خالد صلاح

خبراء: 10% نسبة الإعاقة فى مصر.. و0.5% فقط يحصلوا على التعليم

الخميس، 12 يوليه 2018 08:38 م
 خبراء: 10% نسبة الإعاقة فى مصر.. و0.5% فقط يحصلوا على التعليم جانب من اللقاء
كتبت: دانه الحديدى
إضافة تعليق
وقعت مؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية، صباح اليوم الخميس، بروتوكول تعاون مع مؤسسة ماجد الفطيم للتجزئة - كارفور، ومؤسسة ومركز سيتي - كاريتاس مصر ، لإطلاق مشروع "إعرفنى تقبلنى"، لدعم وتمكين الاشخاص من ذوى الاعاقة.
 
ويهدف المشروع، والذى يتزامن مع اعلان عام 2018 كعام لذوى الإعاقة، إلى تمويل عدد من المشاروعات التى تسعى إلى دعم وتمكين  الأشخاص ذوى الاعاقة، عن طريق توفير فرص تدريب وتوظيف الشباب من تلك الفئة، بجانب توعية المجتمع بقضايا الإعاقة، وذلك فى محافظات "القاهرة، الإسكندرية، الدقهلية، الغربية، البحر الأحمر" .
 
ومن جانبها المهندسة أكدت نورا سليم، المدير التنفيذى لمؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية، أن نسبة ذوى الاعاقة فى المجتمع المصرى تصل لحوالى 10%، تصل نسبة حصولهم على التعليم حوالى 0.5% فقط، وهى نسبة منخفضة للغاية، فيما ارتفع نسبة البطالة بين المعاقين 3 أضعاف المعدلات العادية.
 
واشارت سليم، فى كلمتها خلال المؤتمر الصحفى الخاص بتوقيع البروتوكول، أنه يوجد تمييز ضد ذوى الاعاقة، لكنه تمييز يرجع عدم المعرفة بقدرات واحتياجات المعاق، لافته إلى أن رفع الوعى باحتياجات وقدرات الاشخاص من ذوى الاعاقة يؤدى لخفض التمييز ضدهم.
 
وحول حصول ذوى الاعاقة على فرص عمل، أوضحت سليم أن نسبة مو الشركات تقوم بتعيين اشخاص ذوى إعاقة صوريا لاستيفاء نسبة ال5% المقررة قانونا، رغم أن جميع الاشخاص من ذوى الاعاقة الذين تعاملنا معهم فى المؤسسة ضمن مبادرات التوظيف، أكد أصحاب الشركات التى قامت بتوظيفهم التزامهم الشديد وقدرتهم العالية على العمل.
 
وفى سياق متصل أشارت إجلال شنودة، المدير التنفيذى لمركز سيتى - كاريتاس مصر، أن عدد الاشخاص ذوى الاعاقة فى مصر يصل لحوالى 10 ملايين شخص، إلا أن نسبة تتراوح من 2% إلى 3% فقط منهم من يحصلوا على خدمات الصحة والتعليم والتوظيف والتدريب، لافته إلى أن معظم من يحصلوا على فرص عمل من ذوى الاعاقة تكون فرص عمل بسيطة ويحصلوا عليها بصعوبة.
 
واضافت انه يوجد مخاوف من قبل أصحاب الأعمال من توظيف ذوى الإعاقة، من بينها اعتقادهم أنهم بحاجة لجهد مضاعف للتدريب والعمل، كذلك اعتقادهم أن قدراتهم محصورة فى أعمال محددة فقط، قائلة "إن إحدى السيدات تم رفض التحاق ابنها الكفيف بكلية الهندسة، لكنه تمكن من الدراسة خارج مصر ويعد حاليا رسالة دكتوراه فى مجاله".
 
ويهدف البروتوكول، على مدار عامين، الى تدريب وتوظيف 400 شاب من ذوى الاعاقة، بوظائف ومشروعات مختلفة، كذلك رفع وعى عملاء كارفور بجميع الفروع عن طريق عدد من الأنشطة.
 
 
 
 
 
 
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة