خالد صلاح

عاصفة برلمانية ضد وزير الرياضة.. نواب يرفضون استمرار الوضع غير القانونى لوزير الشباب.. وطلبات إحاطة للحكومة: يتلاعب بالقانون فى ممارسته لمهام منصبه.. ومطالب لرئيس الوزراء بضرورة "تصحيح الأوضاع"

الإثنين، 16 أبريل 2018 06:11 م
عاصفة برلمانية ضد وزير الرياضة.. نواب يرفضون استمرار الوضع غير القانونى لوزير الشباب.. وطلبات إحاطة للحكومة: يتلاعب بالقانون فى ممارسته لمهام منصبه.. ومطالب لرئيس الوزراء بضرورة "تصحيح الأوضاع" عاصفة برلمانية ضد وزير الرياضة
كتب - محمد صبحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وجه عدد من نواب البرلمان، طلبات إحاطة وبيانات عاجلة إلى الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، لتوجيهها إلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، بشأن الوضع غير القانونى لوزير الشباب والرياضة المهندس خالد عبد العزيز بسبب ما وصفوه بـ"التلاعب فى منصبه وممارسة مهام الوزير". 

بيان عاجل للحكومة حول الوضع القانونى لوزير الشباب
 

فى البداية، تقدم النائب بدوى النويشى، عضو مجلس النواب عن ائتلاف دعم مصر، ببيان عاجل إلى رئيس مجلس النواب، لتوجيه إلى المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، بشأن الوضع غير القانونى لوزير الشباب والرياضة المهندس خالد عبد العزيز بعد تداول العديد من المستندات التى تؤكد أن هناك تلاعب فى منصب الوزير.

 

وأوضح النويشى، فى طلبه، أن ھناك عدد من المستندات التى تثبت أن وزير الشباب والرياضة الحالى تقلد منصبه منذ 2015 بما يخالف لنصوص وضوابط 4 قرارات جمهورية سابقة وهى 425 و426 لسنة 2005 و179 و180 لسنة 2012، وهذا يعنى أن منصبه غير قانونى وجميع قراراته غير ملزمة.

 

وكشف عضو مجلس النواب، عن تولى الوزير الحالى حقيبتين وزاريتين معاً وهما "وزير الدولة لشئون الشباب"، و"وزير الدولة لشئون الرياضة"، مشددا على ضرورة دراسة المستندات والوثائق بشكل دقيق من قبل البرلمان للوقوف على أبعاد وملابسات وحقائق ذلك الأمر.

كما تقدم الدكتور محمد فؤاد، عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، بطلب إحاطة بشأن المنصب القانونى لوزير الشباب والرياضة، موضحا أن الوزير قد تولى حقيبتين وزاريتين معاً وهما وزير الدولة لشئون الشباب، ووزير الدولة لشئون الرياضة، لافتا إلى أن ذلك حدث قبل أن یتم دمجھما لتصبح بمسماھا الحالى "وزارة الشباب والریاضة".

 

وشدد النائب البرلمانى، على ضرورة دراسة المستندات والوثائق بشكل دقيق من أجل الوقوف على أبعاد وملابسات وحقائق ذلك الأمر الجلل، حتى يتسنى للمجلس اتخاذ ما يلزم من إجراءات حاسمة وعاجلة وفقا للدستور، ولتوضيح الموقف القانونى لوزير الشباب الحالى.

وفى ذات السياق، طالب النائب علاء ناجى عضو مجلس النواب  حكومة المهندس شريف إسماعيل بضرورة الخروج وتوضيح الوضع القانونى للمهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، خاصة بعد انتشار وثائق ومستندات تفيد تقلده المنصب بشكل غير قانونى.

 

وأضاف ناجى، فى تصريح خاص لـ" اليوم السابع" ، أنه على وزير الشباب والرياضة الحضور إلى مجلس النواب بصورة عاجلة لتوضيح موقفه القانونى، خاصة أن ممارسة عمله بصورة غير قانونية يضع الحكومة بالكامل فى مأزق لا يمكن السكوت عنه على الإطلاق .

كما طالب النائب إيهاب غطاطى، الحكومة بتصحيح الوضع القانون لوزير الشباب والرياضة، خاصة أن شغله للمنصب حاليا يشوبه عدم الدستورية، حيث لا يوجد ما يسمى وزارة الشباب والرياضة، فقد كانت وزارتين مستقلتين .

 

وأضاف غطاطى، فى تصريح لـ" اليوم السابع"، أن وزير الشباب قدم كل ما لديه من أفكار خلال أول عامين من توليه شئون الوزارة، وأنه منذ فترة طويلة توقفت كافة الأنشطة والاهتمام بمراكز الشباب وأصبح يصب كل تركيزه على الشو الإعلامى والأندية الكبرى فقط وسط إهمال واضح لتلك المراكز.

 

وأوضح أن وزير الشباب لديه انحياز فى قراراته ويتخذ قرارات مفأجئة غير محسوبة وتضر بصالح الرياضة، لافتا إلى أن الوزير يتجاهل الاهتمام بمراكز الشباب فى حين أن الرئيس عبد الفتاح السيسى يعطى أهمية لرعاية الشباب. 

 

واستطرد غطاطى، :"نحتاج إلى ضخ دم جديد وفكر جديد لوزارة الشباب خلال الفترة المقبلة لتنعكس بالايجاب لصالح الشباب".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة