خالد صلاح

كريم عبد السلام

لله يا محسنين.. مدرب لمنتخب مصر

السبت، 14 يوليه 2018 03:00 م

إضافة تعليق
صحيح والله المثل الذى يقول «العناد يولد الكفر»، وانظروا لحال المنتخب المصرى وارتباطاته وموقف إدارة الجبلاية من اختيار مدير فنى جديد، لابد وأن تضربوا كفا بكف من المنهج الإدارى الجديد الذى يعتمده الأشاوس، وهو العناد ولا شىء غير العناد، هنجيب خواجة بشعر أصفر وعنين خضرا لتدريب المنتخب، يعنى هنجيب خواجة بشعر أصفر وعنين خضرا، أصل إحنا ناس أغنيا قوى من ناحية وقابضين مكافأة التمثيل غير المشرف فى المونديال كام مليون دولار ومش هنكلف الدولة حاجة، منجبش خواجة ليه!
 
خبراء الجبلاية الأشاوس، رأسهم وألف سيف إن كلمتهم فى موضوع المدرب الأجنبى ده هيا اللى تمشى، مش مهم المنتخب يغرق، ومش مهم سمعة بلد عريق فى الكورة لما يخرج من تصفيات أفريقيا، مش مهم ما دامت الكراسى محجوزة للى قاعدين عليها ومحدش بيحاسبهم على حرق دم ميت مليون مصرى وعلى نشر اليأس والإحباط بين المصريين، المهم أن كلامهم يمشى حتى لو هيجيبوا خواجة نكرة فاشل بتلاتة مليم يدرب المنتخب.
 
ضيعوا وقت قد إيه فى حوار الفرنسى هيرفى رينار، رغم إنه ماضى مع منتخب المغرب الشقيق وعقده ممتد لغاية 2022؟ وقالوا وعادوا إن المفاوضات ناجحة وأعلنوا عن الرقم اللى هيقبضه فى الشهر، وبعدين مات الكلام، وقالوا إن المفاوضات تعثرت، وأصلا فى شرط جزائى فى عقد الراجل بـ4 مليون دولار، تدفعوها للاتحاد المغربى قبل أى كلام وبعدين تتفاوضوا شوفوا هيلهف منكم كام كل شهر وهل اللى هياخده هيوازى ما يمكن أن يحققه من إنجازات وبطولات والأهم إضافة رصيد من السعادة لعموم المصريين؟ 
الكلام الجديد بعد تضييع الوقت مع رينار، إعادة التفاوض مع البرتغالى كيروش، مش عارف إزاى والله العظيم، الراجل مستمر مع المنتخب الإيرانى وبعد عروضه القوية فى المونديال الاتحاد الإيرانى جدد الثقة فيه، وبعدين كيروش متجوز إيرانية ومستقر عائليا هناك ومش عايز يسيب البلد أصلا، ولما كلموه الإخوة فى الجبلاية أول مرة قالهم ابقوا اتصلوا بيا فى شهر 9 الجاى أكون عرفت ظروفى إيه بالظبط، يعنى لعنهم بالأدب، قالوا له يا مستر كيروش حضرتك إحنا مزنوقين وعندنا ماتش فى شهر 9 مهم فى تصفيات أفريقيا وإحنا أصلا مغلوبين من تونس الماتش الأولانى، رد عليهم كيروش، هو ده اللى عندى، طب إزاى رايحين له تانى؟ وبأى منطق؟ وإيه اللى تغير عشان تروحوا له؟ ما هو حاجة من الاتنين يا أنتم يا بتضيعوا وقت لحاجة فى نفس يعقوب، يا إما أنتم متسلطين على المصريين تجيبوا لهم السكر والضغط وجلطات المخ.
 
طب إيه هى الحاجة اللى فى نفس يعقوب الجبلاية؟ بيتفاوضوا مع مدرب خواجة مغمور، وهو ده اللى هيمضوا معاه، بس بيضيعوا وقت مع الأسماء الكبيرة كنوع من الشو الإعلامى، وآخر الشهر الحالى هيطلعوا يقولوا إن الوقت أزف والمنتخب عنده ارتباطات والمجلس قرر إنه يتعاقد مع الخواجة فلان الفلانى مؤقتا لحين انتهاء التصفيات الأفريقية مع بحث موضوع المدير الفنى العالمى السنة الجاية وعليكم خير. 
مش قلت لكم العناد يولد الكفر، ابقوا افتكروا المثل ده لما أشاوس الجبلاية يعلنوا اسم الخواجة المحروس اللى تعاقدوا معاه!

إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

باهر شمس الدين

انا متشكر ليك جدا لانك اكيد بدون مصلحه او معرفه لتتغاضي عن افعالهم وتبرير اخطائهم

المفروض ان ده مال الشعب حتى لو شركات راعيه الرعايه دى علشان اسم بلدهم وشانها اللى بيدمروه وليه ندفع دولارات لناس فشله على مدار السنين واحنا اللى نجحنا بنفسنا ومجهودنا واولادن ممكن نحيب للناشئين علشان نعلمهم الاحتراف مش نحط اصحابنا ومعارفنا والعشره القديمه وامته هنخرج مدربين اكفاء محترفين ونديهم فرصه بعد ما يموتوا فكروا فى حسام على الاقل راجل هيشيل المسؤليه ونقدر نحسبه من غير كرنبيتا زوراتوس او فته ومش هيعلم اللعيبه السبوبه والنحتايه وتصوير الاعلانات والسمسره

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة