خالد صلاح

12 توصية أصدرها "الإحصاء" لمواجهة الأمية فى مصر.. تعرف عليها

الجمعة، 13 يوليه 2018 12:09 ص
12 توصية أصدرها "الإحصاء" لمواجهة الأمية فى مصر.. تعرف عليها محو الأمية - صورة أرشيفية
كتبت- هبة حسام
إضافة تعليق
ضمن دراسة حديثة أعدها حول الوضع التفصيلى للأمية فى مصر، أصدر الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء 12 توصية لمواجهة الأمية، وذلك بعد أن أوضح فى دراسته، ارتفاع معدلات الأمية منذ عام 1996 وحتى عام 2017 إلى أن وصلت إلى 18.4 مليون فرد.
 

وجاءت توصيات "الإحصاء" لمواجهة الأمية المرتفعة فى مصر – بحسب الدراسة - التى حصل "اليوم السابع" على نسخة كاملة منها، كالتالى:

 
1- تحقيق الاستيعاب الكامل للتلاميذ فى سن الالتحاق للصف الأول الابتدائى.
2- محاربة تسرب التلاميذ بشتى الطرق والعمل على مساعدة الأسر الفقيرة التى تسعى لتشغيل أطفالها وتوفير دخـل لهم وتتبعهم لعدم حدوث أى تسرب.
3- التأكيد على ضرورة الارتقاء بثقافة الإناث، من خلال محو أميتهم، تفعيل وتطوير برامج محو الأمية.
4- تشجيع الفتيات على الانتظام فى التعليم على قدم المساواة مع الفتيان، باعتبار التعليم هو الأسـاس للتعـرف علـى حقوقها ومسئوليتها وواجباتها تجاه المجتمع والأسرة.
5- زيادة الجهود التى تؤدى للقضاء على ظاهرة تسرب الإناث من مراحل التعليم الاساسية، وخاصـة فى ريـف الوجه القبلى والمناطق العشوائية بالمدن وتحقيق جودة التعليم الأساسى لمنع التسرب والرسوب.
6- الاستفادة من التقدم العلمى والتقنى لمواجهة هذه الظاهرة عبر استخدام الأجهزة الذكية وشبكة الإنترنت.
7- الاستفادة من المؤسسات والمنظمات النشيطة فى هذا المجال والاستعانة بتجارب الدول الـتى تغلبت على الأمية.
8- ربط التعليم بالعمل فى برامج محو الأمية وتهيئة فرص اكتساب المهارات الـتى يتطلبهـا سـوق العمـل بالتغيرات العالمية الحديثة.
9- زيادة الميزانية المخصصة لبرامج محو الأمية.
10- العمل بمراكز الشباب وبالمحليات على رفع الوعى لدى الأميين من الناحية الثقافية والصحية.
11- العمل على تأهيل الأميين من خلال مراكز التأهيل المهنى للعمل على توفير فرص عمل كريمة لهم.
12- اجراء المزيد من الدراسات والبحوث التى تناقش هذه الظاهرة تشخيصاً وتطويراً ومعالجة.
 
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة