خالد صلاح

هاجر أحمد تكشف سر حلم مى عز الدين فى الحلقة الـ27 من "رسايل"

الثلاثاء، 12 يونيو 2018 05:00 م
هاجر أحمد تكشف سر حلم مى عز الدين فى الحلقة الـ27 من "رسايل" لقطة من مسلسل رسايل
كتبت لميس محمد
إضافة تعليق

بدأت أحداث الحلقة الـ27 من مسلسل "رسايل"، باسم "قرار صعب" بمقابلة بين هالة "مى عز الدين" ومهدى "محمود جمعة" والذى أخبرها أنها تبدو أفضل، وعليها أن تستوعب الأحداث التي تدور حولها لتتمكن من تخطيها، وقامت بسؤاله حول الحلم الذى رأته مؤخرًا وأخبرها أن عليها البحث أكثر للوصول إلى معنى له.

رسايل
رسايل

لذلك قامت هالة بالذهاب إلى جيهان "ندى فقيه" ابنه عم سامح الخربوتلى "أحمد حاتم" لسؤالها عن قرص الدواء الذى رأته في حلمها الأخير الذى جمعها بـ سامح، وتؤكد عليها أن تسأل يحيى الخربوتلى "أحمد سعيد عبد الغنى"، والذى التقت به قبل الخروج من المنزل، لتدور بينهم محادثة اعتذر فيها يحيى عن التصرفات التي قام بها الفترة الماضية، وأخبرته هالة عن الحلم، والذى أكد عليها أن سيبحث في الموضوع ويخبرها، وأثناء ذلك قامت كارولين "رزان مغربى" بتوجيه سارة "هاجر أحمد" لرؤية يحيى أثناء وقوفه مع هالة، لتقوم بأخذ علبة دواء كاملة ما يؤدى إلى نقلها لمستشفى لإسعافها.

رسايل
رسايل

وقامت هند "مها أحمد" بإخبار زوجها عاطف "سليمان عيد" بأنها حامل، ما جعله يخبرها أن عليهم أن يرسلوا الطفل الذى ترك له في التاكسى إلى ملجأ أطفال، ليتمكنوا من الاهتمام بالطفل القادم، وعند عودة هالة إلى منزل وجدت منى "سميرة مقرون" في انتظارها لتدور بينهما محادثة، تؤكد فيها منى أنها ستختفى من حياة هالة إلى الأبد، ولكن عليها أن تحافظ على عائلتها، وأخبرتها أن طارق "خالد سليم" ما زال يحبها ولا يفكر في غيرها.

رسايل
رسايل

وقام يحيى بالذهاب إلى هالة فى عملها ليسألها عن قرص الدواء الذى أعطته له "جيهان"، وأكدت له هالة أنه نفس القرص الذى رأته في الحلم، ما زاد من شكوكه، وقرر أن يمشى يحيى عند وصول طارق ليتحدث مع هالة عن شكل علاقتهم، وانتهت أحداث الحلقة مع ذهاب هند وعاطف إلى الملجأ ليتركوا الطفل هناك.

رسايل
رسايل

المسلسل من تأليف محمد سليمان عبد المالك، وإخراج إبراهيم فخر، وتشارك فى بطولته مى عز الدين، وخالد سليم، ورامز أمير، وأحمد سعيد عبد الغنى، وعبد الرحمن أبو زهرة، ومحسن منصور، وأحمد حاتم، والعديد من الوجوه الجديدة.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة