خالد صلاح

مصر جميلة.. محمية الجلف بالوادى الجديد عمرها يتخطى 28 مليون عام

الخميس، 12 أبريل 2018 01:52 م
مصر جميلة.. محمية الجلف بالوادى الجديد عمرها يتخطى 28 مليون عام محمية الجلف


تصوير ماهر ابو النور
إضافة تعليق

من بين 27 محمية طبيعية تنتشر فى ربوع مصر، تظل "محمية الجلف الكبير" هى الأكبر، وتتكون من 3 وحدات جيومورفولوجية مختلفة هى محمية الجلف الكبير وجبل العوينات وبحر الرمال الأعظم، حيث تم إنشاء محمية الجلف الكبير بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 10 لسنة 2007 وتبلغ مساحتها 48533 كم مربع.

وتحتوى المحمية على تراث فريد من نوعه لكونها أعلى صخور الحقبة القديمة وهو يمثل نظاما بيئيا فريدا، حيث يحتوى على مكونات التنوع البيولوجى من النباتات والحيونات النادرة والمهددة بخطر الانقراض دوليا مثل "الكبش الأروى"، وتتميز الوديان بالنمو الكثيف لأشجار الطرفه والرطريط والطلح وغيرها.

 

وتعتبر الوديان نظم تصريف جافة فى الصحراء تكونت نتيجة عوامل التعرية بالمياه والرياح ولقد أثبتت الدراسات الميدانية تسجيل 79 نوعًا من النباتات،كما تم تسجيل 10 أنواع من الزواحف البرية، وتسجيل 21 نوعًا من الثدييات البرية منها الغزال وثعلب الرمال فى الوديان والكبش الأروى كما كانت تحتوى المنطقة على المها العربى والأبقـار الوحشية التى انقرضت تماما.

 

وقال الدكتور تامر رمضان زايد مدير المحمية، لــ"اليوم السابع"، إن المحمية تحتوى على نقوش ورسوم إنسان ما قبل التاريخ، حيث يوجد بها عدد من المناطق ذات الأهمية الاقتصادية والسياحية مثل منطقة السليكا الزجاجية التى تكونت قبل 28 مليون سنة وكهف المستكاوى الذى يحوى أكثر من 2000 صورة من النقوش ورسوم الإنسان الأول وكهوف آخرى كثيرة ونحن فى طريقنا إلى الاكتشاف والحصر خلال الفترة القادمة.

 

 

 

 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة