خالد صلاح

عصام شلتوت

فاضل على الحلم.. «4» نقط

الأربعاء، 13 يونيو 2018 06:26 م

إضافة تعليق
إذا أردت أن تطاع فأمر بما يستطاع 
إيه العبارات البسيطة المحكمة دى!
 
السادة المصريون الأعزاء لا أعرف سببا وراء الستائر «الغامقة» ومش ها أقول السودا!
ليه بتفكروا إننا بعد صلاح بلا طموح؟!
 
 يا أفندم أنت وهو.. وهى.. صلاح حين غادر الملعب مصابا هبط أداء ليفربول فهل فقد الفريق الإنجليزى الأمل.. معلش تحملونى حبتين!
مين قال إن الحلم واكب زمن الوصول للمونديال.. أكيد عارفين إن قوات كروية عظمى لم تصل.. عندكم الطلاينة.. وأهل طاحونة هولندا بذات نفسهما. 
• يا حضرات.. الحلم اكتمل ولكن قد أكون معكم حين تطالبون بكرة «شجاعة».. ماشى.. إنما فكرة الصعود المؤكد علينا تغييرها بالصمود، حتى نصل للكود «4 نقاط» فذاك أفضل جدا. 
 
• يا حضرات يعنى إيه لازم نفوز على أوروجواى.. ومعها كافانى والعضاض!
طيب.. ما نقول لـكوبر والذين معه تشجعوا.. اصمدوا عايزين نقطة من المباراة دى.. إيه رأيكم!
بعدها.. يتضاعف الطموح نعم يتضاعف.
 
يا حضرات.. مبارتنا مع روسيا بيعت كل تذاكرها.. من 4 أشهر باستثناء «الحصة» الخاصة باتحاد الكرة لجماهيرنا عارفين يعنى إيه!
أقول لسيادتكم.. الروس يبحثون عن ثلاث نقاط فى مباراة الافتتاح أمام الشقيق السعودية.
سيادتك.. عايز تقولى مباراة الافتتاح بدون مقاييس!
 
أقولك ماشى ولكن دى حسبتهم يا أفندم.. 
• ياحضرات.. المباراة الروسية المصرية سيعمل خلالها الروس على الفوز وعلينا أيضا ترويضهم.. وحبذا لو جاءوا للعب أمامنا ومعهم 3 نقاط من الافتتاح.
إذن المطلوب نقطة من مباراتين، أو أكثر.. إنما هناك «3» نقاط من مباراة يجب أن نفوز بها.. بكل ما تحمل الكلمة من جهد واجتهاد.. 
• يا حضرات.. الآن.. يمكن أن نعود مرة أخرى للأحلام وكيفية تفسيرها!
الحلم بدأ بأمانى الوصول للمونديال بعد 28 سنة غياب مش كده!
 
طيب ليه مانحلمش بإنه بات واجبا قوميا أن نصل كل 4 سنوات للقبض على مقعد من مقاعد قارتنا!
أعتقد أنه الحلم الحقيقى.. والحب الحقيقى سيكون حاضرا لمن يحققه.. 
 
• يا حضرات.. لا تتخيلوا أن الأهم أن يلعب صلاح!  طبعا لأن الأهم ألا يلعب صلاح، وإلا وهو جاهز جدا جدا.. ولكن!
وجود فرعونا الذهبى «موصلاح» على دكة الاحتياط.. كفيل بذرع الحماس والاجتهاد أكثر فى زملائه.. قولووووووووا  آآآآآآآمين. 

إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

ميجو أبو كرتونة

مبروك لمصر

هللا هلا عالفانلة ويا نهار ابيض هنعدى يا ابو الشلاتيت تيت تيت .بس عملوا ايه فى حرامية الكراتين الناس مش هتتنازل عن تحويل الموضوع للنيابة حرامية ده فى ناس بتروح تسرق فى الكعبة وفى العمرات والحج حسبنا الله ونعم الوكيل فى كل حرامى وحبرتى ..وتحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر مصر هتصعد ان شاء الله

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة