خالد صلاح

عمرو جاد

الذكاء القاتل.. طوبى للأغنياء

الخميس، 01 فبراير 2018 10:00 ص

إضافة تعليق

لا داعى لاستعجال نهاية العالم، فربما سيفنى البشر قبل أن يشاهدوا هذه اللحظة الدرامية الأكبر فى تاريخهم ومستقبلهم، لأن كل التوقعات تقول إن «الذكاء الاصطناعى» ربما يحل بديلًا للإنسان فى كثير من مجالات الحياة خلال أعوام لا نعلمها لكنها لن تطول، وحتى لا تُفرط فى التفاؤل، فهذا الذكاء الاصطناعى لا يعنى فقط الروبوتات التى تفتقد لبعض المشاعر، لكنه مصطلح تقنى يعنى ببساطة: أداء المهام ببراعة وسرعة وبأدنى تدخل بشرى، وتُفضِل شركات التكنولوجيا أن تقلل من مخاوفنا أو تستغفلنا حين تطلق عليه «الذكاء المعزز»، أى الذى يعزز قدرة البشر على إنجاز الأعمال، بينما معامل هذه الشركات تنشط لتطور أنظمة تعتمد فى بيعها لأصحاب الأعمال، على خفض التكلفة بتقليل اليد العاملة الفقيرة، ولا يغرنك أن برنامج مثل siri– وهو أحد تطبيقات الذكاء الاصطناعى–يبدو لطيفًا ومهذبا حينما تتحدث إليه، فهذا الوحش لديه الكثير ليلتهمه من نصيب البشر فى الحياة.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة