خالد صلاح

الوطنية للإعلام: نسعى لتطوير القنوات التعليمية وإغلاقها سيكون "إجراء متعجل"

الثلاثاء، 17 أبريل 2018 10:07 م
الوطنية للإعلام: نسعى لتطوير القنوات التعليمية وإغلاقها سيكون "إجراء متعجل" حمدى الكنيسى
كتب محمد السيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد حمدى الكنيسى، رئيس اللجنة التأسيسية لنقابة الإعلاميين وعضو الهيئة الوطنية للإعلام، أن إلغاء القنوات التعليمية إجراء متعجل وبعيد عن الدراسة، مضيفا أنهم سيناقشون خلال الفترة القادمة تطوير تلك القنوات.

وأضاف الكنيسى، فى تصريح لـ"اليوم السابع"، أن االهيئة تسعى لتطوير القنوات التعليمية وسيناقشون كيفية تطوير تلك القنوات حتى تتلائم مع التقدم التكنولوجى الهائل، متابعا:"لو استطاعت تلك القنوات أن تستفيد وتستعين بأساتذة جامعيين وخبراء من الممكن أن تستمر وتتقدم".

واختتم رئيس اللجنة التأسيسية لنقابة الإعلاميين وعضو الهيئة الوطنية للاعلام، قائلا: "أؤمن أن هناك فى الإمكان إبداع، لو حدث التطوير والابتكار فى القنوات التعليمية سيتم التفاعل معها".

كان الدكتور حسن عماد مكاوى الخبير الإعلامى، وعميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة الأسبق، وصف القنوات التعليمية بـ"مضيعة للوقت والجهد والمال" منذ سنوات وأنها تشبه "اللقيط الذى ليس له أهل"-على حد قوله-، مضيفا أن تلك القنوات فى احتياج شديد لتقييم أوضاعها حتى تواكب العصر.

وأضاف مكاوى فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن تلك القنوات فى حاجة إلى تقديم المناهج بأسلوب مميز للطالب بحيث تكون عامل مساعد للتخلص من الدروس الخصوصية، مؤكدا أن تلك القنوات مازالت تقوم بدور عقيم وتكرار للوسائل التقليدية.

وأشار إلى أن القنوات التعليمية فى حاجة إلى تطوير جذرى وتحتاج إلى استخدام التكنولوجيا الجديدة والتفاعل مع الطلاب، موضحا أن تلك القنوات فى حاجة إلى استخدام أدوات وأساليب جديدة مواكبة للعصر، متابعا:" اذا ما أحسن استخدام القنوات التعليمية ستقلل من أزمة الدروس الخصوصية".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة