خالد صلاح

عمرو جاد

لم يبق من المدينة الفاضلة سوى الضرائب

السبت، 09 يونيو 2018 10:00 ص

إضافة تعليق

كل الذين ذهبوا فى رحلة البحث عن العدالة داخل هذا الكون، رجعوا وفى قلوبهم يقين واحد: العدل قيمة صعبة المنال فى عالم يقيس الإنسان بقدرته على ممارسة الظلم أو تحمله، حتى الفلاسفة لم يعد يشغلهم التساؤل القديم حول المدينة الفاضلة التى تتضاءل فيها آلام البشر كلما زادت مساحات المساواة وتكافؤ الفرص، لكن خبراء الضرائب لا يؤمنون بمثل هذه التخاريف ويقتنعون أن قمة العدل تكمن فى قدرتك على تصميم نظام ضرائبى دقيق لا يترك قرشًا فائضًا دون أن يلتقطه، والناس بدورهم يعتقدون أن خبراء الضرائب يولدون بلا قلب وارتفاع درجة ذكائهم يعنى مزيدا من الهموم للغلابة، وهنا يأتى دور الحكومة حين تضمن أنظمة ضريبية ذكية تراعى ظروف مواطنيها، وفى نفس الوقت تقدم خدمات راقية فى التعليم والصحة والأمن والمواصلات وبقية المرافق، وبدون هذا الدور فسيظل الجميع يركضون وراء العدل فى اتجاهات عكس بعضها وفى النهاية الأوطان وحدها ستدفع الثمن.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة