خالد صلاح

المالية: 4.5 مليار جنيه إتاحات عاجلة للتموين والسكك الحديدية والتأمين الصحى

الإثنين، 16 أبريل 2018 01:33 م
المالية: 4.5 مليار جنيه إتاحات عاجلة للتموين والسكك الحديدية والتأمين الصحى عمرو الجارحى، وزير المالية
كتب – أحمد يعقوب
إضافة تعليق
اعتمد عمرو الجارحى، وزير المالية، عددًا من الإتاحات العاجلة بمبلغ 4.5 مليار جنيه عن شهر مارس 2018 لهيئة السلع التموينية وهيئة السكك الحديدية والهيئة العامة للتأمين الصحى والهيئة الوطنية للإعلام.
 
وتضمنت الإتاحات مبلغ 4 مليارات جنيه لهيئة السلع التموينية وذلك قيمة الدعم المالى لسلع البطاقات التموينية، وفروق نقاط الخبز، وفروق تكاليف تصنيع الخبز عن شهر مارس 2018، جدير بالذكر أنه تم اصدار ضمانات بمبلغ 129.20 مليون دولار لشراء 535.0 ألف طن قمح مستورد.
 
وشملت الإتاحات أيضا مبلغ 220 مليون جنيه للهيئة الوطنية للإعلام، حتى يتسنى لها الوفاء بالتزاماتها الحتمية تجاه العاملين عن شهر مارس 2018، كما تم إتاحة مبلغ 60.6 مليون جنيه للهيئة العامة للتأمين الصحى عن شهر مارس 2018 كدعم لكل من المرأة المعيلة والطلاب والأطفال دون السن المدرسى.
    
بالإضافة إلى إتاحة مبلغ 98.5 مليون جنيه الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج وذلك لتوفير السيولة اللازمة لصرف مستحقات العاملين عن شهر مارس 2018، كما تم إتاحة مبلغ 62.5 مليون جنيه الدعم المستحق للشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى عن شهر مارس 2018 لتتولى الشركة القابضة توزيعها على الشركات التابعة لها.
 
وتضمنت الاتاحات مبلغ 90.5 مليون جنيه منهم 69.3 مليون جنيه للهيئة القومية لسكك حديد مصر كدعم اشتراكات الطلبة والخطوط غير الاقتصادية عن شهر فبراير 2018 ومبلغ 21.2 مليون جنيه لدعم اشتراكات طلبة المدارس والجامعات والمعاهد العليا على خطوط مترو الانفاق عن شهر فبراير 2018.
 
 وتم إتاحة مبلغ 4.3 مليون جنيه مرتبات للعاملين بشركات الرى الثلاثة (شركة الكراكات المصرية، شركة الرى للأشغال العامة، الشركة المصرية للرى والصرف والانشاءات المدنية) التابعة للشركة القابضة للرى والصرف عن شهر مارس 2018، كما تم إتاحة 2.6 مليون جنيه للمجلس الأعلى للثقافة لصرف مرتبات العاملين بشركة الصوت والضوء عن شهر مارس 2018.
 
 
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة