خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

فى ذكرى ميلاده.. مكاوى سعيد يحكى قصة أسماء شوارع وسط البلد

الجمعة، 06 يوليه 2018 05:00 م
فى ذكرى ميلاده.. مكاوى سعيد يحكى قصة أسماء شوارع وسط البلد مكاوى سعيد
كتب محمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
عم ميكى، صاحب ذلك الوجه الأسمر النحيل، والابتسامة الهادئة والنظارة الطبية المميزة، عمدة وسط البلد، المحب للقاهرة وشوارع وميادينها، الجميل الذى رفض حتى عند الرحيل أن يترك مقعده فى "قعدة الجمعة" فى بستان الأصدقاء حيث يجتمعوا بمقهى زهرة البستان بوسط القاهرة، هكذا كان القاص والروائى الكبير مكاوى سعيد.
 
مكاوى سعيد
مكاوى سعيد
 
وتمر اليوم الذكرى الـ62، على ميلاد الأديب الكبير مكاوى سعيد، والذى ولد فى القاهرة فى 6 يوليو عام 1956، وغاب عن عالمنا فى 2 ديسمبر 2017، وكان واحدا مما آرخوا لشوارع منطقة وسط البلد، الذى ارتبط بها، فكانت أقرب الأماكن إلى قلبه، وفى كتابه "مقتنيات وسط البلد"، حكى "مكى" كما كان يحلوا لأصدقائه ومحبيه أن ينادوا، حكايات شوارع وسط البلد، وأصل الأسامى المعروفة بها هذا الشوارع.
 
شارع الفلكى: هو أطول شارع يخرج من ميدان باب اللوق حتى يصل إلى حديقة دار العلوم، وعلى اسم محمود باشا حمدى الفلكى، وهو أحد أعلام مصر وأنبغ علمائها فى الفلك والرياضيات، وقد ابتكر علم التقاويم السنوية مما جعل الناس يعرفونه بالفلكى، أنشأ مزولة تبين ساعات النهار على سطح بيته بميدان الفلكى.
 
شارع قصر النيل: من أقدم وأعرق شوارع وسط البلد، وقد تم إنشاؤه بتكليف من الخديو إسماعيل فى عام 1872، وهو يبدأ من ميدان التحرير قاطعا ميدانى طلعت حرب ومصطفى كامل ومارا بشوارع شريف باشا ومحمد فريد وعماد الدين وينتهى شرقا بميدان الأوبرا وشارع الجمهورية، وقد احتفط الشارع باسمه دون تغيير لكل من الشارع والكوبرى على اسم السرايا التى بناها محمد على باشا لابنته نازلى هانم شمال موقع كوبرى قصر النيل، ثم هدمها سعيد باشا ليبنى محلها ثكنات الجيش المصرى.
 
شارع قصر النيل
شارع قصر النيل
 
شارع طلت حرب (سليمان باشا سابقا): من أشهر وأهم شوارع وسط البلد، يبدأ من ميدان التحرير ويتقاطع مع شوارع عبد السلام عارف، قصر النيل، عبد الخالق ثروت باشا، 26 يوليو، سمى أولا على اسم الكولونيل جوزيف سيف أو سليمان الفرنساوى، الذى أسند إليه تكوين جيش مصرى، وشغل "الفرنساوى" للقائد إبراهيم وخاص معه كل حروبه فى المورة، ووصل رئاسة الجهادية "وزير الحربية"، وقد أسلم واختار له محمد على اسما عربيا "سليمان" وزوجه إحدى بنات أسرة محمد على، وقد توفى ودفن بمصر القديمة بمنطقة الفرنساوى.
 
ميدان طلعت حرب على رأس الشارع الذى يحمل اسمه
ميدان طلعت حرب على رأس الشارع الذى يحمل اسمه
 
شارع منصور: هو الشارع التى يتوسط مبنى التجارية وسوق باب اللوق، ويبدأ من هذه النقطة وينتهى عند المركز الفرنسى بالمنير، وهناك اكثر من رأى عن الشخصية المسى بأسمها الشارع، الأول يقول أن اسمه يعود إلى منصور فهمى وهو أحد الفلاسفة الأدباء الذين ساهموا فى حركة الإصلاح فى مطلع القرن الماضى، والثانى لـ شفيق منصور وهو من الجناج العسكرى للحزب الوطنى القديم ثم حزب الوفد، وكان من المجموعة التى اتهمت بقتل بطرس غالى عام 1904.
 
شارع محمد محمود: يبدأ من ميدان التحرير وينتهى عند قصر النيل، واسمه نسبه لمحمد محمود باشا رئيس حزب الأحرار الدستوريين قبل الثورة، وعين رئيسا للوزراء فى عهد الملك فؤاد عام 1982 وأعطته هذه الوزارة لقب صاحب اليد القوية، وشكل أربع وزارات حتى وفاته فى عام 1941.
 
شارع البستان: أنشأه السلطان الناصر محمد المملوكى، وفيه كان يقع قصر البستان الذى سكن فيه الأمير فؤاد قبل أن يصبح سلطان على مصر ثم ملكا عليها، وهو القصر الذى أصبح مقرا لجامعة الدول العربية، قبل أن تنقل لمقرها الحالى، وقد تم هدم القصر وتحول إلى جراج متعدد الأدوار (مول البستان).
 
شارع شريف: نسبه إلى "أبو" الدستور المصرى محمد شريف باشا، وقد تولى مجلس شورى النواب عام 1875 ووقع عن الحكومة معاهدة إلغاء الرقيق عام 1877، ومن المعروف أنه جد الملكة نازلى والدة فاروق.
 
شارع شريف
شارع شريف
 
شارع الألفى: أحد مماليك مراد بك الذى أعتقه ولده الإمارة عام 1778، واشتهر بالعنف والفجور فهابه الناس، وصاحب قصر الأزبكية، وكان مما أبلوا أمام الفرنسين بلا حسنا فى معركة إمبابة ولم يستلم بعد الهزيمة وظل يحارب، وكان يمتلك 1000 مملوك، وربما لهذا كان سبب اسمه.
 
شارع الألفى
شارع الألفى
 
شارع محمود بسيونى: يصل بين طلعت حرب وشارع ميريت باشا قاطعا شارع شمبليون، انتخب نقيبا للمحاميين مرتين الاولى 1929، والثانية 1941، وعين وزيرا للأوقاف ورئيسا لمجلس الشيوخ وعرف بمواقفه الوطنية.
 
شارع صبرى أبو علم: شغل منصب سكرير عام حزب الوفد عام 1943، وهوة صاحب امتياز صحفية "صوت الأمة" وكان مشاركة فى لجنة الغاء الامتيازات الاجنبية، وكان وزيرا اللعدل عام 1942.
 
شارع هدى شعراوى: وهو على اسم رائدة النهضة النسائية هدى شعراوى والتى انخرطت فى الأحداث السياسية فى مصر خاصة ثورة 1919، وكان الشارع موقع قصر هدى شعراوى فى شارع قصر النيل من جهة ميدان التحرير، وقد هدم تماما وحل محله جراج كبير.
 
فيلا هدي شعراوي
فيلا هدي شعراوي
 
شارع عبد الخالق ثروت: وهو سياسى مصرى، عين وزيرا للعدل عام 1914، وهو الذى فاوض الأنجليز للتوصل إلى اتفاقية مصرية بريطانية وإصدار تصريح 28 فبراير 1928.
 
شارع عدلى: سمى على اسم عدلى يكن باشا وهو أول روساء حزب الأحرار الدستوريين وقد عين رئيسا لوزراء مصر 3 مرات.
 
شارع عبد العزيز: وهو يبدا من العتبة حتى قسم عابدين، على اسم السلطان عبد العزيز  سلطان تركيا (1861-1876)، وهو أول سلطان عثمانى يأتى إلى مصر زائرا بعد السلطان سليم الاول، التى أتاها غازيا.
 
شارع محمد مظلوم: وهو أحمد محمد مظلوم باشا عضو مجلس الشيوخ، والذى قام بتشيد فيلا بالشارع المسمى سابقا بالبستان، عبد السلام عارف حاليا، وتم تسميه اسم محمد مظلوم على شارع صغير متقابل مع شارع البسطان حيث مقهى الحرية.
 
شارع مظلوم
شارع مظلوم
 
شارع شامبليون: تخليدا لشخصية "جان فرنسوا شمبليون الذى نبع فى دراسة آثار مصر الفرعونية ويعود إليه الفضل فى حل طلاسم اللغة الفرعونية عن طريق نقوش حجر رشيد.
 
شارع شامبليون
شارع شامبليون
 
شارع 26 يوليو: كان اسمه الملك فؤاد، وبعد ثورة 1952، تغيير إلى 26 يوليو وهو يوم تنازل الملك فاروق عن العرش.
 
شارع محمد فريد: يصل حاليا من شارع الناصرية إلى ميدان مصطفى كامل، وهو سياسى مصرى مجاهد، خلف مصطفى كامل فى رئاسة الحزب الوطنى، وقد أنفق كل ثروته فى خدمة القضايا الوطنية.
 
شارع رشدى: على اسم حسين رشدى باشا وهو من أقطاب السياسة المصرية، وكان ناظرا للمالية فى 1908، ووزيرا للخارجية فى حكومة سعيد باشا ، ومن مواقفه مطالبة الإنجليز بمنح المصريين جنسية مستقلة بمعنى تحديد هوية مصرية وجواز سفر مصرى.
 
شارع رشدي باشا
شارع رشدي باشا
 
شارع سليمان الحلبى: على اسم الطالب الأزهرى سليمان الحلبى المتهم بقتل كليبر، وقد تم تمجيد اسمه بأطلاق اسمه على الشارع واحتفظت فرنسا بالخنجر الذى قتل به القائد الفرنسى وكذلك رأس سليمان، ووضعت فى المتحف الجنائى بباريس.
 
شارع عرابى: يصل بين ميدان عرابى وشارع رمسيس قطاعا شارع سليمان الحلبى وينتهى عند شارع محمد نجيب، واسم الميدان والشارع على اسم الزعيم أحمد عرابى، زعيم ثورة الشعب والجيش فى عام 1882.
 
شارع الشيخ سيد درويش: أحد الشوارع الضيقة من التى تخرج من ميدان أحمد عرابى، وتميز الشارع بمحلات البقالة والمطاع والمبانى التى تعود إلى مطلع القرن العشرين حيث أنشئت عام 1910، وهى ذات أربعة وخمسة أدوار، وهو على اسم الموسيقار سيد درويش.
 
شارع نجيب الريحانى: يبدا من ميدان الخازندار ويمتد غربا قاطعا شارع الكنيسة المرقسية وشارع الجمهورية، عند ميدان قنطرة الدكة، وهو على اسم الفنان الكوميدى الكبير نجيب الريحانى.
 
شارع عماد الدين: وهو شارع مشهور بكثرة المحال العامة للهو والترفيه مثل المسارح والسنما وصالات الغناء، واسمه عماد الدين نسبه إلى صاحب ضريح بنفس الاسم توفى عام 1661 فى فترة الحكم العثمانى لمصر وموقعه بالقرب من تقاطع محمد فريد والشيخ ريحان.
 
شارع عماد الدين قديما
شارع عماد الدين قديما

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة