خالد صلاح

كشف لغز سرقة 2 مليون ومشغولات ذهبية من مسكن مدير مبيعات بمدينة نصر

الخميس، 12 يوليه 2018 12:41 م
كشف لغز سرقة 2 مليون ومشغولات ذهبية من مسكن مدير مبيعات بمدينة نصر مديرية أمن القاهرة
إبراهيم أحمد – أحمد حربى
إضافة تعليق

كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة لغز سرقة حوالى 2 مليون جنيه، من مسكن مدير مبيعات بمدينة نصر، حيث تبين أن زوج المجنى عليه تواطأ مع آخر للاستيلاء على الأموال.

تلقى قسم شرطة أول مدينة نصر بلاغا من "و و و ر" 40 سنة مدير مبيعات بفندق يفيد باكتشافه كسر باب الشقة سكنه وسرقة خزينة حديدية بداخلها 53 الف دولار، 100 الف ريـال سعودي، 358 الف جنيه، مشغولات ذهبية، زجاجات مواد كحولية، ولم يتهم أو يشتبه في أحد بارتكاب الواقعة.

بالانتقال والفحص تبين وجود اثار عنف بباب الشقة ، ومن خلال الاستعانة بالتقنيات الحديثة تم التوصل إلى ان وراء ارتكاب الواقعة مستخدم السيارة رقم  س أ و 283 ماركة كيا سيراتو ملك  ع ا د 24 سنة صاحب محل ، وتم ضبطه وضبط السيارة ملكه وبحوزته 5 زجاجات مشروبات كحولية من متحصلات الواقعة .

بمواجهته قرر أن السيارة كانت بحوزة  م ا ل ا 35 سنة سائق سابق لدى المجني عليه ، وأضاف انه تحصل على الزجاجات الكحولية منه بقصد التصرف فيها بالبيع وأنكر علمه أنها من متحصلات سرقة .

باستهداف المتهم  م إ ل إ  ، تبين انه غادر البلاد إلى دولة لبنان ( جارى اتخاذ الإجراءات القانونية وإدراجه ضمن قوائم ترقب الوصول والضبط  ) ، وبإجراء التحريات حول الأخير تبين انه على علاقة  بزوجة المجنى عليه  ج م ع 38 سنة مالكة شركة، وأنها تواطأت معه فى ارتكاب الواقعة من خلال قيامها باصطحاب زوجها وأسرتها للتنزه بمنطقة القاهرة الجديدة وقت ارتكاب الحادث، كما أضافت التحريات بأنها طلبت من أحد المتهمين ملكها  ر ا ع 34 سنة موظف بشركتها، بالمتهمة بالسماح للمتهم م ا ل بالمبيت طرفه لتسهيل ارتكاب الواقعة.

تم ضبطهما وبمواجهتهما بالتحريات والمعلومات، أقر  ر ا ع باستضافته للمتهم  م اس ل  بالشقة سكنه بناء على طلب زوجة المبلغ وأنكر علاقته بواقعة السرقة ، وبمواجهة زوجة المبلغ انكرت علاقتها بواقعة السرقة، و باستدعاء المجني عليه تعرف على زجاجات الخمور، واتهم زوجته  م ا  ا بارتكاب الواقعة ، وتولت النيابة العامة التحقيق، وجارى العمل على ضبط المتهم الهارب.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة