خالد صلاح
}

رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة: حبى لمصر دفعنى لقبول المنصب

الأربعاء، 14 مارس 2018 01:00 ص
رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة: حبى لمصر دفعنى لقبول المنصب السفير فرانسيس ريتشادونى
كتب كريم كشك
إضافة تعليق

قال السفير فرانسيس ريتشاردونى، رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة، إنه لم يكن يتوقع أبدًا عودته إلى مصر، لرئاسة الجامعة الأمريكية بعدما شغل منصب دبلوماسى بعدة دول ومنها منصب سفير للولايات المتحدة الأمريكية فى مصر.

وأضاف ريتشاردونى، فى حواره مع الإعلامى أسامة كمال، ببرنامجه "مساء dmc"، المذاع عبر فضائية dmc، أن حبه لمصر هو ما دفعه لقبول هذا المنصب، خصوصًا لشغل منصب رئاسة الجامعة وهو غير أكاديمى، مؤكدًا أن حب مصر، ومهمتها نحو المنطقة والعالم أجمع هو ما دفعه لقبول المنصب. 

وأوضح رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة، أن الجامعة أنشأت بمصر عام 1919 بالتزامن مع ثورة 1919، وقد عاصرنا الكثير من الإنجازات والمشكلات بالدولة، وقمنا بالوقوف جنبًا إلى جنب منذ القديم، مع الشباب المصرى، لثقتنا الثابتة فى تقدم مصر، بشبابها كقوة أساسية نحو الأفضل.

وأشار ريتشادونى، أن السبب الرئيسى فى نقل الجامعة الأمريكية من منطقة وسط البلد، إلى القاهرة الجديدة، هو الازدحام الشديد الذى كانوا يعانوا منه كل يوم باستمرار، مضيفًا أن الجامعة تسعى لزيادة السعة الطلابية للجامعة.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة