خالد صلاح

إسرائيل تصر على تهويد الأرض.. تعرف على قانون "الدولة القومية" الذى أقره الكنيست

الخميس، 19 يوليه 2018 10:33 ص
إسرائيل تصر على تهويد الأرض.. تعرف على قانون "الدولة القومية" الذى أقره الكنيست الكنيست
أ ف ب
إضافة تعليق

أقرّ البرلمان الاسرائيلى، اليوم الخميس، مشروع قانون ينص على أن إسرائيل هى "الدولة القومية للشعب اليهودى" وأن "حق تقرير المصير فيها حصرى للشعب اليهودى فقط".

وتم تبنى مشروع القانون بتأييد 62 صوتا فى مقابل 55، وهو ينص على أن اللغة العبرية ستصبح اللغة الرسمية فى إسرائيل بينما ينزع هذه الصفة عن اللغة العربية، وتعتبر الدولة "تطوير الاستيطان اليهودى قيمة قومية، وتعمل لأجل تشجيعه ودعم إقامته وتثبيته".

ومن المبادئ الأساسية للقانون أن "أرض إسرائيل هى الوطن التاريخى للشعب اليهودى"، وأن "دولة إسرائيل هى الدولة القومية للشعب اليهودى، وفيها يقوم بممارسة حقه الطبيعى والثقافى والدينى والتاريخى لتقرير المصير". كما ينص على أن "القدس الكاملة والموحدة هى عاصمة إسرائيل".

ورحب رئيس الوزراء الاسرائيلى بنيامين نتنياهو بتبنى النص، وقال بعد التصويت إنها "لحظة حاسمة فى تاريخ دولة إسرائيل تكرّس لغتنا ونشيدنا وعلمنا".

وقام نواب القائمة المشتركة العرب بنهاية التصويت بتمزيق نص القانون احتجاجا، ما دفع رئيس الكنيست إلى طردهم. بينما كان هؤلاء يصرخون "أبارتهيد، أبارتهيد"، فى إشارة الى الفصل العنصري.

وقال النائب الدكتور يوسف جبارين، عضو لجنة الدستور، بعد التصويت "الدولة تتصرف كحركة تهويدية وكولونيالية تواصل تهويد الأرض وسلب حقوق اصحابها الأصليين". وشدد على "خطورة هذا القانون"، مؤكدا "التصدى لأى ممارسات عنصرية تنتج عنه".

وكانت نسخة سابقة لمشروع القانون تنص على إمكان إقامة مجتمعات لليهود فقط، واستثناء العرب الاسرائيليين الذين يشكلون 17,5% من إجمالى السكان، منها. وأثارت تلك الصيغة موجة من الاحتجاجات خصوصا من الرئيس رؤوفين ريفلين والمدعى العام أفيخاى ماندلبليت ووفد الاتحاد الأوروبى فى إسرائيل حول طابعه التمييزى.

إلا أن الصيغة الجديدة وهى أكثر غموضا أثارت تنديد المعارضة وخصوصا النائب العربى أيمن عودة الذى رفع راية سوداء خلال الجلسة للتنديد بـ"موت الديموقراطية".

وقال عودة "تريدون القول لنا بأن الدولة ليست لنا، ولكن لا شئ يمنع الحقيقة الطبيعية بأننا أهل هذا الوطن ولا وطن لنا سواه".

وتوقف عودة عند وجود 13 نائبا من عرب اسرائيل فى الكنيست، متهما إسرائيل بالتصرف كـ"الفاشيين بالتاريخ تجاه أقليات بدأت تقوى وتفرض ذاتها بقوة".

وأدان أمين سرّ اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات إقرار الكنيست الإسرائيلى "قانون القومية"، مؤكدا أن إسرائيل نجحت فى قوننة "الأبارتهايد"، وجعل نفسها نظام فصل عنصرى بالقانون.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة