خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صور.. العالم هذا الصباح.. مقتل 14 شخصا فى تفجير انتحارى بمحيط مطار كابول.. الفيضانات تجبر الفلبينين للهرب إلى الملاجئ.. وصول عشرات المهاجرين إلى ميناء طريفة الإسبانى.. الإمارات توعى السكان بمخاطر الألغام باليمن

الأحد، 22 يوليه 2018 10:00 م
صور.. العالم هذا الصباح.. مقتل 14 شخصا فى تفجير انتحارى بمحيط مطار كابول.. الفيضانات تجبر الفلبينين للهرب إلى الملاجئ.. وصول عشرات المهاجرين إلى ميناء طريفة الإسبانى.. الإمارات توعى السكان بمخاطر الألغام باليمن العالم هذا المساء
إعداد محمود رضا الزاملى _ تصوير (رويترز و أ.ف.ب)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قتل 14 شخصا، فى هجوم انتحارى عند مدخل مطار كابول الدولى، تزامنا مع تجمع العشرات لاستقبال نائب الرئيس الأفغانى عبد الرشيد دوستم، الذى عاد إلى البلاد بعد أكثر من عام فى المنفى، وأسفر الهجوم الانتحارى عن "14 قتيلا و 60 جريحا"

ومن التفجير الانتحارى فى أفغانستان إلى فيضانات الفلبين، التى أغرقت شوارع العاصمة "مانيلا"، ودفعت آلاف السكان للهروب من منازلهم بعيدا عن مياه الأمطار الغزيرة .

وفى إسبانيا، حيث وصل عددا من المهاجرين غير الشرعيين، إلى ميناء طريفة جنوب إسبانيا، مما اضطر خفر السواحل، وأعضاء من الصليب الأحمر، تقديم لهم المساعدات الطبية ووصل بعضهم فى حالة إجهاد وإعياء شديدة .

ولمزيد من التفاصيل:_
مقتل 14 شخصا فى تفجير انتحارى بمحيط مطار كابول

البداية من أفغانستان، حيث قتل 14 شخصا، الأحد، فى هجوم انتحارى عند مدخل مطار كابول الدولى، الأحد، تزامنا مع تجمع العشرات لاستقبال نائب الرئيس الأفغانى عبد الرشيد دوستم الذى عاد إلى البلاد بعد أكثر من عام فى المنفى، وأسفر الهجوم الانتحارى عن "14 قتيلا و 60 جريحا" وفق آخر حصيلة أدلى بها المتحدث باسم شرطة كابول حشمت ستانيكزاى.

وكان عشرات من كبار المسؤولين فى الحكومة والزعماء السياسيين وأنصار دوستم تجمعوا فى المطار لاستقبال زعيم الحرب الواسع النفوذ من الاتنية الأوزبكية.

وأكد المتحدث باسم دوستم بشير أحمد تايانج أن نائب الرئيس، الذى كان يرتدى بزة غربية ونظارتين شمسيتين، كان فى عربة مصفحة ولم يصب فى الانفجار.

ولقى دوستم، الذى يرتبط اسمه بانتهاكات لحقوق الإنسان فى أفغانستان، استقبالا حافلا أثناء نزوله من طائرة مستأجرة آتيا من تركيا حيث كان يعيش منذ مايو 2017.

وتأتى عودته، التى كانت محل تكهنات، وسط احتجاجات عنيفة فى العديد من الولايات فى مناطق شمال أفغانستان التى تعتبر قاعدته التقليدية.

وفى السياق ذاته، ذكرت وكالة أعماق للأنباء التابعة لتنظيم داعش الإرهابى، اليوم الأحد، أن مفجرا انتحاريا استهدف نائب الرئيس الأفغاني قرب مطار كابول.

وقالت إن الانتحاري فجر سترته الناسفة في "احتفال أقيم لاستقبال نائب رئيس أفغانستان" عبد الرشيد دستم. لكنه لم يخض في التفاصيل.

ونجا دستم بأعجوبة من التفجير الانتحاري لدى عودته إلى المنزل اليوم بعد أكثر من عام له في المنفى بتركيا بسبب مزاعم تعذيب وإساءة معاملة منافس سياسي.

آثار الهجوم الانتحارى
آثار الهجوم الانتحارى

 

اصابات فى صفوف الامن
اصابات فى صفوف الامن

 

انتشار الامن بمحيط الهجوم
انتشار الامن بمحيط الهجوم

 

ضحايا الهجوم الانتحارى
ضحايا الهجوم الانتحارى

 

عدد من الضحايا
عدد من الضحايا

 

عدد من ضحايا الهجوم الانتحارى
عدد من ضحايا الهجوم الانتحارى

 

قوات الجيش الافغانى
قوات الجيش الافغانى

 

نقل الضحايا
نقل الضحايا

الفيضانات تجبر الفلبينين للهرب إلى الملاجئ
 

من ناحية أخرى، تعانى الفلبين من فيضانات عارمة أغرقت شوارع العاصمة "مانيلا"، فيما أضطر آلاف السكان الهروب من منازلهم بعيدا عن مياه الأمطار الغزيرة، كما أعلن مسئولون فلبينيون، اليوم الأحد، أن 6 أشخاص على الأقل لقوا حتفهم فى انهيارات أرضية وحوادث أخرى فى الفلبين، بعد أسبوع من الأمطار الغزيرة التى نتجت عن ثلاثة أعاصير مدارية.

 كما أجبر أكثر من 12 ألف شخص على الفرار من منازلهم بسبب الفيضانات، وفقا للمجلس الوطنى لإدارة الإغاثة من الكوارث، ولقى طفلان، يبلغان من العمر ثلاثة وستة أعوام، حتفهما اليوم الأحد عندما دفن انهيار أرضى منزلهما أثناء نومهما فى بلدة باربازا (400 كيلومتر تقريبا جنوب مانيلا)، وفقا للشرطة.

وأفاد تقرير للشرطة بأن أم الطفلين أصيبت بجروح جراء الانهيار الأرضي، كما ذكرت الشرطة أن شقيقين 11و12 عاما، لقيا حتفهما يوم الجمعة، عندما دفن جزء من منزلهما فى تربة جبلية كثيفة بعد انهيار أرضى فى بلدة أجو بإقليم لا يونيون شمالى البلاد.

وفى مدينة بونتوك بإقليم ماونتين، توفيت امرأة عمرها 54 عاما عندما صدمت صخرة سيارة مارة بجوار المرأة خلال انهيار أرضى يوم الأربعاء، وفقا للمجلس الوطنى لإدارة مخاطر الكوارث.

وأضاف المجلس أن رجلا عمره 43 عاما جرفه تيار قوى أثناء عبوره نهر فى إقليم نيجروس أورينتال وسط البلاد فى 15 يوليو.

وكانت ثلاثة أعاصير مدارية قد تسببت فى هطول أمطار غزيرة على منطقة واسعة من الفلبين منذ 15 يوليو، أولها العاصفة "سون - تينه"، وجاءت بعدها عاصفة "أمبيل"، ثم المنخفض الاستوائى المعروف محليا باسم "جوزي".

وقال مكتب الأرصاد الجوية إن "جوزى"، الذى صاحبته رياح مستمرة سرعتها القصوى 60 كيلومترا فى الساعة وزوابع بسرعة 75 كيلومترا فى الساعة، من المتوقع أن يغادر البلاد بحلول غد الإثنين.

أطفال وسط الفيضانات
أطفال وسط الفيضانات

 

أمطار غزيرة فى الفلبين
أمطار غزيرة فى الفلبين

 

جانب من الفيضانات
جانب من الفيضانات

 

شوارع الفلبين تغرق فى مياه الفيضانات
شوارع الفلبين تغرق فى مياه الفيضانات

 

غرق شوارع عاصمة الفلبين
غرق شوارع عاصمة الفلبين

 

فلبينى وسط الفيضانات
فلبينى وسط الفيضانات

 

فيضانات فى الفلبين
فيضانات فى الفلبين

 

ملاجئ للاحتماء من الفيضانات
ملاجئ للاحتماء من الفيضانات

 

ملجأ
ملجأ

 

هروب السكان من الفيضانات
هروب السكان من الفيضانات

وصول عشرات المهاجرين إلى ميناء طريفة الإسبانى
 

أما فى إسبانيا، فقد وصل عددا من المهاجرين الغير الشرعيين، إلى ميناء طريفة جنوب إسبانيا، اليوم الأحد، مما اضطر خفر السواحل، وأعضاء من الصليب الأحمر، تقديم لهم المساعدات الطبية ووصل بعضهم فى حالة اجهاد واعياء شديدة، وفق صور نشرتها وكالة "رويترز" للأنباء.

وفى وقت سابق، أغلقت السلطات الإسبانية ميناء طريفة البحرى، فى وجه المسافرين والمهاجرين، مما أدى إلى تكدس وازدحام فى صفوف المسافرين إلى إسبانيا، وخاصة من الأراضى المغربية.

وفى عام 2018، استوعب الميناء الإسبانى الصغير، نحو 400 ألف مسافر مغربى يريدون العودة إلى بلادهم، مما جعل اضطرت السلطات الإسبانية إلى إقفال ميناء طريفة فى وجه المهاجرين المغاربة الذين يتوفرون على السيارة، ويودون العودة إلى المغرب عبر هذا المرفأ الإسبانى الجنوبي.

أحد المهاجرين ينام عقب وصوله اسبانيا
أحد المهاجرين ينام عقب وصوله اسبانيا

 

أحد المهاجرين ينام على الارض
أحد المهاجرين ينام على الارض

 

اسبانيا تنقذ عشرات المهاجرين
اسبانيا تنقذ عشرات المهاجرين

 

عدد من المهاجرين يصلون اسبانيا
عدد من المهاجرين يصلون اسبانيا

 

مهاجرين ينامون على الارض
مهاجرين ينامون على الارض

الإمارات توعى السكان بمخاطر الألغام باليمن
 

يواصل أفراد من القوات المسلحة الإماراتية بمديرية موكا، غرب اليمن حملة المتواصلة للتوعية بمخاطر الألغام ومخلفات الحرب، التى يقيمها المركز التنفيذى للتعامل مع الألغام، بحسب صور بثتها وكالة الأنباء الفرنسية.

ومكتب وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بمشاركة متطوعى ومتطوعات منظمات المجتمع المدنى بدعم من منظمة اليونيسيف للطفولة فى مديريات ساحل حضرموت تحت شعار رسالة التوعية الأساسية ( احذر وتجنب أماكن الخطر وابتعد ولا تلمس الأجسام الغريبة ولا تعبث بها ).

وكان اعضاء الفريق المشارك زاروا مناطق القرحة وقرن باحكيم وضواحى رباط باعشن ولجرات وقدموا محاضرات للرجال والنساء عن الألغام وتعريفها ومخاطرها وطرق التخلص منها وكيفية التعامل مع الحالات الطارئة.

 

جانب من توعية سيدات اليمن بمخاطر الالغام
جانب من توعية سيدات اليمن بمخاطر الالغام
جانب من حملة التوعية
جانب من حملة التوعية

 

مدرعة تابعة للجيش الاماراتى
مدرعة تابعة للجيش الاماراتى

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة