أكرم القصاص

البرلمان يوافق نهائيا على قانون "عربات الأكل" بتصريح سنة و20 ألف جنيه رسوم

الأحد، 22 أبريل 2018 04:11 م
البرلمان يوافق نهائيا على قانون "عربات الأكل" بتصريح سنة و20 ألف جنيه رسوم الجلسة العامة لمجلس النواب
كتب محمود حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وافق مجلس النواب خلال جلسته العامة اليوم، الأحد، برئاسة الدكتور على عبد العال، نهائيا على مشروع القانون المقدم من الحكومة بشأن تعديل بعض أحكام القانون رقم 140 لسنة 1956 بشأن إشغال الطرق العامة، والخاص بمنح تصاريح لعربات المأكولات.

 

ووفقا للتعديل يمنح التصريح لعربات المأكولات لإشغال الطرق العامة لمدة سنة وبرسم لا يتجاوز 20 ألف جنيه، وتم حذف الحد الأدنى (بما لا يقل عن 500 جنيه) بناء على طلب بعض النواب وعدم اعتراض ممثل الحكومة.

 

وجاء نص المشروع، بعد موافقة مجلس النواب، كالتالى:

المادة الأولى:

تضاف إلى القانون رقم 140 لسنة 1956 فى شأن إشغال الطرق العامة مادة جديدة برقم (4 مكررا) نصها الآتى:

مادة 4 مكررا:

"استثناء من أحكام هذا القانون يجوز لوحدات الإدارة المحلية أو أجهزة المدن بهيئة المجتمعات العمرانية الجديد، بحسب الأحوال، إصدار تصاريح مؤقتة لمدة عام قابلة للتجديد لإشغال الطرق العامة، وذلك وفقا للاشتراطات العامة والخاصة الواردة فى القوانين والقرارات التى تنظم تشغيل وإدارة المحلات.

 

ويحدد بقرار من المحافظ أو رئيس الجهاز المختص كل فيما يخصه الطرق والأماكن التى يصرح فيها بهذه الإشغالات ومساحتها وشكلها وعددها وأنشطتها.

 

ويؤدى طالب التصريح عند تقديم الطلب رسم إشغال حسب نوع الأماكن والطرق وطبيعة الإشغال والنشاط بما لا يزيد على عشرين ألف جنيه تسدد نقدا، ويصدر بتحديد فئات الرسم قرار من المحافظ أو رئيس الجهاز المختص بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة كل فيما يخصه.

 

ويعد التصريح شخصيا، ولا يجوز التنازل عنه للغير سوى بموافقة الجهة المختصة بإصداره، ولا يسرى التصريح إلا بالنسبة إلى نوع الإشغال الذى أعطى من أجله.

 

ولجهة إصدار التصريح أن تصدر قرارا مسببا بوقف التصريح حال مخالفة شروط منحه، فإن لم تزال أسباب المخالفة فيها أن تصدر قرارا مسببا بإلغائه.

 

المادة الثانية ينشر هذا القانون فى الجريدة الرسمية، ويعمل به من اليوم التالى لتاريخ نشره.

 

يبصم هذا القانون بخاتم الدولة، وينفذ كقانون من قوانينها.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 4

عدد الردود 0

بواسطة:

اسماعيل

ايه الرزانة دي

اضغطوا على الغلابة من اجل زيادة رواتب الوزراء ومجاملة الكبار ... اليس فيكم رجل رشيد؟

عدد الردود 0

بواسطة:

اسماعيل

ايه الرزانة دي

اضغطوا على الغلابة من اجل زيادة رواتب الوزراء ومجاملة الكبار ... اليس فيكم رجل رشيد؟

عدد الردود 0

بواسطة:

حلمى

يعنى الراجل بتاع الفول اللى واقف على الناصيه...

... ومبهدل نفسه عشان يوكل امه و عياله... لازم يدفع 20000 جنيه كل سنه... وبعدين النايبين يدوها لوزراء على المعاش... و بالمناسبه كتير منهم فشله كوزراء! .... كلام جميل كلام معقول هعرفش اقول حاجه عنه ,😠

عدد الردود 0

بواسطة:

م الحسن

النظام يا سادة

اعزائى القراء هل سمعتم من قبل عن النظام النظام هو القواعد والتشريعات والقوانين التي تنظم علاقة الفرد بالمجموعة بما يؤدى للتكامل والتقدم . هل يعقل أن أن يفترش صاحب عربة الفول الطريق دونما رقيب على حجم العربة أو مكانها من الطريق أو شكلها العام أو المنتج الذى تقدمه للعامة. ولا يدفع أى ضريبة للمجتمع فى حين أن المطعم لابد له من ترخيص الحى وترخيص الصحة ويدفع الضرائب ... ابحثوا عن عدل المنظومة دون شعارات .. هذا القرار فى رائى صائب جدا . الوطن من وراء القصد.

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة