وأضاف "جمعة" أن لديه عقيدة راسخة بأن مصالح الأوطان لا تنفك عن مقاصد الأديان، وتابع: "وكل ما نقدمه للوطن نلقى الله به يوم القيامة".

ولفت وزير الأوقاف، إلى أن كل إنسان يستطيع التحمل فى سبيل قضيته، وتابع: "لسنا أفضل ممن يضحون بأنفسهم من أبناء الجيش والشرطة فى سبيل الوطن".


إضافة تعليق




التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

انسان

الفصل التام بين الدول و الاديان

الفصل التام بين الدول و الاديان ضرورى للتقدم و لتطبيق حقوق الانسان مثل الحرية و المساواة و الرحمة

عدد الردود 0

بواسطة:

المتنبى

من شعر المتنبى

يرتجى الناس اماما ناطقا فى الكتيبة الخرساء ☆كذب الظن لا امام الا العقل مشيرا فى صبحه و المساء☆ انما المذاهب اسباب لجلب الدنيا الى الرؤساء .

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة