خالد صلاح
}

مؤتمر لدعم الرئيس السيسي بقرية هو بنجع حمادى بقنا

الخميس، 08 مارس 2018 08:17 م
مؤتمر لدعم الرئيس السيسي بقرية هو بنجع حمادى بقنا خلال المؤتمر
قنا - وائل محمد
إضافة تعليق

شهدت مدينة نجع حمادى شمال محافظة قنا، مساء اليوم، الخميس، مؤتمر جماهيرى حاشد، لتأييد الرئيس السيسى لفترة رئاسية ثانية، بقرية هو، بمركز نجع حمادى، نظمه اللواء خالد خلف الله، عضو مجلس النواب، بحضور الآلاف من المواطنين الذين أعلنوا دعمهم للرئيس عبد الفتاح السيسى لفترة رئاسية ثانية، بحضور وكيل مجلس النواب، السيد محمود الشريف، نقيب الإشراف، والنائب فتحى قنديل، واللواء سمير خلف الله.

 

و دعا اللواء خالد خلف الله، الجماهير لتشارك بقوة فى الانتخابات الرئاسية لرد الجميل للرئيس السيسى، مؤكدا أن الشعب المصرى عليه أن يقوم بدوره الكبير بالوقوف بجانب الرئيس عبد الفتاح السيسى ويدعمه بكل قوة ضد القوى والدول المعادية لمصر والتى تحاول إسقاط نظامها وهدم مؤسساتها والعودة بها لمرحلة الفوضى لافتاً إلى أن الرئيس السيسى نقلها لحالة الأمن والاستقرار السياسى، حيث إن إنجازات الرئيس تتحدث عنه والمشروعات الكبرى التنموية مستمرة فى كل مناطق الجمهورية، موجهًا الشكر لأهل الأقصر، والسيدات اللاتى حرصن على الحضور لكونهم سد مصر الحقيقى، مشيدا بوقوف جيشنا العظيم وشرطتنا الباسلة فى وجه الإرهاب ومساندة الشعب المصرى لقيادته السياسية فى حربه ضد الإرهاب.

 

وناشد نقيب الإشراف السيد محمود الشريف، وكيل مجلس النواب، الجماهير بالاحتشاد أنه لابد أن يقوم كل مواطن بالتوجه إلى صندوق الانتخابات للتأكيد على قوة وتلاحم الشعب المصرى مسلم ومسيحى كبير وصغير فتاة وسيدة وأم، ولابد أن يقوم الجميع بالمشاركة فى حقه بالتصويت لمن يريد أن يحافظ على أمن واستقرار مجتمعه، مشدداً على اهمية الاحتشاد من جميع طوائف الشعب من اجل دعم جيشه الذى يخوض حربا ضد الإرهاب. 

 

وأضاف أن مصر تحارب الإرهاب الغاشم فى سيناء بكل قوة ولن يتوانى أحد عن دعم ومساندة رجال القوات المسلحة فى حربهم ضد الإرهاب، موضحاً أن الجميع يقف خلف الرئيس فى هذه الحرب التى يقودها خفافيش الظلام لتنفيذ أجندات الدول المعادية لمصر، مشدداً أن جموع المصريين تقف خلف الرئيس تؤيده وتدعمه.

 

فيما قال الشيخ محمد الطراوى، وكيل وزارة الأوقاف، أن الله من على مصر بفضله باختيار الرئيس السيسى، مؤكدا أن هذا البلد هو حجر فوى تحطمت على جدرانه كل المخططات التى تحاول النيل منها، ووقفت صامدة ضد المطامع الخارجية، بالتخطيط ضد مصر بحروب، وفتن طائفية، ولكن الله أعطى لمصر ابنا من أبنائها يعيدها لطريقها الصحيح ويوحد شعبها مفوضين له فى حربه ضد الإرهاب وداعمين له لاستكمال الإنجازات والبناء.

 

وتناول القس أرمانيرس راعى كنيسة السلامية، فى كلمته، أن مصر تشهد وتقر على اختيار الرئيس لفترة رئاسية ثانية من أجل الأمن والاستقرار واستكمال مرحلة البناء، مؤكدا أن بناء أكبر مسجد وكنيسة، فى العاصمة الإدارية، تأكيد للعالم أن مصر دولة حريصة على كل ابنائها، مؤكدا أن ذلك يجعلنا نقول بأعلى صوت " لا للإرهاب، لا للفتن، ولا للفساد، ونعم للاستقرار والأمن والأمان، وكذلك نعم للتنمية الشاملة، ونعم للتجديد للرئيس السيسى لفترة رئاسية ثانية، وتحيا مصر.

 

 
received_1822481741159928
 

received_1822481751159927
 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة