خالد صلاح

ابتكار حقنة تحتوى على ستة أنواع مختلفة من المواد المسببة للحساسية

الأربعاء، 28 مارس 2018 03:00 م
ابتكار حقنة تحتوى على ستة أنواع مختلفة من المواد المسببة للحساسية "حساسية الربيع".
كتب بيتر إبراهيم
إضافة تعليق

نجح فريق من العلماء الأمريكيين فى ابتكار "لقاح" يعتقدون أنه سيساعد في علاج العديد من الحساسية ، بما في ذلك حمى القش "حساسية الربيع".

ووفقاً لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، يحتوي التطعيم على مجموعة من المركبات المسببة للحساسية ويتم تناولها في جرعات متزايدة على مدى ثمانية أسابيع.

وأشار العلماء إلى أن نظرية ابتكار اللقاح تعتمد على زيادة تدريجية في كمية محفزات الحساسية بطريقة مضبوطة، وهو العلاج المعروف باسم ( العلاج المناعى ) ، حيث يصبح جهاز المناعة أكثر مقاومة لها، مما يقضى على الأعراض ويوفر حماية طويلة الأمد ضد الحساسية الأخرى.

وفي التجربة الجديدة، تم تقسيم المشاركين إلى قسمين وتم اعطاء مجموعة المرضى الذين يعانون من الحساسية الشائعة ، مثل حمى القش والتهاب الأنف التحسسي ، التطعيم الجديد والمجموعة الثانية الدواء الوهمي.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين تعاطوا التطعيم تحسنت لديهم المناعة وكانوا قل عرضة للإصابة بالحساسية خاصة حساسية الربيع.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة