خالد صلاح
}

عمرو نصار أيقونة تصدير الأتوبيسات المصرية لإنجلترا وزيرا للصناعة والتجارة.. شغل منصب نائب رئيس الاتحاد العالمى للمواصلات العامة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 6 سنوات.. ساهم فى تطوير وهيكلة المؤسسات الصناعية

الخميس، 14 يونيو 2018 01:07 م
عمرو نصار أيقونة تصدير الأتوبيسات المصرية لإنجلترا وزيرا للصناعة والتجارة.. شغل منصب نائب رئيس الاتحاد العالمى للمواصلات العامة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 6 سنوات.. ساهم فى تطوير وهيكلة المؤسسات الصناعية المهندس عمرو نصار وزير الصناعة والتجارة الجديد
كتب – إسلام سعيد
إضافة تعليق

حلف المهندس عمرو نصار اليمين الدستورى ليتقلد منصب وزير التجارة والصناعة فى حكومة الدكتور مصطفى مدبولى. 

 

ينشر"اليوم السابع" السيرة الذاتية للوزير الجديد، وكذلك ننشر بعض النجاحات التى قدمها فى مجاله.

ويعتبر المهندس عمرو نصار أحد الكفاءات المميزة فى مجال الصناعة، وكان له الدورالأقوى والبارز فى تصدير أول شحنة من الأتوبيسات المصرية إلى لندن خلال شهر مارس 2016، حيث نجح نصار مع فريق من شركة mcv، للأتوبيسات والنقل الجماعى فى تصدير أتوبيسات مصرية لانجلترا، بعد أن تعاقدت عليها وزارة التجارة والصناعة المصرية مع الحكومة البريطانية لتصدير 60 أتوبيسا بالمواصفات الإنجليزية.

 

وزير الصناعة الجديد أيقونة مصرية خالصة فى مجال الصناعة وتحديدا صناعة السيارات، حيث شغل منصب نائب رئيس الاتحاد العالمى للمواصلات العامة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لمدة ثلاث دورات من 2008  إلى 2014، كما أن خبرته الأساسية هى وضع الاستراتيجيات والإشراف الكامل على تطبيقها حتى الحصول على النتائج.

 

وشغل المهندس عمرو نصار، منصب الأمين العام للمجلس التصديرى للسلع الهندسية منذ يناير 2012، كما أنه عضوًا بمجلس إدارة فى غرفة الصناعات الهندسية شعبة السيارات باتحاد الصناعات، وكذلك عمل نصار كمستشار تنفيذى لمجموعة MCV الرائدة فى صناعة السيارات.

 

وساهم الوزير الجديد فى تطوير وهيكلة المؤسسات الصناعية والتجارية على مدار عدة سنوات، ويمتلك رؤية بعمليات التصدير وكيفية زيادة الصادرات واستغلال الظروف الحالية فى العالم لزيادة الاستثمارات المشتركة والصادرات بين مصر ودول العالم.

 

وزير الصناعة الجديد المهندس عمرو نصار، من مواليد 28 أكتوبر سنة 1961 بمحافظة القاهرة، ودرس فى مدرسة الجزيرة للغات، وتخرج فى كلية الهندسة جامعة القاهرة عام 1985.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة