خالد صلاح

بعد إعلان نتيجة انتخابات الرئاسة..

برلمانية "النور": "أن نختلف فى وطن آمنين خير من أن نتفق فى مخيمات لاجئين"

الإثنين، 02 أبريل 2018 04:17 م
برلمانية "النور": "أن نختلف فى وطن آمنين خير من أن نتفق فى مخيمات لاجئين" أحمد خليل خير الله رئيس الهيئة البرلمانية لحزب النور
كتب عبد اللطيف صبح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

هنأ الدكتور أحمد خليل خير الله، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب النور، الشعب المصرى بفوز الرئيس عبد الفتاح السيسى بولاية رئاسية ثانية، قائلا: "الشعب المصرى تعلم الدرس جيدًا وقرأ الواقع وفهم كيف تسير الأمور، ولم يختر أحد للشعب المصرى معركته أو ساحتها أو عدوه".

ووجه رئيس الهيئة البرلمانية لحزب النور، رسالة للشعب المصرى من تحت قبة البرلمان، قائلا: "لا تنتبه إلى من ألقوا الوطن فى غيابة الجهب"، لافتًا إلى أن الشعب اختار أن يقف فى طوابير الانتخابات بعزة بدلاً من طوابير اللاجئين، مضيفًا "أن نختلف فى وطن آمنين خير من أن نتفق فى مخيمات لاجئين".

وأوضح خير الله أن المصريين أكدوا للجميع أن لهم إرادة، مؤكدًا أن المستفيد الأول من الانتخابات هو الوطن ومصر، قائلا: "بلدنا مش فندق معجبتناش نمشى منها، وألف مبروك للشعب المصرى".

فيما أكدت النائبة هالة أبو السعد، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين، أن انتخابات الرئاسة هى نقطة انطلاق للشعب المصرى والدولة، ورسالة للعالم بأن الشعب توحد خلف القائد والرئيس عبد الفتاح السيسى.

كما وجهت الشكر لكل مواطن شارك فى الانتخابات، لافتة إلى أن كل أطياف الشعب المصرى شاركت فى الانتخابات الرئاسية الجديدة.

وكان المستشار لاشين إبراهيم، رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، قد أعلن أن عدد من أدلوا بأصواتهم 24 مليونًا و254 ألفًا و152 ناخبًا فى انتخابات الرئاسة 2018، وأن الرئيس السيسى حصل على نسبة 97.08% من أصوات الناخبين الصحيحة.

وكانت الانتخابات الرئاسية بدأت بالخارج أيام 16 و17 و18 مارس الماضى، والتصويت فى الانتخابات بالداخل تم أيام 26 و27 و28 مارس الماضى، وتم فرز الأصوات داخل اللجان الفرعية، وإعلان المؤشرات المبدئية للحصر العددى للأصوات فى اللجان العامة.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة