خالد صلاح
}

دينيريس تلقى حتفها وتيريون لانيستر متورط فى قتلها بالموسم الثامن من GOT

الأربعاء، 14 مارس 2018 07:00 ص
دينيريس تلقى حتفها وتيريون لانيستر متورط فى قتلها بالموسم الثامن من GOT دينيريس تايجريان وتيريون لانيستر
كتب آسر أحمد
إضافة تعليق

مسلسل Game of thrones   كان مصدرا للإثارة ولفت الانتباه أثناء عرضه وبعد الانتهاء من عرضه، بالنظريات والتكهنات التى يستمر عشاق المسلسل فى تحليلها للوصول الى بعض الأحداث التى سيناقشها الموسم الثامن والأخير من المسلسل المقرر عرضه فى إبريل 2019.

واستندت النظرية التى أطلقها  Reddit Tehrab أحد عشاق المسلسل، على الرؤية التى رأتها دينيريس فى  الموسم الثانى من المسلسل، والتى رأت خلالها غرفة العرش باللون الأحمر والخراب من كل النواحى، وعند مغادرتها للغرفة تجد نفسها شمال الجدار وهناك تشق طريقها الى خيمة حيث تجد الكال دراجو وابنها المتوفى رهاجو.

والتى فسرها على انها تتنبأ بمستقبلها القادم بعد ان انتهى الموسم السابع برحيلها إلى وينترفيل واقترابها من الجدار، فى أرضى الموتى واحتمال وجود الكال دراجو وابنها من ضمن جيش الموتى، وربط تلك الرؤية بالخيانة المتوقعة من تيريون لانيستر بعد ان اقنع شقيقته سيرسي بإيهامهم الجميع مشاركتهم فى الحرب الكبرى وتراجعهم فى النهاية.

ولعل الخيانة المتوقعة من تيريون مساعد دينيريس، هى الأكثر مصداقية بعد نظراته لهما فى اخر مشهد بالموسم السابع بعد اجتمعا فى مشهد الحب داخل السفينة اثناء عودتهم الى الشمال.

 

 

مسلسلGOT  ينتمى لفئة الخيال والدراما، حيث بدأ عرضه عام 2011 ويعد من أشهر مسلسلات الخيال العلمى الدرامية، وحقق المسلسل نجاحا كبيرا منذ بداية عرضه على شبكة "إتش بى أو" الأمريكية، كما ترشح وحصل على العديد من الجوائز، وهو يروى قصة ملحمية بين 7 ممالك تتصارع على العرش.

يشارك فى بطولة المسلسل عدد كبير من النجوم أبرزهم، إميليا كلارك، كيت هارينجتون، لينا هيدى، نيكولاج كوستير والدوا، بيتر دانكلينج، صوفى ترنر، مايسى ويليامز، وهو مقتبس عن السلسلة الروائية "أغنية الجليد والنار" للكاتب جورج أر أر مارتن.

 

الرؤية التى شاهدتها دينيريس
الرؤية التى شاهدتها دينيريس

 

 

 


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد الشافعى

المسلسل مش خيال علمى خالص المسلسل فانتازيا واحداثة خيالية ازاى بقى خيال علمى

👍

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة